الجمعة 24 مايو 2024 02:00 مـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

فن

القصة الكاملة للصلح المزعوم بين غادة عبدالرازق ومحمد سامي

غادة عبدالرازق ومحمد سامي
غادة عبدالرازق ومحمد سامي

حالة من الجدل أثارتها الفنانة غادة عبد الرازق، خلال الساعات الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تعليقها على منشور خاص للمخرج محمد سامي.

وتوقع الجمهور أن الخلاف الكبير الذي دام لسنوات طوال بين غادة عبدالرازق والمخرج محمد سامي، في طريقه إلى الانتهاء، وأن تعليقهع على منشورة يشير إلى أن هناك بوادر صلح بينهما.

وكان «سامي»، نشر منشورًا عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، جاء فيه: "نصر الله دائمًا ما يكون حليفنا، لذلك لا بد أن لا نخاف من التجربة، ونحرص على ملء قلوبنا بالمحبة والخير تجاه الجميع، حتى من أذونا وحاربونا".

وعلقت غادة عبدالرازق على منشوره، قائلة: "ونعم بالله".

ونشر محمد سامي صورة لـ آية من القرآن الكريم، عبر حسابه الرسمي بموقع انستجرام، وعلق عليها قائلًا: "ما تخافش إنك تجرب وتقول لحسن أقع، لأن نصر الله ليك هيقومك تاني ويخليك تلمس السحاب لو أراد".

وتابع: "ماتهتمش لو حصلك في يوم أزمة ولقيت ناس بتشمت فيك، لأن دا بيخلي ربنا يبقي حليفك وينصرك عشان هو العدل، المهم إنه بعد نصره ليك أوعى تتغر وتكون شايل في قلبك كراهية وانتقام تجاه الناس، وحتى الناس اللي حاربوك أو شمتوا فيك".

وأضاف: "بالعكس، خلي قلبك مليان محبة وخير، عشان ربنا ينصرك تاني وتالت ودايمًا، الكراهية بتجيب فشل وعدم تيسير ووقف حال، والمحبة بتجيب نجاح وتيسير وخير ورزق، اللهم اجعل قلوبنا عامرة بالمحبة والخير ونظف قلوبنا من الشر والانتقام".

تجدر الإشارة إلى أن خلاف الفنانة غادة عبد الرازق والمخرج محمد سامي، وقع عام 2010، بعد عرض مسلسل «حكاية حياة»، ووصل الأمر إلى أقسام الشرطة، وكشف سامي أنه تعرض للظلم منها، بينما خرجت الأخيرة وردت بعد صمت سنوات، وأكدت أن محمد سامي هو من أخطا فى حقها.