النهار
الإثنين 24 يونيو 2024 03:08 مـ 18 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الكشف عن مقابر عائلية من العصور المتأخرة واليونانية والرومانية بداخلها مومياوات بمنطقة ضريح الأغاخان غرب أسوان مقاييس عالمية.. مصطفى قمر يلتقي وائل جسار بحفل كبير في لبنان بصيف 2024 الرئيس الصينى يقدم أعلى جائزة صينية في مجال العلوم والتكنولوجيا إعلان نتائج الدراسات العليا بكلية آداب عين شمس للفصل الدراسي الثاني العام الجامعي ٢٠٢٤/٢٠٢٣ على منصة «ums» فى هذا الموعد.. عمرو دياب يحيي حفلاً غنائيًا ضخمًا بالسعودية داليان الصينية تستعد لاحتضان منتدى دافوس الصيفي 2024 فتح باب التقديم للالتحاق بالمدرسة الثانوية الفنية لمياه الشرب والصرف الصحى بالمنوفية 2024 الخارجية الروسية تستدعى السفيرة الأمريكيةفي موسكو المشدد 7 سنوات لميكانيكى لقتله شخصا بسلاح أبيض بشبرا الخيمة هل يتراجع الزمالك عن موقفه ويخوض ديربي القاهرة؟.. ساعات قليلة تفصل «آي صاغة»: 15 جنيهًا ارتفاعًا في أسعار الذهب بالأسواق المحلية وعيار 21 يسجل 3160 جنيهًا جولد بيليون: الذهب العالمي يترقب حديث 5 من أعضاء الفيدرالي الأمريكي

فن

بالتفاصيل.. تعرف إلى قرار ”أماندا بينز” بعد إضطراب صحتها العقلية

تداولت وسائل الإعلام العالمية أن الفنانة الأمريكية "أماندا بينز" قررت مغادرة مدينة "لوس أنچلوس" بالولايات المتحدة الأمريكية والإبتعاد عن عالم الشهرة والأضواء، ثم البدء في مشروع خاص يُحقق لها الربح التجاري بدلاً من الفن.

الجدير بالذكر أنه يأتي هذا القرار من قبل "أماندا بينز" بعد فترة قضتها في مركز للصحة العقلية في مقاطعة "أورانچ" بولاية "كاليفورنيا" مختلف بعد وضعها في "الحجز 5150" لمدة عامًا للمرة الثانية، وذلك بعد أن ثبُت أن "أماندا" تُعاني من مرض ثنائي القطب وتم القبض عليها من قبل الشرطة بسبب تجولها عارية الجسد في الشوارع، وشخصها الأطباء النفسيين أنها تُعاني من إضطرابات عقلية بسبب المرض المذكور، ولكن بدأت حالتها النفسية في التحسن الملحوظ، لتُقرر مغادرة "لوس أنچلوس"، والآن يُقال إنها تتطلع إلى المستقبل وتدرس خياراتها بمجرد مغادرتها مركز الصحة العقلية، حسبما أفادت إحدى وسائل الإعلام.

يُشار إلى أنه تم تصميم الحجز النفسي رقم 5150 لحماية الأشخاص الذين يعانون من إضطرابات الصحة العقلية والذين يمكن إعتبارهم خطراً على أنفسهم أو على الآخرين، ويسمح لهم بأخذهم إلى الرعاية بشكل قسري للخضوع لتقييم نفسي والتدخل في الأزمات لمدة تصل إلى 72 ساعة.

وقد عانت الفنانة العالمية "أماندا بينز" من مشاكل تتعلق بالصحة العقلية في الماضي وأمضت تسع سنوات في السابق تحت الوصاية التي كانت تسيطر عليها والدتها "لين"، عندما بدأت الوصاية عليها في عام 2013 بعد أن تم إيداعها قسراً في منشأة للعلاج النفسي في "پاسادينا، كاليفورنيا"، وذلك بسبب الإنهيار العام في صحتها العقلية، وسلسلة من المشاكل القانونية، ولكن إنتهى أمر الوصاية العام الماضي بعد التحسن التدريجي في صحتها العقلية.

قال أحد الأطباء النفسيين في مركز الصحة العقلية: "أماندا" تفكر في مستقبلها وتفكر في الإبتعاد عن مدينة "لوس أنچلوس" والإبتعاد عن الأضواء، إنها تشعر أن ذلك قد طال إنتظاره، كما تفكر في البدء في مشروع عمل جديد وتتطلع إلى المضي قدمًا في العروض المثيرة التي وتابع الطبيب "لقد قطعت طريقها".

وأضاف الطبيب: "أن الممثلة لا تزال تتأكد من أن صحتها هي أولويتها القصوى، "أماندا" تبذل قصارى جهدها للعناية بنفسها من خلال العلاجات المختلفة، لقد كانت تحاول الحفاظ على خصوصيتها وقضاء الوقت مع الأشخاص الذين تحبهم وتثق بهم".

يُذكر أن "أماندا بينز" هي ممثلة أمريكية شهيرة قدمت أجمل الأفلام الهوليودية أبرزهم "She's The Man" و "Easy A" و "Hair Spray" و "Sydney White"، وغيرهم من الأعمال الفنية، كما أنها عانت من مرض ثنائي القطب النفسي منذُ عام 2010 وقد تسبب لها في القيام ببعض المواقف المثيرة للجدل والغير مألوفة، وتتعالج نفسياً منذُ ذلك الوقت حتى الآن.