الجمعة 30 سبتمبر 2022 05:09 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
الشرقية : اليوم بدء تطبيق المواعيد الشتوية لغلق المحال التجاريةلخدمة زمام 150 ألف فدان بمياه الرى تطهير وتكريك بحر أبو الأخضر بالشرقيةمحافظ البحر الأحمر يستقبل وزير الأوقاف بمكتبه ويؤديان صلاة الجمعة بمسجد الميناء الكبير بالغردقةأرسنال والسيتي وأياكس على رأس 9 مواجهات نارية تنتظر ليفربول فى أكتوبروزير الرى يقرر إيقاف أعمال تأهيل ترعة ”المقاطع” بمركز الدلنجاترئيس غرفة الإسكندرية يعقد مؤتمر صحفي لإعلان تفاصيل احتفالية العيد المئوي”الصحة الإنجابية للأم والطفل” .. ندوة لأمانة حزب مستقبل وطن بمركز ببا في بني سويفتداول 15 ألف طن بضائع عامة ومتنوعة بموانئ البحر الأحمرالكشف وتوفير العلاج لـ 1550في قافلة من 8 تخصصات نفذتها الصحة ضمن حياة كريمة بقرية لاجودة الفشن جنوب بنى سويفبتكلفة 7.5 مليون جنيه افتتاح 3 مساجد بعد تطويرها بقرى الفشن واهناسيا ببنى سويفإنطلاق العام الدراسى الجديد فى ١٢٠٠ مدرسة ببنى سويفمحافظ المنوفية : غلق 5 مخابز بمراكز الباجور وبركة السبع وأشمون لمخالفتهم اللوائح والقوانين

عربي ودولي

الخارجية الروسية لا تستبعد ظهور أسلحة نووية في أستراليا في إطار تحالف ”أوكوس”

صرح نائب مدير دائرة عدم الانتشار بوزارة الخارجية الروسية، إيغور فيشنيفيتسكي، أن مشكلة تحالف "أوكوس" تنحصر في احتمال نشر أسلحة نووية لاحقا في أراضي استراليا، وهي الدولة غير النووية.

وقال فيشنيفيتسكي للصحفيين، اليوم السبت: "تنحصر المشكلة في أنه في إطار التحالف "أوكوس" من المفترض إنشاء بنية تحتية عسكرية للدول النووية في أراضي دولة غير نووية. ويوجد احتمال أنه سيتم هناك فيما بعد نشر أسلحة نووية، وحتى دون نقلها الرسمي إلى تحت سيطرة السلطات الأسترالية، مثلما كان عليه الحال في بلجيكا وألمانيا وإيطاليا وهولندا وتركيا".

وأضاف أن بلدان العالم تطرح أسئلة عديدة أمام تحالف "أوكوس" وسيتعين على المشاركين فيه الإجابة عليها.

ووقعت أستراليا في سبتمبر العام الماضي اتفاقية مع بريطانيا والولايات المتحدة حول إنشاء تحالف "أوكوس" الأمني والدفاعي، وأعلنت انسحابها من الاتفاقية حول بناء الغواصات مع شركة "Naval Group" الفرنسية بقيمة 56 مليار يورو والتي كانت تقضي ببناء 12 غواصة ضاربة من طراز "Barracuda".

ووصف وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، آنذاك، قرار الانسحاب الأسترالي بأنه "طعنة في الظهر".