النهار
الأحد 23 يونيو 2024 03:10 مـ 17 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
قبل القمة يوم الثلاثاء.. تاريخ لقاءات الأهلي والزمالك خلال يونيو؟ بعد اتهامها بدعم الاحتلال.. أسما شريف منير: تحيا فلسطين دائمًا وأبدًا رئيس جامعة المنوفية يستقبل الأنبا بنيامين للتهنئة بعيد الأضحى المبارك 100 مليون جنيه.. ضبط 3 أشخاص بتهمة غسيل الأموال في ممارسة مهنة الطب تأجيل استئناف سائق اوبر المتهم بواقعة «حبيبة الشماع» لنظر طلبات الدفاع آي صاغة: 0.2 % ارتفاعًا في أسعار الذهب بالأسواق المحلية خلال أسبوع محافظ كفر الشيخ يشهد فعاليات البرنامج الصيفى التثقيفى للطفل بمسجد الفتح ”محافظ القليوبية” يستجيب لشكاوى المواطنين ويقود حملة مكبرة لإزالة الإشغالات من شوارع بنها محافظ القليوبية يتفقد أعمال السوق الحضاري بالقناطر الخيرية لإنشاء 147 باكية أيتن عامر توجه رسالة غامضة.. من تقصد؟ محافظ القليوبية يتفقد أعمال النظافة والإشغالات بمدينتي شبرا الخيمة والخصوص محافظ المنوفية: 242 درجة القبول بالثانوي العام والرياضي و225 للصناعي و157 للتجاري

ثقافة

نهاد صبيح تناقش «التأثير السلبي للسوشيال ميديا على العلاقات الأسرية» في مكتبة مصر العامة

التأثير السلبي للسوشيال ميديا
التأثير السلبي للسوشيال ميديا

نظمت مكتبة مصر العامة الرئيسية بالدقي، مساء أمس، ندوة بعنوان «التأثير السلبي للسوشيال ميديا على العلاقات الأسرية»، بمشاركة الكاتبة الدكتورة نهاد صبيح، وأدار اللقاء السفير رضا الطايفي، مدير صندوق مكتبات مصر العامة، وذلك بحضور مجموعة من الشخصيات العامة، في قاعة الندوات بالمكتبة.

وقال السفير رضا الطايفي، إن الثورة التكنولوجية التي اجتاحت العالم، بشكل عام، ومصر بشكل خاص، أحدثت طفرة كبيرة على كل المستويات، لكن هناك من يستخدمها استخدام خاطئ مما يسبب العديد من الأزمات والمشكلات، وخاصة في الأسرة الواحدة، حيث أن السوشيال ميديا لعبت دورًا كبيرًا تشتيت الأسر، والتفرق والإنعزال بين أفرادها، لأن الهواتف المحمولة وما تحمله من تطبيقات جعلت كل فرد في الأسرة منعزل مع هاتفه دون التفاعل والتحاور مع العائلة كما كانت الأسرة من قبل أو في السابق.

وأضاف أن موضوع الندوة «التأثير السلبي للسوشيال ميديا على العلاقات الأسرية» هام جدا وخطير ويحتاج العديد من الندوات للحديث عنها، مؤكدا أن الدكتورة نهاد صبيح، لها تاريخ كبير في معالجة هذا الموضوع، فضلا عن مشاركتها في العديد من الفعاليات الفكرية، وهي نموذج مشرف، ولها بعض الإصدارات منها: على الحلوة والمرة، ونزيف السحاب، وكتاب مواقع التواصل الاجتماعي.

ومن ناحيتها قالت الدكتورة نهاد صبيح، إن الأفكار هي من تعمل على توليد المشاعر، ومن ثم تنتج هذه المشاعر السلوك، لافته إلى أن الاستخدام الخاطئ للسوشيال ميديا والتكنولوجيا، أدى إلى تدمير العديد من القيم والعادات والتقاليد، وهذا تصدير من الخارج المعادي للمجتمع المصري للقضاء على العقل المصري، والأصالة المصرية، ولابد من الشباب المصري أن يستفيق من المؤامرة المدبرة له، وعلى الآباء محاولة إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وأضافت أن التطور الكبير الذي نشهده من ذكاء اصطناعي، وغيره من تطور تكنولوجي، أصبح طرق لاستخدام الجرائم وأعمال التخريب والتدمير، لافته إلى أن السوشيال ميديا تم استخدامها بشكل غير صحيح، وبشكل سيئ، وهذا ما يرغب الأعداء وصولنا إليه.

وأوضحت أن السوشيال ميديا قطعت التواصل الفعال الحقيقي بين أفراد الأسرة الواحدة، وحولتها لرسائل يتم إرسالها عبر تطبيقات مواقع التواصل الاجتماعي لبعضهم البعض، مؤكده يجب معالجة ذلك، وتحديد هدف إيجابي من استخدام السوشيال ميديا.

وطالبت الأسر بمتابعة أبنائهم في استخدامهم للسوشيال ميديا، وعلاقتهم التي يكونها علبر مواقع التواصل الاجتماعي، مقدمة مجموعة من الحلول لمواجهة الأزمة، ومن بينها عدم عمل أرقام سرية للهواتف، وتركها مفتوحة أمام الجميع، محاولة تنظيم جلسات أسرية لكل أفراد الأسرة مع بعض البعض للحديث حول موضوع معين يشارك فيه الكل لاستعادة الجو العائلي والأسري من جديد، والابتعاد بشكل تدريجي عن السوشيال ميديا.

موضوعات متعلقة