النهار
الإثنين 24 يونيو 2024 03:40 مـ 18 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
ڤوي! ڤوي! ڤوي! يحصد جائزتي لجنة التحكيم والجمهور في مهرجان سبليت السينمائي المتوسطي بكرواتيا حنان مطاوع عن تقديم السيرة الذاتية لـ سميحة أيوب: شرف كبير لي قبل صدام الليلة. تعرف على تاريخ مواجهات إسبانيا وألبانيا الكشف عن مقابر عائلية من العصور المتأخرة واليونانية والرومانية بداخلها مومياوات بمنطقة ضريح الأغاخان غرب أسوان مقاييس عالمية.. مصطفى قمر يلتقي وائل جسار بحفل كبير في لبنان بصيف 2024 الرئيس الصينى يقدم أعلى جائزة صينية في مجال العلوم والتكنولوجيا إعلان نتائج الدراسات العليا بكلية آداب عين شمس للفصل الدراسي الثاني العام الجامعي ٢٠٢٤/٢٠٢٣ على منصة «ums» فى هذا الموعد.. عمرو دياب يحيي حفلاً غنائيًا ضخمًا بالسعودية داليان الصينية تستعد لاحتضان منتدى دافوس الصيفي 2024 فتح باب التقديم للالتحاق بالمدرسة الثانوية الفنية لمياه الشرب والصرف الصحى بالمنوفية 2024 الخارجية الروسية تستدعى السفيرة الأمريكيةفي موسكو المشدد 7 سنوات لميكانيكى لقتله شخصا بسلاح أبيض بشبرا الخيمة

عربي ودولي

وفاة طفل فلسطيني بدير البلح بسبب الجوع في ظل حصار نتنياهو لغزة!

الأطفال الفلسطينيون
الأطفال الفلسطينيون

يواجه الشعب الفلسطيني البرئ أقصي أنواع الإبادة العرقية الجماعية في عصرنا الحديث الذي يحترم حقوق الإنسان والقانون الدولي بينما يُعامل الإنسان الفلسطيني في إسرائيل كمواطن من الدرجة الثانية سواء كان مسلم أو مسيحي وذلك لأنه في النهاية ليس صهيوني.

وتختفي كل الحقوق لدي المواطن الفلسطيني من إسرائيل بل وصل الأمر إلي تأسيس جماعات إرهابية صهيونية متطرفة من الوزير الإسرائيلي بن غفير ،والقيام بقتل المدنيين الفلسطينيين وحرق منازلهم فتزعم بن غفير جماعة إرهابية إسرائيلية من 1500 مستوطن إسرائيلي متطرف وقاموا بتلك الجرائم البشعة بل ،ودعا لإلقاء قنبلة نووية لإبادة العرب.

ولايزال يعيش الفلسطينيين ويلات الإحتلال الإسرائيلي لبلادهم منذ عام 1948 عند إحتلال الدولة الفلسطينية العربية ،واليوم يمارس نتنياهو المتطرف مجرم الحرب كل أشكال العنف والإرهاب ضد الشعب البرئ فقد قتل المدنيين الفلسطينيين بتلك الحرب بواسطة القنابل والمدافع وبلغ عدد الضحايا الفلسطينيين أكثر من 40 ألف قتيل 70% منهم أطفال ونساء!

وقام نتنياهو من قبل بالتفاخر بقتل الفلسطينيين عبر التجويع بل وقتل عمال المطبخ المركزي العالمي السبعة الذين حاولوا توصيل الطعام للأبرياء الفلسطينيين الذين يموتون جوعا.

ووضع الرئيس الأمريكي جوبايدن خطا أحمر حول حماية مليون ونصف إنسان برفح الفلسطينية وضرورة وصول المساعدات الإغاثية والغذائية إليهم لكن اليوم السبت مات طفلا فلسطينيا بسبب الجوع بديرالبلح!

وهو مايضع علي إسرائيل مسئولية إنقاذ المدنيين الفلسطينيين صحيا وغذائيا لإنهم قوة إحتلال داخل الأراضي الفلسطينية ،وهو مايدعونا للدعوة لنشر قوات تابعة للأمم المتحدة داخل الأراضي الفلسطينية تسمح بمرور كافة المساعدات لإنقاذ الأبرياء الفلسطينيين.

وواقعة مقتل الطفل الفلسطيني اليوم جوعا أعادت لأذهاننا واقعة مقتل الطفلة هند عمر 6 سنوات التي منعت قوات الإحتلال الإسرائيلي وصول سيارات الإسعاف إليها بل وقتلت الطقم الطبي الفلسطيني مع الطفلة في أبشع جرائم الإرهاب الدولي التي إرتكبتها إسرائيل!

نتنياهو مجرم الحرب المتطرف رئيس وزراء إسرائيل.

الطفلة الفلسطينية هند عمر ضحية الإرهاب الإسرائيلي.