النهار
الخميس 18 يوليو 2024 04:39 مـ 12 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

رئيس الوزراء البلجيكي يحذر إسرائيل من استخدام الجوع كسلاح حرب في غزة

رئيس الوزراء البلجيكي
رئيس الوزراء البلجيكي

تصريحات رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو تأتي كتحذير حاد لإسرائيل بشأن استخدام الجوع كسلاح في الحرب، حيث حث الحكومة الإسرائيلية على فتح المزيد من نقاط الوصول للمساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، وفي جولته الخاطفة في الشرق الأوسط، أبدى قلقه الشديد إزاء ما وصفه بـ"خطر المجاعة" الذي يواجهه سكان غزة، داعيًا إسرائيل إلى تجنب استخدام المجاعة كوسيلة في الحرب.

وأكد دي كرو أنه يعتبر الوضع الإنساني في غزة مقلقًا للغاية، مشيرًا إلى أنه ينبغي على إسرائيل أن تتخذ إجراءات فورية لتجنب تفاقم الأزمة الإنسانية.

ومن جانبه، حذر كبير الدبلوماسيين في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، ومنظمات الإغاثة من خطر المجاعة في غزة بعد شهور من الصراع المسلح بين القوات الإسرائيلية وحماس، الذي أسفر عن سقوط ضحايا بالآلاف.

دعا رئيس الوزراء البلجيكي، ألكسندر دي كرو، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى التخلي عن خطط الهجوم المزمعة على مدينة رفح في جنوب قطاع غزة.

وأشار دي كرو إلى أن هذه الخطط قد تفاقم الوضع الإنساني الصعب في غزة، معربًا عن قلقه العميق بشأن الوضع المأساوي الذي يواجهه السكان في المنطقة.

وخلال العملية الإسرائيلية السابقة لاجتثاث حماس، تم الإبلاغ عن وفاة أكثر من 30 ألف شخص في غزة، وفقًا للأرقام التي نشرتها وزارة الصحة في القطاع، ورغم أن المسؤولين الإسرائيليين يشككون في هذه الأرقام، معتبرين أن عددًا كبيرًا من القتلى كانوا من مقاتلي حماس، إلا أن دي كرو شدد على أهمية فتح المزيد من نقاط الوصول للمساعدات الإنسانية للمدنيين في غزة.

وأكد دي كرو أن الوضع الإنساني في غزة يعد "مأساويًا للغاية"، محثًا إسرائيل على تحسين الوصول إلى المساعدات الإنسانية للسكان المحاصرين في المنطقة.


إلى جانب رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز ورئيس الوزراء الأيرلندي ليو فارادكار، يعد دي كرو البلجيكي من بين أكثر المؤيدين صراحةً للقضية الفلسطينية في أوروبا، وهي مؤهلات روج لها مرارًا وتكرارًا في اليوم الأول من رحلته إلى الشرق الأوسط.