الثلاثاء 7 فبراير 2023 12:36 صـ 16 رجب 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

اكتشاف وثائق سرية بمنزل” كرمل ”لمايك بنس نائب ترامب السابق!!!

حرب الوثائق السرية تنتشر في الولايات المتحدة الأمريكية واعتاد المواطن الأمريكي علي تواجد وثائق بلاده السرية في أي مكان بدايةً من الرئيس الأمريكي جو بايدن الذي عُثر لديه حتي الآن 28 وثيقة سرية كان أولها 12 وثيقة في مكتبه بين وسط العاصمة واشنطن كشفها المحامي ريتشارد سوبر .

وبعدها وجدت 10 وثائق في منزله "ويلمنجتون" بالجراج وأعقبها العثور علي 6 وثائق أخري في نفس المنزل وفي خلال ذلك عين وزير العدل الأمريكي "ميريك جارلاند" المحقق "روبرت هور" لمتابعة سير التحقيقات وتساءل الجمهوريون في مجلس النواب عن وجود وثائق جديدة في منزل الرئيس الأخر "ريهوبوث " بيتش الذي يستخدمه صيفا في ولاية ديلاوير .

بينما تتساءل الصحافة الأمريكية الآن عن وجود وثائق سرية للرئيس الأمريكي جو بايدن في مكتبه الذي استأجره في ولاية فريجينيا وقام خلال ذلك رئيس لجنة الرقابة جيمس كومر باتهام البيت الأبيض بالتستر علي بايدن واستقال خلال تلك الفترة " رون كلاين" كبير موظفي البيت الأبيض .

في الاتجاه الأخر كان الرئيس السابق دونالد ترامب قد تعرض لانتقاد لاذع بسبب تواجد 160 وثيقة سرية في منتجعه بالم بيتش بمقاطعة مارالاجو بولاية فلوريدا لكنه نجح في تقديم أوراق ترشحه الرسمية للانتخابات الرئاسية عام 2024 .

لكن الأمر الغير متوقع هو انتقاد "مايك بنس" الذي عمل نائبا لترامب بسبب تواجد الوثائق السرية في منتجع ترامب كما وصفه بانه تآمر علي الولايات المتحدة الأمريكية في أحداث اقتحام مبني مجلس النواب الأمريكي يناير عام 2020 .

وبات من الواضح أن الولايات المتحدة تشهد صراعا في كشف أماكن تواجد الوثائق السرية فاليوم سلم "جريج جاكوب " محامي مايك بنس مجموعة من الوثائق السرية التي عثر عليها في منزل بينس"كرمل " في ولاية إندايانا ووصف المحامي انها كانت متواجدة في خزنة مغلقة وقد سلمها لرئيس الأرشيف والمحفوظات مكولور .

وتظهر هذه الوثائق في الوقت السابق التي تضاربت فيه الأنباء عن ترشح مايك بنس للانتخابات الرئاسية القادمة وقد نفي تلك الأنباء لاحقا مع العلم أن مايك بنس قد سعي في الحزب الجمهوري لتمثيل شخص آخر غير ترامب من الحزب الجمهوري وقد خرج اتجاه في الحزب يدعوا لتأييد حاكم ولاية فلوريدا الجمهوري " دي سانتس "كمرشح للحزب الجمهوري في الانتخابات القادمة .