الإثنين 3 أكتوبر 2022 02:15 مـ 8 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
صحة المنوفية: توقيع الكشف الطبي على 973 مواطن خلال قافلة علاجية بقرية أسطنها بالباجوروزير المالية اليابانى يتعهد بالرد ”بحزم” على تحركات الين المتقلبةفريق طبي بجامعة أسيوط ينجح في إنقاذ حياة مريضة بإجراء جراحة نادرةالكرملين: نراقب عن كثب ردود الفعل على طلب أوكرانيا الإنضمام إلى ”الناتو”إنشاء وحدة للجراحة التجريبية بالمستشفى البيطرى التعليمى بجامعة أسيوطوزيرة الثقافة تكشف: هناك ثروات ثقافية هائلة غير مستغلة جاري تفعيلها حاليًا بالأفعال وليس الأقوال12.34 % انخفاض بالرقم القياسى للصناعات التحويلية والاستخراجية بشهر يوليو 202211 إصدار في الدورة الـ38 لمهرجان الإسكندرية السينمائيانخفاض حرارة وسحب ورياح.. تفاصيل حالة الطقس حتى السبت المقبلمدبولي يتابع جهود التعامل مع تداعيات الأزمة الروسية – الأوكرانيةتعديل قانون الزراعة لحماية الرقعة الزراعية أمام ”تشريعية النواب” غدابني سويف: دعم موقف سيارات الأجرة بالفشن بـ20 أوتوبيسا للنقل الجماعي لحل أزمة نقل الطلاب

سياسة

أمين التدريب والتثقيف بـ”مستقبل وطن”: الجمهورية الجديدة تشمل جميع الأطياف والحوار الوطني فرصتنا للتلاقي

صرح محمود سيد أمين التدريب والتثقيف بحزب مستقبل وطن، إن دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لعقد جلسات الحوار الوطني هي رسالة حقيقية بأن الجمهورية الجديدة تتسع للجميع، جمهورية تعمر وتبني وتنشأ حياة سياسية متكاملة.

وأكد أمين التدريب والتثقيف بحزب مستقبل وطن على ان إطلاق حوار سياسي بين كافة القوى السياسية والشبابية حول أولويات العمل الوطني خلال المرحلة الراهنة ورفع نتائج هذا الحوار إلى الرئيس شخصياً مع وعده بحضور المراحل النهائية منها، وذلك لتطوير الرؤى والمقترحات البناءة في إطار من التفاعل الوطني بين مختلف القوى السياسية والشبابية هو تأكيد على رغبة السيد الرئيس في دمج جميع طوائف المجتمع على مائدة الحوار وإيجاد صيغة عمل مشتركة.

كما أكد القيادي بحزب مستقبل وطن أن الحوار الوطني يضم جميع الأحزاب السياسية بكافة إنتمائاتها مؤيدين ومُعارضين

وأكد محمود سيد أن الحوار الوطني هو حوار شامل لجميع طوائف الشعب المصري ككل .

وصرح محمود سيد أن فور إعلان السيد الرئيس جلسات الحوار الوطني أعلن حزب مستقبل وطن استجابته الفورية لمبادرة السيد الرئيس وتم توجيه كوادر الحزب وخبراته السياسية المتخصصه في كافة المجالات لإعداد الرؤية المطلوبه لمصلحة الوطن والمواطن.

وانطلقت أولى الجلسات الافتتاحية للحوار الوطني في مصر، الخامس من يوليو (تموز) 2022، بانعقاد مجلس الأمناء لبدء التنسيق مع تيارات وفئات المجتمع كافة من قوى سياسية وحزبية ونقابية بمقر الأكاديمية الوطنية للتدريب (تأسست عام 2017 وتتبع رئاسة الجمهورية)، بحسب ما أعلنت اللجنة المسؤولة عن الحوار في البلاد.

وبعد أكثر من شهرين من دعوة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إلى حوار شامل تحت مظلة "وطن يتسع الجميع" أواخر أبريل (نيسان) الماضي، أعلن المنسق العام للحوار ضياء رشوان أن "انعقاد مجلس الأمناء هو البداية الرسمية لأعمال الحوار التي سينظر المجلس خلال جلسته الأولى في تفاصيلها ومواعيدها ويتخذ القرارات اللازمة في شأنها ويعلنها للرأي العام، ليتيح له التفاعل مع الحوار والمشاركة فيه بمختلف الوسائل المباشرة والإلكترونية".