السبت 2 مارس 2024 05:02 صـ 21 شعبان 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
هشام حلمي بكر في رسالة صوتية يفوض مرتضى منصور بإجراءات دفن والده ويتجه لمصر سكرتير مساعد البحر الأحمر يشهد افتتاح مقر الكنيسة الإنجيلية بالغردقة مؤتمر صحفي لنادي الرياضات بالغردقة لعرض أعمال التطوير وزيرة الهجرة تلتقي المجموعة المؤسسة للشركة الاستثمارية للمصريين بالخارج للوقوف على آخر تطورات إنشائها بايرن ميونخ يسقط في فخ التعادل الإيجابي أمام فرايبورج بالدوري الألماني نقابة الصحفيين تدين ”مجزرة الطحين”: أوقفوا حرب التجويع وفكوا الحصار ضد أهلنا فى غزة سيد رجب وياسمين رئيس واحمد خالد صالح وناهد السباعي يحصدون جوائز مهرجان المركز الكاثوليكى تأهل الأهلي والزمالك لنصف نهائي دوري سيدات الطائرة البيت الأبيض: سنضاعف الجهود لفتح ممر بحري للمساعدات الإنسانية إلى غزة منهم حنان مطاوع وعبد الرحيم كمال.. تكريم خاص للجنة تحكيم الدورة 72 بمهرجان المركز الكاثوليكي لطفي لبيب خلال تكريمه بالمركز الكاثوليكي: الجائزة دي أعطتني دفعة للمستقبل وفاة طفل غرقاً بمياه ترعه بكفرالشيخ

تقارير ومتابعات

عزاء وتأبين ووقفة تضامنية.. ”نقابة الصحفيين” ترفع شعار ”دعم فلسطين”.. و”النهار” تحاور أعضاء المجلس

مجلس نقابة الصحفيين
مجلس نقابة الصحفيين

موقف كبير اتخذته "نقابة الصحفيين" تضامنًا مع الشعب الفلسطيني، وقضيته العادلة، وضد العدوان والإبادة التى يتعرض لها بشكل ممنهج، وما زال الدعم مستمرًا بإقامة عزاء وتأبين لشهداء الصحافة الفلسطينية وعائلاتهم بقاعة هيكل بالدور الرابع الأحد القادم.

ومن بين المواقف القوية التى اتخذتها "النقابة" ما شهدت سلالم "النقابة" من وقفة تضامنية كبيرة شارك فيها المئات من أبناء مهنة الصحافة ورموز سياسية وكتاب، وهى الوقفة التى دعت لها النقابة بعد مجزرة جيش الاحتلال الإسرائيلي التى أرتكبها فى مستشفي "الأهلى المعمداني".

ردد المشاركون فى الوقفة هتافات حماسية، ونقلوا بصوتهم رسالة تضامن للشعب الفلسطيني، حيث قالو: "بالروح بالدم نفديكي يا فلسطين، عربية عربية ضد الهجمة الصهيونية" وغيرها من الهتافات.

على هامش تلك الوقفة والتضامن الكامل من "نقابة الصحفيين" للقضية الفلسطينية، ألتقت جريدة "النهار المصرية" بعدد من أعضاء مجلس النقابة، والذين عبروا عن الدعم الكامل من النقابة للشعب الفلسطيني وحقه فى إقامة دولته المستقلة.

حرب إبادة..

قال خالد البلشي نقيب الصحفيين المصريين، إن الوقفة التضامنية التى نظمتها النقابة أتت كرد فعل على المجزرة التي نفذها جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني، كما إنها رسالة تضامن من نقابة الصحفيين مع الشعب الفلسطيني ضد جرائم جيش الاحتلال، وحرب الابادة الجماعية التى يشنها.

كما أنتقد "البلشي" فى تصريحات لـ"النهار"، الازدواجية الدولية فى التعامل مع القضية الفلسطينية، والتى تنحاز لجانب إسرائيل، وإن الوقفة التضامنية هى بمثابة رسالة للفلسطينين نقول خلالها "أحنا معاكم".

استنكار ودعم كامل

قال جمال عبد الرحيم، السكرتير العام لنقابة الصحفيين، أنه ليس غريبا علي نقابة الصحفيين المصريين أن تكون أول نقابة توجه دعوة رسمية من خلال مجلسها بمساندة الشعب الفلسطيني، واستنكار المجاز الوحشية التي ارتكبتها قوات الاحتلال الصهيوني في غزه الحبيبة، بقتل الأطفال والنساء والشيوخ، وتدمير المستشفيات والمؤسسات الإعلامية واستهداف الكثير من الصحفيين.

وأشار "عبد الرحيم" في تصريحات خاصة لـ "النهار"، أن نقابة الصحفيين المصريين هي أول نقابة في مصر تصدر قرارات بحذر كافة أشكال التطبيع الشخصي و المهني والنقابي مع الكيان الصهيوني منذ عام 1980 وحتي الأن، وبالفعل منذ اليوم الأول ل"طوفان الأقصي" أصدرت نقابة الصحفيين بيان هام أكدت فيه حق الشعب الفلسطيني وحق المقاومة الفلسطينية في الدفاع عن نفسها، والدفاع عن الشعب وأرضيها.

وأكد السكرتير العام، أن النقابة أصدرت أكثر من بيان تؤكد من خلاله دعمها الكامل للقضية الفلسطينية، وأصدرت أكثر من بيان تطالب من خلاله المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية واتحاد الصحفيين العرب بمساندة المؤسسات الصحفية في فلسطين، وتساند الصحفيين الفلسطينين، وذلك تم من خلال الوقفة الاحتاجية التى حدثت علي سلم نقابة الصحفيين، وكانت بدعوة من مجلس نقابة الصحفيين، بعد تدمير مستشفي فلسطين واستشهاد العديد من أبناء الشعب الفلسطيني.

وتابع قائلًا: أن الهدف الاساسي من الوقفة الاحتاجية هو أننا نرسل رسالة إلي الأشقاء بفلسطين أننا ندعم ونساند ونساعد الشعب الفلسطيني، وأن فلسطين أرض عربية، وفي حالة لم يتم وقف العدوان علي الأشقاء في غزة، بالتأكيد ستواصل نقابة الصحفيين فعاليتها، وقررنا فتح حساب بنكي لجمع تبرعات لصالح الأشقاء في فلسطين.

طرد السفير وفتح المعبر..

فيما قال الكاتب الصحفي والسياسي حمدين صباحي، إن القضية الفلسطينية هى القضية المركزية للأمة العربية، وليس رجديد على الشعب المصري أن يعبر عن موقفه المتضامن مع الشعب الفلسطيني، وفخره بالمقاومة التى زلزلت الكيان الصهيوني.

وتابع مؤسس حزب الكرامة فى حديث لـ"النهار"، نحن نطالب مصر أن تؤدي دورها فى دعم حق شعب فلسطين ورفض واسقاط مشروع التهجير الذي تديره الولايات المتحدة الأمريكية على حساب فلسطين، وطرد السفير الصهيوني وفتح معبر رفح.

أدوات السلامة المهنية..

وقال هشام يونس وكيل نقابة الصحفيين المصريين، إن الوقفة التضامنية عبارة عن رسالة للشعب الفلسطيني نؤكد لهم من خلالها أننا معهم، وسنعمل بشتى الطرق للتخفيف عنهم، من جمع تبرعات وتقديم معونات ومساعدات.

وتابع "يونس" فى تصريحات لـ"النهار"، ندعم زملائنا الصحفيين فى فلسطين عن طريق أدوات السلامة المهنية الموجودة بالنقابة، وسنتبرع بها لغزة، كما أننا سنعمل على رصد انتهاكات الإعلام الغربي وعدم حياديته، والحياه الأعمى ضد الشعب الفلسطيني، وستستمر الفعاليات ما دام استمر العدوان.

طائرة أمريكية..

فيما قال حسين الزناتي وكيل نقابة الصحفيين، إن الوقفة جاءت للتضامن مع الشعب الفلسطيني ضد المجازر التى تقوم بها قوات الاحتلال الصهيوني فى الأراضي المحتلة بغزة، ومن قلب نقابة الصحفيين نبعث برسالة للعالم أجمع ضد حرب إبادة الشعب العربي الفلسطيني فى غزة، وضد هذا الكيان الصهيوني البغيض الذي خالف كل معاير الإنسانية، بمذابح ومجازر على مدار تاريخه الأسود، ولكن هذه المرة ينفذ جرائمه تحت عين وبصر المجتمع الدولى المتحيز على حساب الشعب العربي.

وتابع "الزناتي"، إن مجزرة مستشفي الأهلى المعمداني، شاهدة على جرائم الاحتلال، والسفير الفلسطيني كان موجود فى النقابة استضافته لجنة الشئون العربية، وقال فى لقائه إن الطيارة اللى ضربت المستشفى أمريكية، والطيار الذي يقودها أمريكي، وهذا يثبت التحيز ضد العرب كأنهم لا يرون كل هؤلاء الضحايا.

وأختتم "الزناتي" حديثه بقوله: "نبعث رسالة تضامن للشعب الفلسطيني والصحفيين هناك، هذه رسالة من كل الشعب المصري والشعب العربي أننا ضد هذا العدوان الغاشم".. متابعًا، كل إجراءات النقابة هدفها التضامن مع الشعب الفلسطيني ومساندته.

جرائم غير مسبوقة..

فيما قال أيمن عبد المجيد، عضو مجلس نقابة الصحفيين ورئيس لجنة المعاشات وعضو لجنة القيد، إن نقابة الصحفيين أتخذت عدة إجراءات داعمة للقضية الفلسطينية، وحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولة مستقلة عاصمتها القدس، ونددت بالجرائم الصهيونية التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني، والتي تصل إلي درجة جرائم الحرب، والمذابح والتي بلغت ذروتها بشكل غير مسبوق، فضلًا عن قصف الاحتلال لمستشفي ميداني ليصبح المرضي أحد المستهدفين، والأطقم الطبية والإعلاميين والنساء والأطفال في ظل صمت عالمي ودعم من القوة الأوروبية.

وأضاف "عبد المجيد" في تصريحات خاصة لـ"النهار"، أن هناك تحركات عدة من نقابة الصحفيين لرفع الظلم والاعتداء الواقع على الشعب الفلسطيني، فالإعلامي مقاتل علي جبهة الوعي يملك سلاح القلم، ونحن الذين نملك القدرة علي تحليل مضامين وسائل الإعلام الغربية، وفضحها وإعداد تقارير تفند مزاعمهم.

واستكمل عضو مجلس نقابة الصحفيين، أنا أري أن من المهم التأكيد علي أن موقف نقابة الصحفيين داعم للموقف المتناغم بين الشعب والقيادة السياسية، فنحن ندعم صمود الشعب الفلسطيني علي أرضه من أجل إقامة دولة فلسطينية، وندعم موقف الدولة المصرية المقاوم لمحاولات الاحتلال تجويع الشعب الفلسطيني وقطع المياه والكهرباء والدواء عنه، والقصف المستمر لأرضه، بهدف إجباره علي أن يهاجر أرضه.

وأضاف عضو المجلس قائلًا، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، عقب تخريج دفعة من كلية الشرطة، أدلي بتصريحات مهمة أكد خلالها أنه المسئول الأول عن الأمن القومي المصري، وأنه لن يسمح بالتفريط أو التهاون في الأمن القومي المصري، تحت أي ظرف وأكد علي ضرورة وجود وعي بحجم التعقيدات والتحديات التي تواجه الأمن القومي، ودورنا هنا كصحفيين تبسيط وتحليل وتفسير هذه الرسائل إلي القراء والمواطنين.

أبقوا فى أرضكم..

قالت دعاء النجار، عضو مجلس نقابة الصحفيين ورئيس لجنتي المرأة والنشاط، إن الوقفة جاءت بدعوة من مجلس نقابة الصحفيين، كنتيجة للكارثة التي حدثت في مستشفي غزة، قطعنا اجتماع المجلس، وأصرينا علي نشر بيان ندعوه فيه الزملاء بوقفة احتجاجية علي سلم نقابة الصحفيين، لرفض كل الأعمال الإجرامية التي تحدث مع الأشقاء في فلسطين.

وأكدت"دعاء" في تصريحات خاصة لـ "النهار"، أن موقف مصر الواضح مع القضية الفلسطينية لا يقبل مزايدات، فمصر منذ عام 1948 وحتى الأن هي المساند الأول للقضية الفلسطينية، مصر مع تحرير كامل الأراضي الفلسطنية ومصر مع القدس عربية، ومتضامنة مع فكرة استكمال النضال الفلسطيني من أجل تحرير أرضهم.

ووجهت عضو مجلس نقابة الصحفيين، إلي الأشقاء الفلسطنيين رسالة طمأنة قائلة: أبقوا في أراضيكم وكل الوطن العربي معكم وبيساندكم، والخروج من أراضيكم يعني القضاء علي القضية الفلسطينية، وقتل القضية الفلسطينية، ونحن جميعًا في ضهركم من أجل تحرير أرضكم.

واستكملت حديثها قائلة: نحن ضد فكره التهجير والتوطين، ولابد أن يظل الشعب الفلسطيني البطل في أرضه، وفكرة التهجير إلي سيناء وخارج الحدود الفلسطينية، ليست فكرة صحيحة، ونحن والقيادة السياسية المصرية ضد هذه الأفكار، وهناك مساندة شعبية كبيرة في الشوارع المصرية، تؤكد أننا خلف القيادة السياسية.

تضامن كامل..

فيما قال محمد يحي عضو مجلس نقابة الصحفيين، دعونا للوقفة التضامنية بعد العدوان الذي حدث على المستشفي الأهلى المعمداني بقطاع غزة، مما أسفر عن سقوط العديد من الضحايا، ما يحدث فى فلسطين لا يمكن أن يستمر، وكان علينا إعلان تضامننا الكامل، وايصال صوتنا للشعب الفلسطيني، ومجلس الحوار الوطنى أيضًا دعى لوقفة تضامنية عند النصب التذكاري، حتى ننقذ الأطفال الأبرياء وكل الأرواح التى ليس لها أي ذنب.

قرارات..

وكان مجلس نقابة الصحفيين أعلن عن إدانته الشديدة لمجزرة الاحتلال الصهيوني الإجرامى باستهداف مستشفى المعمدانى فى قطاع غزة، والذي أسفر عن سقوط مئات الشهداء من الضحايا الأبرياء والجرحى والمصابين من المواطنين الفلسطينيين العزل فى غزة.

وأكدت نقابة الصحفيين، أن ما يرتكبه جيش الاحتلال الصهيوني من قصف متعمد لمنشآت وأهداف مدنية، يعد انتهاكاً خطيراً لأحكام القانون الدولي والإنساني، ولأبسط قيم الإنسانية، ويقع تحت أنظار العالم المتخاذل الذي يقف صامتا أمام حرب إبادة جماعية لشعب أعزل.