الأحد 21 أبريل 2024 08:36 مـ 12 شوال 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
جامعة مدينة السادات تشارك في مهرجان الأنشطة الطلابية بجامعة السويس تحت شعار «مصر حرة آمنة سالمة» بحضور وزيرة البيئة طلاب جامعة المنصورة الجديدة فى مسابقة Real Life السنوية لريادة الأعمال المستدامة ”القاصد” يتفقد فرع صيدلة الإسعاف ”٢٤” بجامعة المنوفية ويتابع سير العمل بها الزمالك يسقط في فخ التعادل السلبي أمام دريمز الغاني في الكونفدرالية شاب يشعل النيران في نفسه بعد أن قتل والدته باحدي قرى الدقهلية محمد صلاح يشارك في فوز ليفربول على فولهام بثلاثية بالدوري الإنجليزي برلمانية: استخدام الفيتو ضد فلسطين كشفت للعالم انحياز أمريكا لإسرائيل عدد المفحوصين للغدة الدرقية تجاوز 28 ألف طفل خلال 3 أشهر توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين جامعة المنصورة مع كلية الكوت الجامعة بالعراق إزالة 22 حالة تعدي علي أرضي املاك الدولة بالدقهلية التعادل السلبي يحسم الشوط الأول لمباراة الزمالك و دريمز الغاني سداسي الزمالك يؤازر الفريق في مباراة دريمز الغاني بكأس الكونفدرالية

عربي ودولي

”الصحة العالمية” تناشد السلطات الليبية التوقف عن دفن ضحايا الفيضانات في مقابر جماعية

دعت منظمة الصحة العالمية ومنظمات إغاثة أخرى السلطات في ليبيا التوقف عن دفن ضحايا الفيضانات في مقابر جماعية، أو حرق الجثث بشكل جماعي.

وأوضحت المنظمة أن جثث الضحايا لا تشكل أي تهديد صحي تقريبا، وأن دفنها بشكل متسرع قد يؤدي إلى مشكلات نفسية طويلة الأمد لذوي الضحايا، بالإضافة إلى مشكلات اجتماعية وقانونية.

كما دعت المنظمة إلى تحسين إدارة عمليات الدفن، لتكون في مقابر فردية محددة وموثقة بشكل جيد.

ومن جانبة أفاد الناطق باسم مركز الإسعاف والطوارئ في ليبيا، أن الضحايا دفنوا في 3 مقابر جماعية.

وأعلنت الأمم المتحدة ارتفاع حصيلة قتلى الفيضانات الكارثية في مدينة درنة بشرق ليبيا إلى 11300 شخص.

وأكد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، اليوم الأحد، إن 10100 شخص آخرين ما زالوا في عداد المفقودين، مشيرا إلى أنه في أماكن أخرى بشرق ليبيا خارج درنة، أودت الفيضانات بحياة 170 شخصا إضافيا.

كان الإعصار المتوسطي "دانيال" المدمر قد اجتاح يوم الأحد الماضي عدة مناطق شرقي ليبيا، أبرزها مدن بنغازي والبيضاء والمرج بالإضافة إلى سوسة ودرنة، مما تسبب فى انهيار سدّين جرفت مياههما أجزاء من المدينة بأبنيتها وبناها التحتية خلفت ورائها ألالاف القتلى والمفقودين.

موضوعات متعلقة