الجمعة 24 مايو 2024 01:28 مـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

الجارديان: زلزال المغرب تسبب في تدمير مواقع أثرية هامة مدرجة على قائمة التراث العالمي

أكدت صحيفة (الجارديان) البريطانية - في تقرير إخباري - أن الزلزال العنيف الذي ضرب المغرب ليلة أمس الجمعة تسبب في تدمير مواقع أثرية هامة مدرجة على قائمة التراث العالمي من جانب منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) إلى جانب الخسائر الأخرى.

وأشارت الصحيفة - في تقريرها - إلى أن الزلزال الذي بلغت قوته حوالي سبع درجات على مقياس ريختر والذي ضرب مدينة مراكش والمناطق المحيطة بها تسبب كذلك في ومصرع المئات من الأشخاص وإصابة آخرين، كما نتج عنه تدمير العديد من المباني والمنشآت مما دفع السكان إلى الفرار من منازلهم والبقاء في الشوارع والميادين العامة تحسبا لهزات أرضية أخرى.
وأضافت أن التليفزيون الوطني بالمغرب أذاع لقطات مصورة لمأذنة أحد المساجد تتهاوى وسط كومات من الركام والأنقاض جراء انهيار العديد من المباني مما أدى كذلك إلى تدمير العديد من السيارات أسفل تلك المباني.
وأوضح التقرير، طبقا لما ذكرته وزارة الداخلية المغربية، أن الهزة الأرضية العنيفة وقعت حوالي الساعة الحادية عشر ليلة أمس الجمعة في منطقة أطلس العليا الجبلية، مشيرا إلى أن معظم الضحايا من القتلى والجرحى في مناطق جبلية يصعب الوصول إليها.
وأضافت الصحيفة، طبقا لما ذكره أحد شهود العيان، أن الهزة الأرضية التي استمرت حوالي 20 ثانية، نتج عنها العديد من الهزات الارتدادية والتوابع الأقل عنفا.. موضحة أن المنطقة التي ضربها الزلزال تحوي العديد من القرى الزراعية وتبعد حوالي 40 ميلا جنوب غرب مدينة مراكش.
ولفتت الصحيفة إلى أن سكان مدينة مراكش يعملون على رفع الركام الناتج عن انهيار المباني في البلدة القديمة بأيديهم لحين وصول الأجهزة والآلات الثقيلة للقيام بتلك المهمة.
وأشار التقرير إلى أن سكان مدينة الرباط التي تبعد حوالي 220 ميلا عن منطقة الزلزال شعروا أيضا بالهزة الأرضية مما دفعهم إلى مغادرة منازلهم والبقاء في الميادين العامة والمقاهي خوفا من وقوع هزات أرضية أخرى.
وأضاف التقرير أن بعض لقطات الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر العديد من الأشخاص يفرون من الأسواق التجارية والمطاعم والمنازل أثناء وقوع الهزة الأرضية في الوقت الذي تنهار فيه المباني في العديد من الشوارع.
وأشار التقرير في هذا السياق إلى تقديرات هيئة المساحة الجيولوجية الأمريكية أن سكان تلك المناطق التي ضربها الزلزال يعيشون في مبان سكنية متهالكة لا يمكنها تحمل هزة أرضية بهذا العنف.
وأضافت الصحيفة - في ختام التقرير - أن شبكة الإنترنت في مدينة مراكش تعطلت جراء الهزة الأرضية التي تسببت في قطع التيار الكهربائي، موضحة أن المغرب تتعرض من وقت لآخر لهزات أرضية ولاسيما في المناطق الشمالية.

موضوعات متعلقة