الأحد 19 مايو 2024 08:52 صـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الداخلية تكشف حقيقة فيديو الاستعراض في زفاف ”صحراوي الإسماعيلية” فرحها ثاني يوم العيد.. الحزن يخيم على المنوفية بعد وفاة فتاة أسفل عجلات جرار زراعي مصرع شخص بالمنوفية بعد سقوط سيارته في مصرف مشاركة وزارة السياحة والآثار في ورشة العمل المصرية التركية للترويج للمقصد السياحي المصري الحسم يتأجل.. تعرف على موعد مباراة الإياب بين الأهلي والترجي في أبطال إفريقيا التعادل السلبي يحسم موقعة الذهاب بين الأهلي والترجي في نهائي أبطال إفريقيا بالصور.. وزيرة الثقافة ونجوم الفن يؤدون واجب العزاء في زوجة أحمد عدوية المستشار الألماني شولتس: 500 شاحنة هي الحد الأدني للمساعدات الإنسانية ومن شن الحرب عليه المسؤولية الإنسانية بفلسطين 60 دقيقة سلبية بين الأهلي والترجي في ذهاب نهائي أفريقيا شوط أول سلبي بين الأهلي والترجي في ذهاب أبطال أفريقيا الحكم على مقتحم منزل رئيسة الكونجرس الأمريكي السابقة بالسجن 30 عاما أول ربع ساعة.. التعادل السلبي يسيطر على مباراة الأهلي والترجي في نهائي الأبطال

عربي ودولي

هل ترتفع الديون الأمريكية إلي 32 تريليون دولار عام 2029 ؟

المُحللة السياسية والصحفية الأمريكية ليزا ديسجاردينز
المُحللة السياسية والصحفية الأمريكية ليزا ديسجاردينز

أزمة التضخم العالمي جراء الحرب الأوكرانية الروسية قد سببت أزمات اقتصادية ضاغطة بمختلف دول العالم وكان من بينها العملاق الاقتصادي الأمريكي الذي أفلست به عشرات البنوك الأمريكية وأشهرها "فالي أوف سيليكون" و "ريبابلك" وقد عجز فالي أوف سيليكون عن رد الودائع إلي أصحابها .

حتي خرج الرئيس الأمريكي الديمُقراطي "بايدن" مخاطبا الشعب الأمريكي مؤكدا علي رد أموال الأمريكيين وقيام البنوك الأمريكية الكبري بشراء الصغيرة التي تعرضت لعاصفة اقتصادية مدمرة .

وقد دخل بايدن في مفاوضات مطولة مع الكونجرس الأمريكي بقيادة "كيفن مكارثي" لرفع سقف الديون الأمريكية لكن كان يُعارض الحزب الجمهوري فكرة اقتراض الولايات المتحدة المزيد من المال و إنفاقها خارج إطار الدولة الأمريكية .

بينما تعاني الولايات المتحدة من مشكلات الهجرة الغير الشرعية الزاحفة من المكسيك وقد تخطوا المليون مهاجر وهي مشكلة رئيسية أُخري في المجتمع الأمريكي حول فكرة قبول المهاجرين ودخول المافيا بينهم إلي الولايات المتحدة .

لكن كانت حذرت وزيرة الخزانة الأمريكية "جانيت يلين" في عدة مؤتمرات من تخلف واشنطن عن سداد ديونها البالغة 31 تريليون و600 مليارات دولار في الخامس من يونيو القادم حالة عدم موافقة الكونجرس الأمريكي علي تمرير مقترحات بايدن في الاستدانة .

واضطر بايدن بعد رفض الكونجرس سياسة الإدارة الديمُقراطية بواسطة بايدن التي تقود الولايات المتحدة إلي الحرب العالمية الثالثة قد دعيت في وقت سابق السيناتور الجمهورية "مارجوري تايلور جرين" إلي "الطلاق الوطني " وينفصل الجنوب الأمريكي عن الشمال الديمُقراطي المُستمر في إرسال السلاح إلي أوكرانيا بغض النظر عن حل المُشكلات الأمريكية ولذلك شدد رئيس الكونجرس الأمريكي علي وضع شروط وقيود حال رفع سقف الديون الأمريكية .

وقام بايدن بلقاء مكارثي علي المستوي الشخصي لإقناعه بوجهة نظره وحاجة إدراته إلي ذلك القرار وله تبعات علي الحكومة الأمريكية حتي يناير عام 2025 ومؤخرا قد وافق الكونجرس علي تمرير القرار ورفع سقف الديون الأمريكية إلي 1.6 تريليون دولار في مذكرات مقدمة إلي أعضاء المجلس من 99 صفحة .

وخرجت الصحفية والمُحللة السياسية الأمريكية "ليزا ديسجاردينز" في "بي بي إس" نيوز مُعلقة علي إقتناع الجمهورين بفكرة الديمُقراطيين لرفع سقف الديون الأمريكية من أجل حل مشكلات جذرية كمشلة المستنقعات في مقاطعة فيرجينيا القريبة من العاصمة واشنطن و التي غاب عن ريفها مظاهر الحضارة المدنية وعمل صرف صحي ومياه شُرب بها وسيكلف المليارات كما رصدت 99 صفحة .

مشكلة العمالة المؤقتة في مطاعم الوجبات السرية علي مستوي أمريكا ومعظمهم من الشباب وتسعي الخطة الأمريكية للعام القادم توفير 200 ألف فرصة عمل جديدة .

ومساعدة المُشردين وتوفير المنازل لهم ولاحظت ديسجاردينز رفع ميزانية الدفاع العسكرية للجيش الأمريكي بنسبة 3% وتخشي ديسجاردينز من خطورة الاستدانة المستمرة وحالة التضخم الكبيرة وتساءلت عن وصول سقف الديون الأمريكية عام 2029 إلي 1.29 تريليون دولار .

وتقترب الولايات المتحدة من الانتخابات الرئاسية نوفمبر عام 2024 وسيضطر الرئيس الأمريكي القادم سواء جمهوري أو ديمُقراطي بالتعامل مع الديون الأمريكية المستمرة نتائجها حتي يناير عام 2025 .

الرئيس الأمريكي الديمُقراطي "جوبايدن" مع رئيس الكونجرس الجمهوري "كيفن مكارثي" .