الخميس 25 أبريل 2024 05:45 صـ 16 شوال 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الشباب والرياضة بالدقهلية تحتفل بيوم اليتيم بإدارة شباب طلخا بحضور ١٠٠ عالم مصرى وعربي انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثاني لدعم صناعه الدواجن بالغردقة ”وكيل وزارة الشباب والرياضة” بالقليوبية يشهد برنامج دورة التنمية السياسية للشباب مصرع سيدة التهمتها ماكينة حصاد القمح في الفيوم إبداع تلاميذ مدرسة ساحل طهطا المتميزة لغات بسوهاج في عروض حفل نهاية العام الدراسي.. صور هيئة سلامة الدواء والغذاء الأمريكية تُحذر الأمريكيين من العثور علي عينة حليب بها أنفلونزا الطيور رئيس جامعة الزقازيق يستقبل وفد هيئة فولبرايت لبحث جهود الدمج والاتاحة لذوى الإعاقة نائب محافظ البحيرة تناقش مع مساعد وزيرة البيئة دعم منظومة النظافة والمخلفات الصلبة تكريم كورال جامعة مدينة السادات في ختام فعاليات الملتقى الفني الحادي والعشرين للجامعات بـ جنوب الوادي المشدد 5 سنوات لشقيقين لإحداثهم عاهه لشخص بسلاح نارى بشبرا الخيمة السيطرة على حريق التهم فدانين ونصف بأسيوط ملك مصر السابق أحمد فؤاد الثاني يتفقد مكتبة الإسكندرية

منوعات

بريطانيا تواجه نقصًا كبيرًا فى المضادات الحيوية لمواجهة تفشى بكتيريا ”Strep A”

كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية،عن وفاة فتاة تبلغ من العمر 12 عامًا نتيجة الإصابة ببكتيريا Strep A، حيث تعتبر الوفاة الــ16 ناتجة عن البكتيريا في المملكة المتحدة هذا الشتاء، ما أثار نقص المضادات الحيوية دعوات للصيادلة للحصول على القدرة على استنباط الأدوية البديلة.

يُعتقد أن الفتاة هي طالبة من ساسكس، قد توفت من مضاعفات نادرة للغاية ناجمة عن عدوى بكتيرية غير ضارة عادة، أفادت وسائل إعلام محلية أن الطالبة كانت فتاة تم علاجها في مستشفى الأطفال الملكي ألكسندرا في برايتون بعد إحالة من طبيبها العام.

وأضافت الصحيفة، يأتي ذلك في الوقت الذي دعا فيه الأطباء الصيادلة اليوم إلى اكتساب الصلاحيات لتقديم مضادات حيوية بديلة للأطفال المرضى هذا الشتاء، حيث يجتاح النقص المحلي البلاد، وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة، التي أكدت أحدث حالة وفاة بسبب بكتيريا Strep A ، لم تشارك اسم الطفل او جنسه.

وأشارت الصحيفة إلى إنه في حين أن العدوى عادة ما تكون خفيفة، فقد توفي 16 طفلاً منذ سبتمبر من مضاعفات نادرة بشكل استثنائي يمكن أن تؤدي إليها، تسمى المكورات العقدية الغازية من المجموعة" أ" .

أكد رؤساء الصحة إن عدد القتلى، وإن كان منخفضًا، فانه يعتبر مرتفع بشكل غير عادي في هذا الوقت من العام، مضيفين، إنه تحدث مضاعفات المكورات العقدية، عندما تغزو البكتيريا أجزاء من الجسم مثل الدم أو العضلات العميقة أو الرئتين.

يعتبر التهاب اللفافة الناخر ومتلازمة الصدمة السمية العقدية من أكثر أشكال الأمراض الغازية شدة، ولكنها نادرة، عادةً ما تسبب العدوى ببكتيريا المجموعة A Streptococcus التهاب الحلق أو الحمى القرمزية أو الطفح الجلدي، وتنتقل عن طريق الاتصال الجسدي أو من خلال قطرات من العطس أو السعال، في حالات نادرة جدًا، يمكن أن تصبح العدوى غازية وتدخل أجزاء من الجسم لا توجد فيها البكتيريا بشكل طبيعي، مما قد يكون خطيرًا.

تم اكتشاف أكثر من 650 حالة من حالات البكتيريا الغازية في إنجلترا هذا الموسم، حوالي 60 منها كانت قاتلة، ويشمل ذلك 170 حالة بين الأطفال، أدت إلى 14 حالة وفاة، تم تسجيل حالتي وفاة أخريين من طراز iGAS في ويلز وأيرلندا الشمالية.

يأتي ذلك في الوقت الذي دعا فيه الأطباء رؤساء الصحة اليوم إلى تغيير التشريعات حتى يتمكن الصيادلة من تغيير الوصفة الطبية الممنوحة لبكتيريا Strep A إذا كانت المضادات الحيوية التي قيل لهم تناولها غير متوفرة، تعني القواعد الحالية أن الصيدليات يمكنها فقط الاستغناء عن الأدوية التي وصفها الممارسون العامون بالفعل، ما لم يطلبوا إذنًا.

يريد الأطباء الآن من الوزراء أن يفكروا بشكل عاجل في تخفيف اللوائح القانونية، حيث تكافح المملكة المتحدة حاليًا نقصًا محليًا في العديد من المضادات الحيوية التي تُعطى بشكل روتيني للأطفال الذين يعانون من أعراض البكتيريا Strep A، سيعكس البروتوكولات التي تم تقديمها في وقت سابق من هذا العام عندما كافحت آلاف النساء في سن اليأس للوصول إلى العلاج التعويضي بالهرمونات المعتاد وسُمح للصيادلة بتقديم نسخة بديلة، يمكن لهذه الخطوة أن تخفف الضغط على الأطباء المشغولين وتتيح للشباب الوصول إلى الأدوية المتاحة بشكل أسرع، حيث يتم علاج عدوى بكتيريا Strep A بسهولة إذا تم وصف المضادات الحيوية في وقت مبكر بما فيه الكفاية.

الاعراضالاعراض

وقالت الصحيفة، إنه في حين أن معظم الحالات تعالج دون الحاجة إلى أي تدخل طبي جاد، فإن النصيحة الرسمية للآباء القلقين بشأن متى ومن يطلبون المساعدة هي كالتالى:

1.إذا شعرت أن طفلك يبدو مريضًا بشكل خطير.

2.يمكن أن تشمل الأعراض التهاب الحلق والصداع والحمى والغثيان والقيء.

نصح الأطباء بوصف أقراص الأطفال من المضادات الحيوية، ليتم سحقها ورشها في الطعام، وسط نقص محلي في المضادات الحيوية السائلة التي تؤخذ على هيئة شراب للأطفال .

كشفت صحيفة "ديلى ميل "، هذا الأسبوع عن إدراج 9 مضادات حيوية مختلفة على أنها منخفضة المخزون، المشكلة، الناجمة عن مشاكل سلسلة التوريد وزيادة الطلب، يمكن أن تستمر حتى العام الجديد، وقال أحد كبار الأطباء اليوم إن إعطاء الصيادلة القدرة على تغيير الوصفات الطبية يمكن أن يخفف بعض الضغط الحالي.

قالت البروفيسورة كاميلا هوثورن، رئيس الكلية الملكية للأطباء، إن التفشي الحالي للعدوى البكتيرية Strep A بين الأطفال يسلط الضوء على الحاجة إلى تغيير القاعدة، مضيفة، إنه "لا يحتاج الصيادلة فقط إلى أن يكونوا قادرين على صرف تركيبة مختلفة من ذلك المضاد الحيوي، ولكن إذا لم يكن هذا المضاد الحيوي متاحًا، فهناك بدائل أخرى جيدة بنفس القدر".

أثار البروفيسور هوثورن هذه القضية مع الدكتورة سوزان هوبكنز، كبير المستشارين الطبيين في وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة، كما تم مناقشة هذه الخطوة مع كريس ويتي، كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا.

يأتي ذلك في الوقت الذي تكثف فيه هيئة الخدمات الصحية في بريطانيا تسليمات من المضادات الحيوية للصيادلة في جميع أنحاء البلاد في محاولة لمعالجة النقص المحلي.