الأحد 4 ديسمبر 2022 07:59 مـ 11 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
النيابة العامة تحقق في التعدي على طاقم التمريض والعاملين بمستشفى قويسنا المركزيمديريتي الأمن والتعليم بالشرقية تنظمان احتفالية لطلبة وطالبات مدرسة التربية الفكرية بالزقازيقاليونيسكو يعتمد ملف الاحتفالات المرتبطة بالعائلة المقدسة كتراث ثقافي فى الشرقيةرئيس جامعة الزقازيق يفتتح مركز تدريب جراحات المخ والأعصابجامعة الزقازيق تنعى لواء أ.ح. ناجى شهود مساعد رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية الأسبقجهاز المخابرات ووكيل صحة الشرقية يتفقدا عدد من مستشفيات المحافظإطلاق شارة بدء حملة ”حقك تنظمي” بصحة الشرقيةوكيل صحة الشرقية يجتمع بإدارة مستشفى الصدر لمناقشة تطوير الخدمات الطبيةأليو سيسيه يعلن تشكيل السنغال إستعدادًا لمواجهة إنجلترا في كأس العالمفي إطار مشاركتها بمعرض Food Africa .. فريشكانو اليونانية تتطلع لتعزيز تعاونها مع قطاع الأغذية المصريمياه البحر الأحمر تواصل البرامج التدريبية للعاملين لتطوير مهاراتهمرسمياً..فرنسا تعبر لدور الـ 8 بثلاثية في مرمي بولندا بكأس العالم 2022

عربي ودولي

خبراء أمميون يحذرون من مخاطر الاتجار بالبشر مع استمرار الصراع في إقليم تيجراى وعفار وأمهرة بإثيوبيا

حذرت مجموعة من خبراء حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، من بينهم المقرر الخاص المعني بالاتجار بالبشر وخاصة النساء والأطفال سيوبان مولالي والمقرر الخاص المعني بحالة حقوق الإنسان في إريتريا محمد عبدالسلام بابكر والمقررة الخاصة المعنية ببيع الأطفال واستغلالهم جنسيا ماما فاطمة سنجاته، من أن النساء والفتيات في إقليم تيجراى المضطرب وعفار وأمهرة معرضات بشكل متزايد للاختطاف والاتجار لأغراض الاستغلال الجنسي أثناء فرارهن من الصراع في شمال إثيوبيا.


وقال الخبراء - فى بيان لهم، اليوم الإثنين، بجنيف - "إن النزاع المسلح الذي طال أمده في مناطق تيجراي وعفار وأمهرة في إثيوبيا زاد من مخاطر الاتجار بغرض الاستغلال الجنسي كشكل من أشكال العنف الجنسي في النزاعات"، معربين عن القلق من التقارير التي تتحدث عن اختطاف نساء وفتيات لاجئات ومشردات داخليا في هذه المناطق أثناء محاولتهن الانتقال الى أماكن أكثر أمنا.

ولفتوا إلى مخاوف جدية بشأن تعرض اللاجئات والأطفال الإريتريين لخطر الاتجار بغرض الاستغلال الجنسي بعد عمليات الاختطاف والتشريد، مؤكدين أن هناك حاجة لاتخاذ إجراءات عاجلة لمنع الاتجار، وخاصة لأغراض الاستغلال الجنسي، ولضمان المساعدة والحماية لجميع الضحايا دون تمييز على أساس العرق أو الجنسية أو الإعاقة أو السن أو الجنس.

وحذر البيان من أن الأطفال معرضون بشكل خاص لخطر الاتجار لأغراض الاستغلال الجنسي، وخاصة في منطقة تيجراي، حيث تم فصل مئات الأطفال عن عائلاتهم، مشددا على أن استمرار عدم وصول المساعدات الإنسانية إلى المنطقة هو مصدر قلق كبير.. وحث الخبراء على اتخاذ تدابير وطنية وثنائية ومتعددة الأطراف فورية لمنع جميع أشكال الاتجار بالأطفال وضمان الحماية لهم جميعا.

كما حذر البيان من عدم اتخاذ تدابير كافية لتحديد ضحايا الاتجار وضمان الحماية والمساعدة ودعم تعافيهم بطرق تراعي بشكل كامل الصدمات الشديدة التي عانوا منها، مشددا على أن الإخفاق في توفير المساءلة عن هذه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والجرائم الجسيمة يخلق مناخا من الإفلات من العقاب ويسمح للاتجار بالبشر.