النهار
الإثنين 24 يونيو 2024 03:22 مـ 18 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
حنان مطاوع عن تقديم السيرة الذاتية لـ سميحة أيوب: شرف كبير لي قبل صدام الليلة. تعرف على تاريخ مواجهات إسبانيا وألبانيا الكشف عن مقابر عائلية من العصور المتأخرة واليونانية والرومانية بداخلها مومياوات بمنطقة ضريح الأغاخان غرب أسوان مقاييس عالمية.. مصطفى قمر يلتقي وائل جسار بحفل كبير في لبنان بصيف 2024 الرئيس الصينى يقدم أعلى جائزة صينية في مجال العلوم والتكنولوجيا إعلان نتائج الدراسات العليا بكلية آداب عين شمس للفصل الدراسي الثاني العام الجامعي ٢٠٢٤/٢٠٢٣ على منصة «ums» فى هذا الموعد.. عمرو دياب يحيي حفلاً غنائيًا ضخمًا بالسعودية داليان الصينية تستعد لاحتضان منتدى دافوس الصيفي 2024 فتح باب التقديم للالتحاق بالمدرسة الثانوية الفنية لمياه الشرب والصرف الصحى بالمنوفية 2024 الخارجية الروسية تستدعى السفيرة الأمريكيةفي موسكو المشدد 7 سنوات لميكانيكى لقتله شخصا بسلاح أبيض بشبرا الخيمة هل يتراجع الزمالك عن موقفه ويخوض ديربي القاهرة؟.. ساعات قليلة تفصل

منوعات

تغيير الساعة..مزايا العمل بالتوقيت الصيفي

بدأ تطبيق العمل بالتوقيت الصيفي منتصف ليلة اليوم الجمعة 26 إبريل ، وتم تغيير الساعة بتقديمها بمقدار 60 دقيقة، ومن المقرر أن يستمر هذا التوقيت إلى يوم 28 أكتوبر 2024.
مزايا التوقيت الصيفي
يتساءل العديد من المواطنين عن فوائد ومزايا العمل بالتوقيت الصيفي، فقد جاءت عودة إقرار العمل بـ التوقيت الصيفي في مصر بعد 7 سنوات من إلغائه، وتم تطبيقه خلال الجمعة الأخيرة من شهر أبريل للعام الماضي 2023، وتقوم آلية التوقيت الصيفي على تقديم الساعة ستين دقيقة، وذلك بهدف ترشيد استهلاك مصادر الطاقة المختلفة، مثل الكهرباء والبنزين والسولار والغاز، يساعد تطبيق التوقيت الصيفى على تعزيز الاقتصاد في ضوء ما يشهده العالم من ظروف ومتغيرات اقتصادية وفقًا لبيانات مجلس الوزراء.
مجلس الوزراء يقرر عودة العمل بالتوقيت الصيفي والشتوي
ووفقا لقرار مجلس الوزراء فأن يبدأ التوقيت الصيفي إعتبارًا من الجمعة الأخيرة من شهر إبريل، وذلك حتى نهاية يوم الخميس الأخير من شهر أكتوبر من كل سنة ميلادية، لتكون الساعة القانونية في جمهورية مصر العربية هي الساعة بحسب التوقيت المتبع مقدمة بمقدار ستين دقيقة.
جدير بالذكر أن مجلس الوزراء ، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي ، أصدر قرارا مارس 2023 ، وافق خلاله على مشروع قانون بشأن عودة العمل بنظام التوقيت الصيفي.
وجاء نص مشروع القانون كالتالي: "اعتباراً من الجمعة الأخيرة من شهر أبريل، حتى نهاية يوم الخميس الأخير من شهر أكتوبر من كل عام ميلادي، تكون الساعة القانونية في جمهورية مصر العربية، هي الساعة بحسب التوقيت المُتبع، مُقدمة بمقدار ستين دقيقة".
وأكد مجلس الوزراء ،أن ذلك يحقق مكاسب في ضوء ما يشهده العالم من ظروف ومتغيرات اقتصادية، وسعياً من الحكومة لترشيد استغلال الطاقة