الأحد 4 ديسمبر 2022 08:14 مـ 11 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
بند ال8 سنوات يثير مناقشات..حازم امام : يجب تطبيقه .. ورئيس اللجنة: سنستمع لكافة الآراء حولهأسماء الجمال لوزير الخارجية: مصر نجحت فى تنظيم كوب 27 .. واستهدفت محاولة تنفيذ إنقاذ كوب الأرضالنيابة العامة تحقق في التعدي على طاقم التمريض والعاملين بمستشفى قويسنا المركزيمديريتي الأمن والتعليم بالشرقية تنظمان احتفالية لطلبة وطالبات مدرسة التربية الفكرية بالزقازيقاليونيسكو يعتمد ملف الاحتفالات المرتبطة بالعائلة المقدسة كتراث ثقافي فى الشرقيةرئيس جامعة الزقازيق يفتتح مركز تدريب جراحات المخ والأعصابجامعة الزقازيق تنعى لواء أ.ح. ناجى شهود مساعد رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية الأسبقجهاز المخابرات ووكيل صحة الشرقية يتفقدا عدد من مستشفيات المحافظإطلاق شارة بدء حملة ”حقك تنظمي” بصحة الشرقيةوكيل صحة الشرقية يجتمع بإدارة مستشفى الصدر لمناقشة تطوير الخدمات الطبيةأليو سيسيه يعلن تشكيل السنغال إستعدادًا لمواجهة إنجلترا في كأس العالمفي إطار مشاركتها بمعرض Food Africa .. فريشكانو اليونانية تتطلع لتعزيز تعاونها مع قطاع الأغذية المصري

عربي ودولي

وزيرة الخارجية فرنسا: ”بوتين” وضع نفسه في ”مأزق ثلاثي”

أكدت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا أمس الاثنين خلال جلسة في الجمعية الوطنية لمناقشة الحرب في أوكرانيا أنّ روسيا اختارت الهروب إلى الأمام في أوكرانيا، بسبب المأزق الذي وضع نفسه فيه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وفقاً لوكالة "الصحافة الفرنسية".

وأضافت "كولونا " أمام النواب إنّ موسكو اختارت الهروب إلى الأمام على الصعيد السياسي وكذلك أيضاً على الصعيد العسكري، بإعلانها تعبئة جزئية لسكّانها، وعلى صعيد الخطاب أيضاً، مع التهديدات باحتمال استخدام السلاح النووي التي لا ينفكّ مسؤولون روس يلوّحون بها.

وأوضحت الوزيرة الفرنسية في إشارة إلى هذا التهديد باحتمال استخدام روسيا السلاح النووي : لن نستسلم، كما أنّنا لن نسقط في الفخّ سنواصل من جانبنا إظهار المسؤولية التي تقع على عاتق قوة تمتلك السلاح الذرّي.

وتابعت" كولونا"، بإنّ الرئيس الروسي وضع نفسه في "مأزق ثلاثي": دبلوماسي وعسكري وداخلي وأوضحت أنّه على الأرض أولاً: هذا الأمر تؤكّده تراجعاته الأخيرة هناك أيضاً مأزق أمام المجتمع الدولي: روسيا تجد نفسها وحيدة أكثر فأكثر وهناك مأزق أمام شعبه مع قرار التعبئة.

يذكر أن الجمعية الوطنية عقدت هذه الجلسة لمناقشة الحرب في أوكرانيا، بعدما ضمّت روسيا 4 مناطق أوكرانية إليها، في قرار رفضته كييف وحلفاؤها الغربيون.