الخميس 29 سبتمبر 2022 07:03 صـ 4 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
وزيرة الخزانة الأمريكية تخطر البيت الأبيض باستعدادها لمواصلة عملها بعد الانتخابات النصفيةحكومة دراجي تتوقع تراجعا حادا في النمو وانخفاض نسبة العجز بإيطاليا خلال 2023فرنسا: سفينة تحمل 1000 طن مساعدات عينية لأوكرانيا تغادر مرسيلياواشنطن: عواقب استخدام الأسلحة النووية ستكون غير مسبوقةباكو تنفي اتهامات يريفان بانتهاكها وقف إطلاق النارمحافظ الشرقية ينعي ضحايا حادث إنقلاب سياره ملاكي بترعة قنتير بطريق فاقوسالمنستيرى التونسي يتواصل مع المدير التنفيذى للأهلى للتنسيق بشأن وصوله لتونساتحاد المنستيري: الأهلي أحد عملاقة الكرة الإفريقية ونتطلع لتحقيق نتيجة إيجابيةجامعةالزقازيق تنعى طلاب كلية الطب بفاقوس الذين وافتهم المنية إثر حادث أليمجامعة مدينة السادات تحصد المركز الأول في المسابقة القمية للبحوث الإجتماعيةجامعة السادات تطلق قافله طبيه متخصصه بقريه ”العطف” مركز الباجور محافظة المنوفية ضمن مبادرة حياة كريمةدورة تدريبية عن الإسعافات الأولية بأنواعها بمركز شباب المنزلة

عربي ودولي

”المدن والاقتصاد الأخضر في رؤيـة عُـمان 2040” .. محور رئيسي للمؤتمر العربي للمدن المستدامة

بمشاركة خبراء من داخل سلطنة عُمان وخارجها، انطلقت اليوم أعمال المؤتمر العربي للمدن المستدامة الذي تنظمه هيئة البيئة بالتعاون مع بلدية ظفار ومنظمة المدن العربية ومؤسسة الرعاية الأولى للتطوير وتنظيم المؤتمرات في صلالة ويستمر يومين.

تناقش أعمال المؤتمر في دورته الثالثة لهذا العام المحورالرئيسي "المدن والاقتصاد الأخضر"، حيث إن استدامة المدن لا تتحقق إلا باقتصاديات خضراء والاقتصاد الأخضر هو التنمية الاقتصادية المرتكزة على سلامة البيئة واستدامة مواردها الطبيعية، ويركز محور "تنمية المحافظات والمدن المستدامة"، من أجل المحافظة على البيئة وصون مواردها الطبيعية وتنمية المدن المستدامة وتشجيع الاقتصاد الأخضر والدائري.

ألقى الدكتور عبدالله بن علي العمري رئيس هيئة البيئة كلمة قال فيها إن الحفاظ على البيئة مسؤولية جماعية لا تحدها الحدود السياسية للدول وهو أمر واجب على كل فرد حيث حرصت سلطنة عُمان على تطوير العمل البيئي عبر مسيرة حافلة لحماية البيئة وصون مواردها الطبيعية على المستوى الوطني والإقليمي والدولي لتكون ضمن محاور وأولويات وأهداف رؤية عُمان 2040 الطموحة للوصول بسلطنة عُمان إلى مصاف الدول المتقدمة.

وأكد رئيس هيئة البيئة، أن رؤيـة عُـمان 2040 ارتكزت عـلى أربـعة مـحاور، بـينها مـحور خـاص بـالـبيئة والمـوارد الـطبيعية، ويـتضمن هـذا الـمحور أولـويـة "تـتمثل فـي اقـتصاد أخـضر ودائـري يسـتجيب للاحتياجات الـوطـنية وينسجـم مـع الـتوجـه الـعالـمي"، مشيرًا إلى إنجاز هيئة البيئة لمسودة مشروع استراتيجية عُمان للبيئة وخارطة طريق الاقتصاد الأخضر بالتعاون مع خبراء من الأمم المتحدة والاستعداد لإطلاق مختبرات الاقتصاد الأخضر، بالإضافة إلى طرح عدد من الفرص الاستثمارية في المحميات الطبيعية ودعم مشروع استزراع الأشجار البرية ذات العوائد الاقتصادية والطبية.

كما ألقى المهندس أحمد بن حمد الصبيح الأمين العام لمنظمة المدن العربية البيان الافتتاحي للمؤتمر أكد فيه الحاجة إلى نشر الاقتصاد الأخضر في ظل ما يمر به العالم اليوم من تحديات كبيرة نتيجة التغيرات المناخية والصناعات وغيرها من المسببات التي جعلت دول العالم في حاجة ماسة للاتجاه نحو الاقتصاد النظيف. مبينًا أن الارتباط الوثيق بين البيئة والتنمية أدى إلى ظهور مفهوم الاقتصاد الأخضر.

وأوضح أن الاقتصاد الأخضر يعد أحد النماذج الجديدة للتنمية الاقتصادية السريعة دون الإخلال بالنظام البيئي خاصة مع زيادة عدد سكان العالم. مشيرًا إلى حرص منظمة المدن العربية على دعم التنمية المستدامة في المدن العربية من خلال سلسلة من البرامج والمبادرات، إضافة إلى رعاية الخطط والاستراتيجيات التي تسهم في دعم التنمية المستدامة.

يشتمل برنامج المؤتمر على العديد من الجلسات التي تتناول مختلف المحاور المتعلقة بحوكمة المدن المستدامة، والاقتصاد الأخضر وأثره على المدن المستدامة، وتعزيز كفاءة الطاقة في المدن المستدامة، والإدارة المتكاملة للمياه والغذاء والنفايات في المدن المستدامة.

كما تناقش محاور جلسات المؤتمر الممارسات الناجحة والخبرات الإقليمية والدولية في مجالات المدن المستدامة والاقتصاد الأخضر واستعراض بعض التوجهات المجتمعية نحو المدن الذكية وتطبيقات الاقتصاد الأخضر.