النهار
الأحد، 7 يونيو 2020 05:24 صـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

منوعات

كان نفسي ماما تفرح بيا.. طلاب الفرقة الرابعة بالجامعات يوثقون معاناتهم من الابتدائية للكلية

النهار

طلاب الفرقة الرابعة من مختلف الكليات من بين الأشخاص الأكثر تضررًا من تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19"، فقد أطاح الفيروس المستجد بكل طموحاتهم في الحصول على شهادة التخرج بعد رحلة طويلة في التعليم المصري.

سنوات طويلة يحلم فيها الطلاب بالخلاص من التعليم والاتجاه إلى سوق العمل، ولكن أجلت أحلامهم لأجل غير مسمى، وبعد أن علقت تلك الاماني أتجه عدد من الطلاب لتوثيق رحلتهم مع التعليم منذ الأبتدائية وحتى وصولهم للجامعة في أغنية.

"كان عني أحلام وردية.. اتخرج وماما تفرح بيا.. ويجيلي يوم وأحدف الطاقية.. محشور وفاضلي ترم.. والسنة مش عاوزة تتم" بتلك الكلمات عبر الطلاب عن أمانيه بأغنية فكاهية وخفيفة الظل تجسد الأحداث التي مروا بها خلال مراحلهم التعليمية.

بداية من الأبتدائية التي ظهر بها فيروس أنفلونزا الطيور وعقبها الخنازير، والإعدادية التي شهدت الأحداث السياسية الساخنة من ثورات واحتجاجات تطلبت منهم البقاء في المنازل وعدم الخروج.

وعند بلوغهم إلى أعتاب الثانوية العامة كانت دفعتهم ممن وقعوا تحت سطوة تسريبات شاومينج للامتحانات الخاصة بهم ، ليستكمل حظهم بفيروس كورونا المستجد الذي جاءت لتعطل من سير الدراسة وتخرجهم من الجامعة.

وتم تداول هذه الأغنية التي أطلقوا عليها الأغنية الرسمية لـ "خريج إلا ترم" على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي حازت على عدد كبير من المشاهدات والإعجابات.