النهار
السبت 20 يوليو 2024 06:33 صـ 14 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

خاص| أول رد من نائب رئيس جامعة أسيوط عن حمله خريطة السودان متضمنة حلايب وشلاتين

الدكتور أحمد عبدالمولى نائب رئيس جامعة اسيوط
الدكتور أحمد عبدالمولى نائب رئيس جامعة اسيوط
أسيوط

ظهرت في الأيام الأخيرة صورة الدكتور أحمد عبدالمولى نائب رئيس جامعة أسيوط في حفل تكريم طلبة سودانيين حاملين لخريطة السوادن متضمنة حلايب وشلاتين، الأمر الذي اثار رواد السوشيال ميديا من المصريين حول حقيقة تلك الصورة المأخوذة من فيديو في مكتبه بالجامعة.

وبالتواصل مع الدكتور احمد عبدالمولى للرد وتوضيح حقيقة تلك الصورة المتداولة بكثرة عبر وسائل التواصل الأجتماعي كان رده بأن تلك الصورة المتداولة منذ سنة ونصف، منذ شهر فبراير 2023.

وأضاف د أحمد عبد المولى: من المتعارف بأن أي قيادة في الدولة رئيس جامعة أو محافظ أو وزير يقوم بأفتتاح المعارض، فالمراجعات من يقوم بها القائمين على المعرض وليس المسؤول نفسه، وتلك الصورة كانت صورة صماء، فتلك ليست سوى محاولات للتشكيك في وطنيتي، وانا من اسرة وطنية ووقفت مع الدولة ضد الدعوات التخريبية في 25 يناير ، ورفضت الجنسية الألمانية بعد الدكتوراة لأخدم بلدي، ويكفى ان تقرأو السيرة الذاتية الخاصة بي.

الدكتور أحمد عبدالمولى نائب رئيس جامعة اسيوط

نائب رئيس جامعة أسيوط: "لقد وفرنا من ميزانية الجامعة لمصلحة الدولة مليارات"

وبسؤاله عن وجهه نظره حول تلك الدعوات عبر السوشيال ميديا قال: السبب في تلك الدعوات هو اتخاذ إجراءات معينة ضد بعض الطلبة السودانيين بجامعة اسيوط، نتيجة بعض التجاوزات من الطلاب، التي تتمثل في تسكين بعضهم لأهاليهم وذوويهم بالمدينة الجامعية، وتركيب تكييفات مما يزيد من تكلفة الكهرباء بالجامعة بدون اي استأذان، فضلاً عن تجاوز بعضهم على الدولة المصرية مؤسسات وافراد.

قائلاً: المعرض مش قصتي، انا باخد هنا صورة وهنا صورة، وبأخذ التمام من المسئولين، فالخريطة ليس بها اسم السودان ولا حلايب وشلاتين مجرد خريطة صماء.

خاتماً حديثه: اننا نعتمد على وعي الأجيال الجديدة، ضد محاولات التشكيك في وطنية الأشخاص الوطنيين، ولا ننساق وراء الأشاعات التي تهدد استقرار وامن الوطن، ولا نلتفت لتلك الدعوات من فئات معينة من الأخوة السودانيين الموجودين في مصر، حافظوا على مصر.

موضوعات متعلقة