النهار
الإثنين 22 يوليو 2024 07:07 صـ 16 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

اقتصاد

وزير التعليم العالي والسفير الإيطالي بالقاهرة يشهدان توقيع مذكرتي تفاهم بين جامعتين تكنولوجيتين وكُبرى المعاهد التقنية الإيطالية

على هامش مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي الذي تستضيفه القاهرة تحت عنوان "مصر والاتحاد الأوروبي"، برعاية وتشريف السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية والسيدة أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية، شهد الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي والسفير ميشيل دواروني سفير إيطاليا، توقيع مذكرة تفاهم رباعية مُشتركة بين جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية والمعهد التقني العالي للتقنيات الجديدة للصنع في إيطاليا، وشركة دانيللي الإيطالية، ومعهد دون بوسكو في برنامج تكنولوجيا الميكاترونكس.

كما شهد الوزير والسفير الإيطالي توقيع مذكرة تفاهم بين جامعة 6 أكتوبر التكنولوجية والمعهد التقني العالي للتقنيات الجديدة للصنع في إيطاليا وشركة بوليجون سوليوشنز الإيطالية ومعهد الدون بوسكو في برنامج التكنولوجيا الطبية الحيوية.

أكد الدكتور أيمن عاشور أن الخطة المُستقبلية للنهوض بالتعليم التكنولوجي الفني تُركز على تشجيع الشراكات الأكاديمية سواء على المستوى المحلي أو الدولي وتفعيل المزيد من آليات التعاون بين المؤسسات التعليمية والصناعية خاصة في ظل الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي التي تم إطلاقها في مارس 2023.

وأوضح الوزير أن التعاون في مجال التعليم التكنولوجي والتقني مع المؤسسات والمعاهد التعليمية التقنية المُتميزة بدول الاتحاد الأوروبي يُعد خطوة نحو فتح آفاق للتقدم الصناعي وتشجيع المنتج الوطني وفق رؤية مصر 2030.

وأشار الدكتور أيمن عاشور إلى أن الجامعات التكنولوجية تعتمد بشكل أساسي على تطبيق واستغلال التكنولوجيا في خدمة المُجتمع، وتعمل على تزويد الطلاب بالمهارات والخبرات اللازمة لتلبية احتياجات سوق العمل، مشيرًا إلى ما تُقدمه الجامعات التكنولوجية من برامج دراسية حديثة تُلبي احتياجات مجتمع الصناعة ومُتطلبات سوق العمل.

وأضاف الدكتور أحمد الصباغ مستشار وزير التعليم العالي للتعليم الفني والتكنولوجي، أن الوزارة تولي اهتمامًا كبيرًا بالمسارات المهنية في التعليم الجامعي لإتاحة فرص لطلاب التعليم الفني داخل الجامعات التكنولوجية في ظل تزايد الطلب على منظومة التعليم العالي، لافتًا إلى أنه توجد 10 جامعات تكنولوجية حاليًا تهدف إلى إحداث نقلة نوعية في قطاع التعليم العالي، ومؤكدًا أن جهود إتاحة فرص تعليمية متميزة وبمعايير عالمية للطلاب داخل مصر، يأتي من أجل مواكبة متطلبات سوق العمل محليًا وإقليميًا ودوليًا.

ويهدف توقيع مذكرتي التفاهم بين الجانبين المصري والإيطالي إلى إدراج النموذج التعليمي للمعهد التقني العالي للتقنيات الجديدة للصنع في إيطاليا بتخصص الميكاترونيكس في جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية، وكذا إدراج النموذج التعليمي للمعهد بتخصص الطب الحيوي بجامعة 6 أكتوبر التكنولوجية.

وبموجب مذكرتي التفاهم، سيتم الاعتراف بالدرجة الأكاديمية التي يحصل عليها خريج جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية وخريج جامعة 6 أكتوبر التكنولوجية في دول الاتحاد الأوروبي، إلى جانب التعاون في تصميم وحدات تعليمية وأنشطة عملية مبنية على منهجية التعلم، مع النظر في الاحتياجات التعليمية المهنية المُفيدة للجانبين، وكذلك التعاون في تصميم أنشطة تدريبية للأساتذة، فضلًا عن تصميم مُختبرات تكنولوجية للاستخدام المُشترك بين الجانبين.

حضر من الجانب المصري كل من الدكتور طارق عبدالملاك رئيس جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية، الدكتورة هبة فاروق سالم رئيس جامعة 6 أكتوبر التكنولوجية، والدكتور محمد عبدالفتاح القائم بأعمال نائب رئيس الجامعة، الدكتور وليد الختّام عميد كلية الصناعة والطاقة بجامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية ومدير البرنامجين، والدكتور محمد مصطفى الديب القائم بأعمال عميد كلية تكنولوجيا العلوم الصحية، والدكتور هيثم سعيد منسق برنامج تكنولوجيا الإنتاج الدوائي.

كما حضر من الجانب الإيطالي د. باولا بيرابو نائب رئيس مؤسسة دانييلي للموارد البشرية ورئيس مؤسسة ميتس بمدينة أوديني أننا فيرو سكرتير أول السفارة الإيطالية، جاكوب جاتانيللا سكرتير أول السفارة الإيطالية، د. جوزيبي نارديلو رئيس المعهد العالي التكنولوجي بمدينة بيرجامو، و جينارو بوغليانو منسق علمي لبرنامج المعاهد التكنولوجية العليا بمدينة بيرجامو، دون مرقص حلمي المدير العام لمعهد الساليزيان - دون بوسكو القاهرة، رامي حليم المدير المصري والناظر لمدرسة السالزيان دون بوسكو القاهرة، دون ليو أروكايم المدير المالي لمعهد دون بوسكو القاهرة، مينا نزيه مساعد مدير معهد دون بوسكو القاهرة.