الجمعة 9 ديسمبر 2022 12:48 صـ 15 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

اقتصاد

مستثمرى بدر: تنفيذ منظومة إلكترونية لترشيد 42% من استهلاك الكهرباء

كشفت جمعية مستثمري بدر برئاسة المهندس بهاء العادلي، عن تنفيذ منظومة إلكترونية لترشيد استهلاك الكهرباء بالتعاون مع جهاز مدينة بدر ومجلس الأمناء، من خلال التحكم في إنارة الشوارع، بما يتوافق مع خطة الدولة لترشيد إنارة الشوارع بهدف توفير الغاز المستخدم في إنتاج الكهرباء، ومواجهة ظاهرة التغير المناخي.

وقال المهندس بهاء العادلي، رئيس جمعية مستثمري بدر، إن المنظومة الجديدة تتيح التحكم الإلكتروني بأعمدة الإنارة في الشوارع، الأمر الذي يسهم في توفير نسبة 42٪ من استهلاك الكهرباء المستخدمة في إنارة الشوارع بالمدينة.

وأشار العادلي، إلى الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى لمنظومة التحكم الإلكتروني في أعمدة الإنارة بالشوارع الرئيسية، إذ تم عقد سلسلة اجتماعات للتنسيق بين الجمعية وجهاز المدينة ومجلس أمناء بدر، بشأن إعداد دراسة لتحديد مستهدفات الترشيد للموارد وفي مقدمتها الكهرباء.

وأضاف أن المرحلة الأولى للمنظومة الجديدة تضمنت ترشيد إنارة الشوارع الرئيسية بالمدينة عن طريق تقسيم "ولاعة" إنارة الأعمدة إلي ثلاثة خطوط: الأول يشمل الأعمدة (١ - ٤ - ٧ - …) والثاني يشمل الأعمدة(٢ - ٥ - ٨ - …) و الثالث يشمل ( ٣ - ٦ - ٩ - …).

وأوضح العادلي، أنه تم تركيب جهاز ذكي للتحكم الالكتروني في الخطوط الثلاثة ، إذ يراعي المكان الجغرافي و التوقيتات الفلكية لتحديد مواعيد الغروب و الشروق بشكل آلي، لافتاً إلى أنه يمكن برمجة الجهاز بسهولة للتحكم في خطوط الإنارة الثلاثة بحيث يتم إضاءة هذه الخطوط في أوقات الكثافة المرورية العالية و يتم تخفيض الإضاءة بالتبادل بين الخطوط الثلاثة طبقاً لمتطلبات المكان.

وقال رئيس جمعية مستثمري بدر، إن المنظومة الجديدة ساهمت في تخفيض فترة تشغيل الخطوط إلى 7 ساعات يومياً بدلاً من 12 ساعة بحيث تبدأ من الغروب حتي العاشرة مساءً بنسبة إضاءة ١٠٠٪؜ و من العاشرة ولمدة ساعة بنسبة إضاءة ٦٧٪؜ وبعد ذلك حتي شروق الشمس بنسبة إضاءة ٣٣٪؜، مع إمكانية تعديل البرنامج طبقاً للإحتياج خلال ٤ دقائق.

وأشاد العادلي، بالتعاون المثمر مع جهاز مدينة بدر برئاسة مهندس عمار مندور لتنفيذ المنظومة الجديدة، إذ تم تدريب الفنيين على أجهزة التحكم قبل تركيبها لضمان نجاحها في ترشيد الطاقة.

وكشف عن أن الجمعية تعكف حالياً على إعداد دراسة بشأن المرحلة الثانية من خطة الترشيد الخاصة بإنارة الشوارع الجديدة والتي تعتمد علي تخفيض شدة إضاءة كل عمود علي حدة تمهيداً لعرضها على جهاز المدينة والبدء في تنفيذها في أقرب وقت ممكن.

وأكد العادلي أهمية تعميم تلك التجربة لتنفيذ خطة الدولة بترشيد استهلاك الطاقة.

وقال المهندس عمار مندور رئيس جهاز مدينة بدر، إن الجهاز وافق على تشغيل المنظومة الإلكترونية بعد التأكد من فاعليتها ومطابقتها للمواصفات، وفقاً لتوجيهات وزير الإسكان بضرورة ترشيد إنارة الشوارع في المدن العمرانية الجديدة، مشيراً إلى أن جمعية مستثمري بدر تحملت تكلفة أجهزة التحكم الجديدة.

وأوضح محب منصور مدير إدارة صيانة الكهرباء بجهاز مدينة بدر، إن المنظومة الجديدة لا ينتج عنها أي خلل في إنارة الشوارع وبالتالي فإنها تلقى قبولاً من السكان و المستثمرين بالمدينة، لافتاً إلى أنه يمكن تعميم تلك التجربة بالمدن الجديدة على مستوى الجمهورية.