الأحد 2 أكتوبر 2022 02:13 مـ 7 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
” حسانين ” يطمئن على سير العملية التعليمية بمعهدي ابتدائي الغردقة النموذجى”جونز هوبكنز”: إصابات ”كورونا” حول العالم ترتفع إلى نحو 618 مليون حالةرئيس مدينة الغردقة يتفقد عددا من المدارس بمناسبة العام الدراسي الجديدرئيس جامعة الدلتا التكنولوجية يشهد تحية العلم في أول أيام العام الدراسي الجديدالزراعة تطرح البيض بأسعار مخفضة في منافذهارئيس جامعة المنوفية يؤدي ”تحية العلم” مع طلاب التربية الرياضيةمبارك يتفقد سير العملية التعليمية بجامعة المنوفية الأهليةوزراء الزراعة والتضامن والتنمية المحلية ومحافظ الوادى الجديد يفتتحون مركز التنمية المستدامة بالوادي الجديدمستثمرى بدر: تنفيذ منظومة إلكترونية لترشيد 42% من استهلاك الكهرباءبروتوكول تعاون بين ”بحوث البترول” و ”المنظمة العربية للتنمية الصناعية ”السكة الحديد: تخفيض 50% من سعر التذكرة لذوى الهمم ومرافقيهم بكافة القطاراتالسيطرة على حريق شقة سكنية فى منطقة السلام

حوادث

”لو بنتك ترضالها كدة؟”.. مشادة كلامية بين دفاع المتهم بقتل ”طفل البراجيل ووالدها

ظهر بطرس سمير المحامي، دفاع "أندرو" المتهم بقتل نجله عمته بعد محاولة الاعتداء عليها، وهو يحاول التفاوض مع والديّ طفلة البراجيل، قبل سادس جلسات المحاكمة.

وأكد دفاع المتهم لوالد الضحية، أن المتوفاة كابنته الصغرى، مؤكدًا أن "أندرو" لم يقصد إنهاء حياة نجلة خاله بتلك الطريقة المؤلمة، وقال: "أنا عاوز أشيل حبل المشنقة من على رقبته.. وربنا يعلم أنا بقول عن بنتكوا إيه".

ورد "ناصر"، والد أمل المعروفة إعلاميًا بـ"طفلة البراجيل" قائلًا: "هي لو زي بنتك هترضالها كدة".

وظهرت والدة الفتاة "أمل" المعروفة إعلاميًا بـ"طفلة البراجيل"، داخل المحكمة في حالة انهيار داخل مقر انعقاد جلسة محاكمة "أندرو"، قاتل نجلة عمته بالجيزة، مرددة: "بحلم ببنتي لحد دلوقتي.. ونفسي حقها يرجع".

وصلت أسرة الطالبة أمل ناصر، المعروفة إعلاميا بـ"طفلة أوسيم"، إلى محكمة جنايات الجيزة، قبل محاكمة "أندرو ع"، المتهم بإنهاء حياة ابنتهم بعد محاولة الاعتداء عليها في أوسيم.

البداية عندما تلقت غرفة عمليات شرطة النجدة، بلاغًا يفيد العثور على جثة طالبة داخل منزلها مصابة بجرح قطعي بالرقبة والبطن، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية مدعومة بسيارة إسعاف لمحل البلاغ.

وتبين أن المجني عليها طفلة تدعى "أمل. م " 15 سنة، مصابة بطعنات أودت بحياتها نتيجة الاعتداء عليها بسلاح أبيض، وبعمل التحريات تبين أن وراء ارتكاب الجريمة نجل عمتها "أندرو. ح" في العشرينيات من عمره، حيث قام المتهم بمحاولة التعدي عليها وقتلها وترك جثتها عارية ولاذ بالفرار.

وعقب تقنين الإجراءات تمكنت القوات من القبض على المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، وأكد أنه عندما ذهب لمنزل المجني عليها وشاهدها بمفردها قرر اغتصابها.

وأضاف المتهم انه أثناء تعديه عليها شاهد في كاميرات المراقبة الموجودة داخل الشقة أن أحد أقارب الضحية يصعد سلم العقار؛ فقام بقتلها خشية افتضاح أمره، وهشم كاميرات المراقبة، واستولى على هاتفها المحمول، ولاذ بالفرار.