السبت 26 نوفمبر 2022 02:54 مـ 3 جمادى أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

مركز التدريب والتشغيل المهني يطلق (ويلا نبدع) لتنمية وتغيير وعي أطفال بشاير غيط العنب بالإسكندرية

قام مركز التدريب والتشغيل المهني بغيط العنب التابع لجمعية رجال أعمال الإسكندرية بالتعاون مع مبادرة "يلا نبدع" التنميه عن طريق الفن، حيث يستهدف المشروع للمساهمة في تغيير الثقافة والوعي وتنميه الجوانب الإبداعية لأبناء الجيل الثاني لمدينه بشائر الخير بالإسكندرية بما يليق بالحياة الجديدة التي قدمتها الدولة المصرية من مدن متكاملة بديله للمساهمة في تحقيق التنمية بمفهومها الشامل، حيث ان المجتمع المحلي داخل المدن المطورة يعانى من بعض التحديات في السلوك والأعراف المجتمعية وفي بعض الأفكار والمفاهيم في بيئتهم السابقة.

مشروع "يلا نبدع"، تنموي يدمج بين رسائل التوعية والفنون البصرية في برنامج متكامل ومعد بشكل خاص لصغار ونشء المدن المطورة، مدينه بشائر الخير2/1- غيط العنب سابقا بالإسكندرية، بهدف تعزيز الاستثمار في الشخصية وبناء قدراتهم الإبداعية من خلال الحث على زيادة الوعي الذاتي والعام و تشجيع الابتكار بما يسهم في بناء انسان مصري جديد و يساعد في تحقيق أهداف التنمية المستدامة الاجتماعية والبيئية والتي تسعي الدولة لتحقيقها في المناطق الأكثر خطورة والمطورة ضمن رؤية مصر 2030.

من جانبها قالت الدكتورة مروة زكي عضو هيئة التدريس بكلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية، مؤسس ومدير المشروع، أن "يلا نبدع" يستهدف ترسيخ قيم ومفاهيم ايجابيه بأذهان نشء واطفال مدينه بشائر الخير عن طريق اختيار موضوعات موجه لفكره، كبناء الهوية الشخصية ، ومفهوم المواطنة ومفهوم النجاح والعمل، قيمه الوسطية والاعتدال الفكري، وأهميه استدامه البيئة المحيطة، وقيمه التعايش، وونبذ العنف، خطورة الادمان، واحترام المراءة، وبلوره هذه المفاهيم كموضوعات للورش الفنية، ورسم تصميم طباعي، ونحت) والتي تقدم بشكل جاذب وممتنع يتعلم فيها الطفل مهارات فنيه وابداعيه بجانب تطوره التراكمي فكريا وذهنيا.

وأشارت زكي، أن "يلا نبدع"، يأتي تحت رعاية إداره مدينه بشائر الخير2-_1 بالإسكندرية و بتمويل من جمعية رجال الاعمال بالإسكندرية، ومركز التشغيل وللتدريب المهني VTec التابع لجمعيه رجال اعمال الاسكندرية والتي أقيمت داخل قاعات انشطه المشروع ومقرة مدينه بشاير الخير 2/1بالاسكندريه، فيما يتكون المشروع من فريق عمل من فنانين تشكيلين خريجي كليه الفنون الجميلة جامعه الإسكندرية في تخصصات فنيه مختلفة، يأتي علي رأسهم مينا التوفيقي تخصص الجرافيك، وهاجر سلامه تخصص الخزف، ونورهان المهدي تخصص الرسم و التصوير، ويوستنا فهمي تخصص النحت، مضيفة بأن المشروع بدأ تنفيذة بديسمبر 2020 ومستمر حتى الان بواقع مره اسبوعيا، حيث تم تنفيذ أكثر من 60ورشه فن لنشء واطفال مدينه بشائر الخير والمناطق المجاورة والحضور، واستفاد من انشطه المشروع التوعوية و الفنية اكثر من نشء واطفال المدينه600 من سن 8الي17سنه.

وأضافت زكي، بأن " يلا نبدع" يرتبط أرتباط وثيق وأهداف التنمية المستدامة من خلال الموضوعات التي يتطرق اليها المشروع لتوعيه ببعض المشكلات الملموسة في بيئة الأطفال والنشء بداخل المدن المطورة والتعبير عنها بالفن ومنها، التوعية ضد التحرش الجنسي للأطفال، وتعزيز الانتماء للهوية المصرية وتنوعها الثقافي، ومخاطر الانترنت وإدمان العالم الافتراضي، والتوعية بمبادي صحة العامة نشء وطفل بعيدا عن التدخين وادمان المخدرات، ومفهوم استدامه البيئة والحفاظ عليها البيئة المحيطة "مدينه بشائر الخير"، او بالمفهوم الشامل، مع ترسيخ مفهوم تقبل واحترام الاختلاف بين الافراد لتحقيق التعايش والسلام ، والتوعية بالتعامل مع الملائم مع الاطفال من ذوي الهمم ، والتأكيد علي ضرورة احترام الأنثى لفظا وفعلا بداخل المدن المطورة دعم الفتيات والسيدات و الحث علي المساواة بين الجنسين.

ونوهت زكي، بأن "يلا نبدع"، يستهدف في دوراتة المقبلة، نشر أفكار المشروع في جميع المجتمعات المتطورة بمصر، وتحقيق الإستدامة والتوسع بتحويل المشروع لكيان مؤسسي تدعمه الجهات المعنية بالطفولة والتثقيف في مصر، مع إستهداف إنشاء تطبيق يمكن تحميله علي الهاتف mobile application باسم ‘‘يلا نبدع‘‘ لتسهيل التواصل مع اكبر عدد ممكن من الفئه المستهدفة، مع السعي لتكوين شراكات مع الجهات المهتمة بالموضوعات الخاصة بالتثقيف والتوعية لتطوير المحتوي المقدم بورش فن‘ يلا نبدع‘، بهدف تخريج أطفال ونشء ببشاير الخير لتنفيذ أعمال تجمليه ميدانية وجدارية بداخل مدينتهم .