الجمعة 30 سبتمبر 2022 04:01 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
”الصحة الإنجابية للأم والطفل” .. ندوة لأمانة حزب مستقبل وطن بمركز ببا في بني سويفتداول 15 ألف طن بضائع عامة ومتنوعة بموانئ البحر الأحمرالكشف وتوفير العلاج لـ 1550في قافلة من 8 تخصصات نفذتها الصحة ضمن حياة كريمة بقرية لاجودة الفشن جنوب بنى سويفبتكلفة 7.5 مليون جنيه افتتاح 3 مساجد بعد تطويرها بقرى الفشن واهناسيا ببنى سويفإنطلاق العام الدراسى الجديد فى ١٢٠٠ مدرسة ببنى سويفمحافظ المنوفية : غلق 5 مخابز بمراكز الباجور وبركة السبع وأشمون لمخالفتهم اللوائح والقوانينأعمال الإسكندرية تستضيف رئيس القسم الاقتصادي بسفارة ألمانيا بمصرنقابة المهندسين بالإسكندرية تشهد حفل تخرج طلاب كلية الهندسةالحكومة: لم يتم تحديد موعد لإصدار عملة فئة ”2 جنيه” والتصميم المتداول مفبركأسعار الذهب اليوم تتراجع فى مصر.. وعيار 21 يسجل 1127 جنيها للجرامكسر ماسورة مياه بالدقى وانقطاع الخدمة عن عدة مناطق بسبب سقوط شجرةمترو الأنفاق يرفع حالة الطوارئ استعداداً لبدء العام الدراسى الجديد

ثقافة

(برديات معاصرة) أمسية ثقافية ببيت السناري بمكتبة الإسكندرية 18 أغسطس

يستضيف بيت السناري ، التابع لمكتبة الإسكندرية أمسية ثقافية عن الفن والجمال بعنوان (برديات معاصرة)، وذلك في الخامسة والنصف مساء الخميس 18 أغسطس.

يقدمها الكاتب الشاعر عصام مهران، ويستضيف الدكتور أحمد الجعفرى، حنان السيد منير، ميهان بشر، مى عصام نبيل مايا حكيم، سارة عادل، محمد غازى.

فيما تقام فقرة فنية، والعزف على السمسمية للفنان أحمد خلف، جيتار الفنان مصطفى مصبح.

بينما تقدم ندوة عن الإذاعة، تقدمها الاذاعية براء المطيعى، كبيرة الإذاعيين بالبرنامج العام، وتحل كضيف الشرف إيمان يحيي المخرجة الإذاعية صاحبة جوائز اليونسكو العالمية والمهندسة الفنانة ميريهان عبد الله.

يعتبر بيت السناري واحدا من القصور الفخمة الباقية التي تم بناؤها للصفوة بناه صاحبه إبراهيم كتخدا السناري وأنفق عليه أموالاً طائلة عرف هذا البيتِ كأحد ثلاثة بيوت ولكن بيت السناري هو البيت الوحيد الباقى من البيوت.

يرجع تاريخ إنشائه إلي عام 1209 هـ - 1794 م وقد أنشأه «إبراهيم كتخدا السناري» وهو من أثرياء القاهرة وهو من أهالي دنقلة بالسودان، وعمل بوابا بالمنصورة ثم أقام بالصعيد وصار يتصل بالأمير «مراد بك» حتي أصبح من أعيان القاهرة وتوفي سنة 1216 هـ - 1801 م