12 يونيو 2021 13:22 2 ذو القعدة 1442
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
سياسة

تخفيضات ٥٠٪ على ”براندات” الملابس وتنظيم ١٢ معرضًا سنويًا للصحفيين

أيمن عبد المجيد عضو مجلس نقابة الصحفيين-انتخابات التجديد النصفى للصحفيين
أيمن عبد المجيد عضو مجلس نقابة الصحفيين-انتخابات التجديد النصفى للصحفيين

أعلن الزميل أيمن عبد المجيد عضو مجلس نقابة الصحفيين، والمرشح على عضوية مجلس النقابة، فى انتخابات التجديد النصفى للصحفيين، ورئيس تحرير بوابة روزاليوسف، فى بيان له أرسله لأعضاء الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، أنه تم الاتفاق مع اتحاد الصناعات بتنظيم معارض للملابس، والمفروشات بتخفيضات هائلة، نصها كالتالى : الأساتذة.. الزميلات.. الزملاء أعلن اليوم عن خدمة يستفيد منها جموع الصحفيين وأسرهم، عبر تقديم سلع أساسية بتخفيضات تصل إلى ٦٠٪؜.

وكشفت خلال جولاتي الانتخابية، عن اتفاق توصلت إليه مع غرفة صناعة الملابس والمفروشات باتحاد الصناعات، ينص على تنظيم ١٢ معرضًا للملابس، سنويًا، بالقاهرة والمحافظات، للزملاء الصحفيين وأسرهم، يضم المعرض الواحد من ٥٠ إلى ١٠٠ براند، يبدأ من ملابس الأطفال ومرورًا بجميع أنواع الملابس والمفروشات، وحتى ملابس الزميلات، وبدل للزملاء، بخصم يتراوح بين ٤٠ و٦٠٪؜. وهذه الخدمة ليس الهدف منها دعاية انتخابية، بل هذا الاتفاق أبرمته بعد نقاشات ولقاءات مع قيادات الغرفة، التي تضم في عضويتها ٢٥٠٠ مصنع ملابس ومفروشات، في يناير ٢٠٢٠، وعُرض على مجلس النقابة في نوفمبر، وحظي بالموافقة على تنظيمه على مساحة ألف متر بأحد الأدوار غير المستغلة، إلا أن الإجراءات الاحترازية التي فرضتها جائحة كورونا من عزل منزلي ومنع التجمعات، حالت دون التنفيذ. وسيتم التنفيذ قبل عيد الفطر، إن شاء الله، كون الاتفاق يضمن تنظيم ٤ معارض بالقاهرة لملابس الصيف والشتاء والمدارس والأعياد، وتم التوصل إلى تنظيمها بمكان مفتوح، لضمان مشاركة أكبر عدد من الشركات في أكبر مساحة ممكنة.

كما تم الاتفاق مع الغرفة على توفير منفذ بيع دائم للصحفيين، تتبادل الشركات فيه كل شهر، ليكون شهرًا لملابس الأطفال، وآخر للمفروشات، وثالث للبدل، ورابع لملابس السيدات، وهكذا، لتتوافر الخدمة طيلة العام بخلاف المعارض كثيفة المشاركة، مع إتاحة إمكانية الحصول على خصومات من ٣٥ إلى ٤٠٪؜ من منافذ البيع الخاصة بالعلامات التجارية بمختلف المحافظات.

أضاف، داخل المعرض ستقدم براندات الخدمة بأسعار المصنع، ومن ثم يوفر للصحفي وأسرته أكبر خصم، بإعفائه من تحمل نسبة كلفة النقل وربح أصحاب المحال التجارية. وسيتم إن شاء الله تنظيم ٤ معارض سنوية، أيضًا، للسلع المعمرة، والأدوات الكهربائية، بنسبة مشاركة لا تقل عن ٣٠ شركة من العلامات التجارية، لتقديم السلع للزملاء بخصم يصل إلى ٣٠٪؜ وبالتقسيط على البدل. وهنا يجدر الإشارة إلى أني انطلق في هذه الخدمات، من استراتيجية تستهدف تعظيم قيمة الدخل الحقيقي للصحفي، وأسرته، بأن يمكنه من الحصول على أعلى قيمة من السلع والخدمات، بما يتوافر إليه من دخل نقدي، وذلك من خلال تسهيل تقديم خدمات مخفضة وبالتقسيط بدون فوائد.

على سبيل المثال، إذا كان الصحفي ينفق في العام لشراء ملابس له ولأسرته المكونة من ٤ أفراد، ٨ آلاف جنيه، يمكن أن يحصل على الاحتياجات ذاتها بـ٤ آلاف فقط، وبذلك نكون وفرنا له مثلها، بما يعادل ٤٠٠ جنيه شهريًا، وقد وفرنا مثلها في الكحولات والكمامات عالية الجودة منخفضة التكلفة، وفي المسحات المجانية، ورفع سقف تحمل النقابة من كلفة الخدمات العلاجية للضعف. وكل ذلك يحد من نفقات الصحفي، ويوفر له خدمات عالية الجودة، ضاربًا مثالًا بمشروع العلاج، الذي أدت إصلاحاته الهيكلية إلى تحمل المشروع ٧ ملايين إضافية، خلال العام الماضي، وهي أموال كان الأعضاء وأسرهم سيتحملونها تحت ضغط حاجة المرض، لولا أن الإصلاح الهيكلي رفع نسبة تحمل النقابة من ١٢ ألفًا إلى ٢٤ ألفًا، وفي الحالات الحرجة من ٢٨ ألفًا إلى ٣٥ ألفًا، ورفع نسبة دعم الأمهات والآباء من ٤ آلاف حد أقصى (٤٠٪؜ من ١٢ ألفًا سقف الاستفادة) إلى (٧٠٪؜ من ٣٥ ألفًا سقف الاستفادة الجديد)، وغيرها من الإصلاحات.

نقابة الصحفيين أيمن عبد المجيد
البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري