النهار

الأربعاء، 20 مارس 2019 11:46 م
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

حوادثالقبض على تشكيل عصابى لسرقة السيارات بالمنوفية اعترف بارتكاب 10...رياضةاخبار كريستيانو رونالدو اليوم عن تعليق إيمرى على احتفاله أمام...رياضةالأهلى يلعب خارج ملعبه حال الوصول لنهائى دورى أبطال أفريقياأهم الأخبار”التعليم”: غدًا آخر مُهلة للمتقدمين بمسابقة العقود غير المستوفين أوراقهمأهم الأخباروزير الاتصالات: نعتمد على تكنولوجيا المعلومات فى منظومة التأمين الصحىأهم الأخبارمتحدث الكهرباء:مشروع ”بنبان” يوفر 10 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير...حوادثإصابة 10 أشخاص فى حادث تصادم بسبب السرعة الجنونية بالمنوفيةحوادثضبط 15 ألف لتر سولار مجمعه من السوق السوداء بالبحيرةشرايين مصروفـد مـن كليـة الطـب بالقـوات المسلحـة في زيارة لطـب...شرايين مصرالقاصد يراس إجماع لجنة وحدة حساب البحوث العلمية بجامعة...أهم الأخباررئيس مجلس النواب خلال أول جلسة حوار مجتمعى: نحن بحاجة...أهم الأخباررئيس الوزراء يشيد بتنظيم ملتقى الشباب بأسوان.. ومجموعة عمل لتنفيذ...
أهم الأخبار

سفاح حادث هجوم على مسجدين أثناء صلاة الجمعة: أقدمت على الجريمة لإرهاب الغزاة

النهار

 

 
نشر برينتون تارانت، المنفذ المفترض لهجوم المسجدين في مدينة كرايست تشيرش النيوزيلندية، بيانا عبر الإنترنت، أوضح فيه دوافعه للجريمة، وأقر فيه بأنه أقدم على الإجرام بدافع "الإرهاب". واعتبر تارانت أن تدفق المهاجرين على الدول الغربية يشكل أخطر تهديد لمجتمعاتها، ويرقى إلى ما وصفه بـ"الإبادة الجماعية للبيض"، وأن وقف الهجرة وإبعاد "الغزاة" المتواجدين على أراضيها ليس "مسألة رفاهية لشعوب هذه الدول، بل هو قضية بقاء ومصير".

أهداف مرتكب إطلاق نار بمسجدين في نيوزيلندا
وعن أهداف حادث هجوم على مسجدين أثناء صلاة الجمعة ، أكد تارانت أنه جاء من أجل "إقناع الغزاة بأن أراضينا لن تصبح لهم أبدا"، وانتقاما لـ"ملايين الأوروبيين الذين قتلهم الغزاة الأجانب عبر التاريخ وآلاف الأوروبيين الذين قضوا في هجمات إرهابية على الأراضي الأوروبية".

ترهيب "الغزاة" 
أما الأهداف العملية، حسب تارانت منفذ جريمة هجوم على مسجدين في نيوزيلندا، فهي تقليص الهجرة بترهيب "الغزاة" وترحيلهم، وإثارة رد فعل عنيف من "أعداء شعبي" كي يتعرضوا لمزيد من العنف في نهاية الأمر.

سر اختيار نيوزيلندا 
وحول اختيار نيوزيلندا موقعا لتنفيذ الهجوم، كتب تارانت أنه جاء للفت الأنظار إلى "حقيقة الاعتداء على حضارتنا"، التي ليست في مأمن من خطر المهاجرين حتى في "أبعد بقعة منها".

لا يشعر بالندم 
ويؤكد تارانت أنه لا يشعر بالندم و"يتمنى فقط أن يستطيع قتل أكبر عدد ممكن من الغزاة والخونة أيضا"، وأنه "ليس هناك من بريء بين المستهدفين، لأن كل من يغزو أرض الغير يتحمل تبعات فعلته".

يدعم دونالد ترامب 
وذكر تارانت أنه يدعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "كرمز للهوية البيضاء المتجددة والهدف المشترك" وليس بصفته السياسية.

النهار, أسامة شرشر