النهار
الأحد 21 يوليو 2024 07:52 مـ 15 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

هل أخطأ وزير المالية الإسرائيلي المتطرف سموتريتش في توقع ضرب إيران لإسرائيل؟

وزير المالية الإسرائيلي المتطرف سموتريتش
وزير المالية الإسرائيلي المتطرف سموتريتش

الحمقي السياسين الإسرائيليين المتطرفين يتصرفون من باب المراهقة السياسية،والمغامرة بوجود الدولة الإسرائيلية من أساسها،وذلك التحذير كان قادم من الولايات المتحدة الأمريكية بإن دولة إسرائيل قد تواجه خطر غير متوقع علي أمنها حالة مهاجمة لبنان الشقيق الدولة العربية.

وكما قلنا عدة مرات بإن نتنياهو فاسد ومرتشي ويسعي لاستمرار الحرب لدرجة إعلان ذلك علي لسان الرئيس الأمريكي بايدن،وأدي ذلك لمحاولة جانتس القيام بإجراء انتخابات مبكرة لمواجهة الديكتاتور نتنياهو مع العصابة الموجودة معه بالحكومة الإسرائيلية المتطرفة،ولم يكن يعلم أحد سبب إصرار نتنياهو علي استمرار الحرب لكن كشفنا في وقت سابق حصول نتنياهو علي سمسرة بمليارات من صفقات شراء إسرائيل للسلاح لذلك يحرص هو،وعصابته علي إشعال الحروب لتحقيق المكاسب المالية،وعند زوال إسرائيل تمامةً سيعشون كلملوك بالخارج مع المليارات،ومن سيدفع الثمن؟ هم الشعب اليهودي الذي عليه الإنتفاضة ضد الصهيونية،والفاسد الديكتاتور نتنياهو.

وأطل علينا أحد الحمقي المتطرفين بعصابة نتنياهو الإرهابية وزير المالية في حكومة الإحتلال الإسرائيلية بتسلئيل سموتريتش اليوم الأحد يدعو لشن حرب كبري علي لبنان لمحاربة حزب الله الذي كان يراعي قواعد الإشتباك المحدود،والذي سيحصل علي أحدث الأسلحة الروسية خلال الساعات القادمة،ويتحدث الأحمق سموتريتش علي أساس إن محاربة حزب الله سيؤدي لمحاربة إيران.

ويتوقع سموتريتش بإن إيران ستُهاجم إسرائيل عند مُهاجمتها لبنان الشقيق لكن الأحمق لايري أي شئ في العالم ويجهل بإن لبنان الشقيق موقع علي إتفاقية دفاع عربي مشترك مع دول عربية كبري قد يستقيل سموتريتش من منصبه عند معرفتها ولن تتمكن إسرائيل من مواجهة جيوش الدول العربية الإسلامية مجمتعة كما قلنا أكثر من مرة وهي بالمرصاد وستزول إسرائيل خلال ساعات وبالتالي توقع الأحمق سموتريتش كان خطأ.

وإذا أرادت إسرائيل السلام فعليها الإلتزام بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 بالإنسحاب من الأراضي اللبنانية الجنوبية المحتلة لولا محاولة الكيان الصهيوني المستعمر إحتلال لبنان الشقيق لما تواجدت قوات حزب الله المقاومة للإحتلال الإسرائيلي،والقانون الدولي يسمح للشعوب بالدفاع عن أراضيها بقوة السلاح،وعلي المستعمر الإسرائيلي ترسيم حدوده مع لبنان والإنسحاب منها وتفعيل إتفاقية سلام،والإنسحاب من هضبة الجولان السورية المحتلة وترسيم إسرائيل حدودها معه وتوقيع إتفاية،وكل ذلك مبني علي إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية حتي لايكون هناك مليون طوفان أقصي جديد.

"وسموتريتش المتطرف الذي يحاول إشعال حرب الآن قد وضع خطته مسبقا بإحتلال لبنان منذ عام 2021" قبل حدوث أي توترات عسكرية بالشرق الأوسط،وتلك هي نية إسرائيل الصهيونية سرقة الوطن العربي لما تمتلكه لبنان من الغاز،وظهر سموتريتش في ذات العام في مؤتمر اقتصادي في باريس،ووضع خريطة ما يُزعم بإنه دولة إسرائيل وهي تضم الأردن كلها وفلسطين كلها ولبنان طمعا في سرقة الغاز وتحقيق الأرباح من صفقات شراء الأسلحة.

ونقول للأحمق سموتريتش مثل الأحمق نتنياهو من قبل لا بأس من إندلاع الحرب العالمية الثالثة ستتواجه بها جميع جيوش العالم،ولتندلع حرب هرمجدون كما تزعمون لكن ستكون إحدي نتائج تلك الحرب زوال إسرائيل تمامةً،وتنفيذ حل الدول العربية الفلسطينية الواحدة من النهر إلي البحر ومازالت الأمة العربية الإسلامية تمد يدها بالسلام أمام المستعمر الإسرائيلي بتنفيذ حل الدولتين ووقف إطلاق النار بفلسطين،وإقامة الدولة الفلسطينية سيكون أفضل للجميع كما كانت مخرجات القمة العربية الإسلامية بالرياض نوفمبر عام 2023.

القمة العربية الإسلامية بالرياض نوفمبر عام 2023 للدفاع عن فلسطين.

سموتريتش في مؤتمر اقتصادي بباريس يعرض خريطة إسرائيل تضم لبنان كلها وفلسطين كلها والأردن لسرقة غاز لبنان ومياه الأردن.

موضوعات متعلقة