الخميس 22 فبراير 2024 09:00 صـ 12 شعبان 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

رئيس جامعة المنوفية يستقبل وفد مشروع مبادرة تميز المعلم

استقبل الدكتور أحمد القاصد رئيس جامعة المنوفية وفد مشروع مبادرة تميز المعلم (TEI) الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) بحضور الدكتور صبحي شرف نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور حازم صالح نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتورة ناهد غنيم عميد كلية التربية .

وذلك لتسليم وحدة متنقلة لتكنولوجيا الإتصالات بكلية التربية،و ذلك في إطار تنفيذ مبادرة تميز المعلم والتي فازت بها كلية التربية جامعة المنوفية على مستوى الدراسات العليا .

حيث ضم الوفد كلاً من الدكتور عاشور أحمد العمري مدير مركز الخدمات الإلكترونية والمعرفية بالمجلس الأعلى للجامعات وممثل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ،الدكتور حازم راشد مستشار المشروع والعميد السابق لكلية التربية جامعة عين شمس، والدكتورة دينا سليم خبير المشروع بالوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ،وحنان عباس خبير إدارة المشروع بالوكالة الأمريكية للتنمية الدوليةو المهندس احمد سالم خبير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

رحب الدكتور أحمد القاصد بوفد المشروع معربا عن سعادته بالمشاركة في المبادرة ،مشيرا إلي أن اللقاء تضمن مناقشة آليات تنفيذ الفعاليات والمراحل القادمة من المبادرة ووضع خطط لتطوير برامجها بما يسهم في تخريج كوادر على درجة عالية من التميز تمكنها من مواكبة متطلبات سوق العمل المحلي والدولي من خلال تطوير كثير من التخصصات لتتوافق مع المعايير الدولية.

واستعرض الدكتور أحمد القاصد أثناء الزيارة دور جامعة المنوفية وجهودها المختلفة لتطوير برامجها بما يساهم في تأهيل الطلاب لاحتياجات سوق العمل محليًا ودوليًا و الإسهام الفعال في خدمة المجتمع ، مؤكدا علي حرص الجامعة علي تحقيق رؤية كلية التربية بالجامعة لإعداد معلم مبدع متمكن من المعارف والمهارات والإتجاهات الحديثة فى التربية وقادر علي إعداد بحث علمى متميز يسهم فى التنمية المستدامة وحل مشاكل المجتمع، وفقا لمقتضيات العصر ومعايير الجودة .

يذكر ان مشروع مبادرة تميز المعلم ممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وينفذه مركز تطوير التعليم بالتعاون مع وزاره التعليم العالي ووزارة التربية والتعليم وبعض الجهات الاخري .وتأتي هذه المبادرة في اطار الاتفاقية الموقعة بين الحكومة المصرية والحكومة الأمريكية لدعم التعليم في مصر والسعي لتعزيز قدرات مخرجات كليات التربية.