الأحد 25 فبراير 2024 05:14 مـ 15 شعبان 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

المحافظات

مظاهرة ترأسها رئيس جامعة جنوب الوادي وآلاف الطلاب دعما لغزة.. وانطلاق حملات التبرع بالدم للمصابين

منذ بداية طوفان الأقصى التي شنتها حركة حماس على الكيان الصهيوني المحتل في 7 أكتوبر الماضي، وقابلته إسرائيل بالقصف المستمر على أهالي غزة وراح فيها آلاف الضحايا معظمهم أطفال دون وجه حق، وقدمت الدولة المصرية الدعم لأشقائنا في فلسطين بمختلف أنواعه، من بين ذلك ما قدمته جامعة جنوب الوادي في تقديم كافة التسهيلات للطلاب الفلسطينيين وحملة التبرع بالدم لمصابي غزة.

ففي 16 أكتوبر الماضي شهدت جامعة جنوب الوادى انطلاق أولى حملات التبرع بالدم في محافظة قنا تضامنًا من الشعب الفلسطينى، نظمتها أسرة طلاب من أجل مصر فى الجامعة تحت رعاية الدكتور أحمد عكاوى، رئيس الجامعة، وضرب طلاب الجامعة أروع الأمثلة فى مساعدة الأشقاء حيث توافد عدد كبير منذ انطلاق الحملة على مدار اليوم، وتزاحم الطلاب والطالبات على مكان تواجدها أمام كلية الصيدلة ومجمع ملاعب تربية رياضية، للتبرع بدمائهم من أجل أشقائهم فى فلسطين.

بينما بعدها بأيام في 20 أكتوبر الماضي نظم الآلاف من طلاب جامعة جنوب الوادي، مظاهرة ووقفة تضامنية مع أهل غزة بدولة فلسطين وضد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، الذي أودى بحياة الآلاف من الأطفال والنساء والمدنيين العزل بسبب هجمات العدو الغاشمة، وذلك بهتافات تضامنية منها «غزة رمز العزة.. بالروح بالدم نفديك يا اقصى .. غزة غزة نفديك .. يا شهيد نام وارتاح واحنا نكمل الكفاح».

ترأس المظاهرة الدكتور أحمد عكاوي رئيس الجامعة، الذي أكد على حرص الجامعة في التضامن مع الشعب الفلسطيني انطلاقا من توجيهات القيادة السياسية ويأتي تجسيدًا للدور الوطني والقومى لشباب الجامعة تجاه قضايا وطنه والوقوف مع الشعب الفلسطيني.

لم تكتفي جامعة جنوب الوادي بما سبق فحسب بل ظهر دعمها الأكبر لدولة فلسطين بعد فتح معبر رفح عقدت الجامعة اختبار الدكتوراة التأهيلي للفلسطينيين بعد وصولهم إلى محافظة قنا في يوم 22 أكتوبر الماضي، يأتي ذلك تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتقديم الدعم لدولة فلسطين الشقيقة وتعليمات وزير التعليم العالي بتقديم كل التسهيلات الممكنة للطلاب الفلسطينيين فى مصر.

حيث صرح الدكتور أحمد عكاوي، رئيس جامعة جنوب الوادي، بأن كلية التربية الرياضية قررت عقد امتحانات تأهيلية للدكتوراة للطلاب الفلسطينيين بعد فتح معبر رفح، التي حالت الظروف دون حضورهم الامتحانات بسبب إغلاق المعبر طوال الفترة السابقة، مشيرًا إلى أن الجامعة كانت قد أطلقت حملة للتبرع بالدم للأشقاء الفلسطينيين بالإضافة إلى العديد من المسيرات الرافضة للعنف المتزايد.

فيما أوضح، الدكتور عبد الحق سيد عميد كلية التربية الرياضية، أن امتحانات تأهيلي الدكتوراة تعقد للطلاب الفلسطينيين بشكل خاص لمدة 3 أيام من الاثنين الموافق 23 أكتوبر وحتى الأربعاء 25 أكتوبر، مؤكدًا أن الجامعة وفرت كل سبل الراحة للأخوة الفلسطينيين نتيجة معاناتهم طوال الفترة السابقة بسبب هجوم جيش الاحتلال الصهيوني.