النهار
السبت 15 يونيو 2024 10:04 صـ 9 ذو الحجة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الرئيس السيسي يزور المتحف الدولي للسيرة النبوية بالمدينة المنورة ”الدفاع السعودية” تستضيف ذوي الشهداء والمصابين في عمليات «عاصفة الحزم» و «إعادة الأمل» لأداء فريضة الحج ضيوف الرحمن يتوافدون إلى صعيد عرفات لأداء ركن الحج الأعظم عامر حسين: أتفق مع الغاضبين من عدم اختيار عبد الله السعيد رجل مباراة سيراميكا كولر: سعداء بالفوز على فاركو.. ونتبع سياسة التدوير لحل مشكلة ضغط المباريات رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات بالتزامن مع احتفالات عيد الاضحى المبارك نواب: ثورة 30 يونيو 2013 غيرت التاريخ في مصر القائم بأعمال سفارة السعودية يودع الدفعة الثانية من ضيوف خادم الحرمين الشريفين حجاج فلسطين من ذوي الشهداء والجرحى جوميز: سعيد بأداء وفوز الزمالك رغم سوء أزضية الملعب مجموعة السبع تدعم خطة بايدن لوقف فورى لإطلاق النار فى غزّة صواريخ حزب الله تستهدف تجمعا لجنود الاحتلال في خلة وردة ما هي تفاصيل التقرير الكندي الذي حذر من ”حرب أهلية” في أميركا

عربي ودولي

بن غفير يقتحم باحات المسجد الأقصى وسط حراسة أمنية مشددة

اقتحم وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتشدد إيتمار بن غفير، على نحو مفاجئ، باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس الشرقية، صباح اليوم الثلاثاء بعدما أكد لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أمس، إرجاء هذه الخطوة التي يصفها الفلسطينيون بالاستفزازية إلى الأسابيع اللاحقة.

ونشر موقع واي نت الإخباري صورا لبن غفير وهو يتجول داخل المجمع تحت حراسة مشددة. ولم ترد أي إشارة إلى أن بن غفير قد أدى الصلاة خلال الزيارة. وكان زعيم المعارضة ورئيس الوزراء الإسرائيلي السابق يائير لبيد قد حذر من أن زيارة بن غفير قد تثير أعمال عنف.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يقدم فيها بن غفير رئيس حزب "عوتسما يهوديت" (قوة يهودية) على اقتحام المسجد الأقصى منذ توليه مهام منصبه وزيرا للأمن القومي يوم الخميس الماضي، ضمن حكومة شكلها نتنياهو من أحزاب أقصى اليمين الديني والقومي.

واقتحم بن غفير المسجد الأقصى تحت حراسة مشددة (تجاوزت الـ 20 عنصرا من الشرطة وحرسه الخاص)، من جهة باب المغاربة.

وقال بن غفير عقب اقتحام المسجد: "حكومتنا لن ترضخ لتهديدات حماس. ونحافظ على حرية الحركة للمسلمين والمسيحيين، ولكن اليهود سيصعدون أيضا إلى جبل الهيكل (الحرم القدسي/المسجد الأقصى) ومن يهددون يجب التعامل معهم بقبضة من حديد".

ومن جانبها قالت وزارة الخارجية الفلسطينية إنها "تدين بشدة اقتحام الوزير المتطرف بن غفير المسجد الاقصى وتعتبره استفزازا غير مسبوق وتصعيدا خطيرا للنزاع".

وأدى بن غفير اليمين الدستورية الأسبوع الماضي ضمن حكومة جديدة برئاسة بنيامين نتنياهو تضم أحزابا يمينية متطرفة وأخرى دينية.

موضوعات متعلقة