الجمعة 27 يناير 2023 05:26 مـ 6 رجب 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

تقارير ومتابعات

وزيرة الهجرة تلتقي وزيرة تنمية المجتمع الإماراتية لبحث تعزيز التعاون المشترك

على هامش جولتها الخارجية الثانية في دولة الإمارات العربية المتحدة، التقت السفيرة سها جندي، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، السيدة حصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات العربية المتحدة، للتباحث حول سبل التعاون والتنسيق المشترك، بما يخدم صالح الجالية المصرية بالإمارات.

رحبت السيدة حصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات، بالسفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، مؤكدة عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين، وما تشهده من تقارب وتنسيق علي كافة المستويات، ويمثل ذلك ركيزة لتحقيق تعاون أشمل في مختلف المجالات، بما فيها تبادل الخبرات في موضوعات العمل المشتركة.

ومن جانبها أعربت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، عن شكرها للسيدة حصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات، عن حرصها على التعاون والتنسيق المشترك مع وزارة الهجرة المصرية، والعمل سويا في الملفات المشتركة وذات الصلة، وعلى رأسها شئون الجالية المصرية هناك.

وخلال حديثها أشارت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، للقائها بالجالية المصرية بالإمارات، ولمست مدى حبهم لهذا البلد، حيث يشعرون بأنهم في بيتهم، معربين عن شكرهم العميق لقادة وشعب الإمارات الشقيق، كما أكدوا أن الجالية المصرية لا تتعرض لأي مشكلات من أي نوع ويحصلون على حقوقهم كاملة، مشيدة برعاية الجالية المصرية ورعاية التنوع في الإمارات الشقيقة.

كما ناقشت السفيرة سها جندي مع السيدة حصة بنت عيسى بوحميد، وضع الأرض المخصصة للنادي المصري بأبو ظبي ، كونها المسئولة عن أندية الجاليات هناك، للعمل سويا على إنهاء الإجراءات لإعادة الأرض التي كانت مخصصة من قبل للنادي، بما يخدم صالح الجالية وفق المعايير والمتطلبات التي وضعتها دولة الإمارات، وهو ما استجابت له وزيرة التنمية المجتمعية بالوعد بدراسة الموقف وبحث إمكانية إعادة الأرض أو تخصيص أرض جديدة يقام عليها نادي للجالية المصرية بأبو ظبي.

كما أشارت وزيرة الهجرة للقائها أحد المستثمرين الإماراتيين، وهو مستثمر مشارك في بناء مستشفى مجدي يعقوب الجديدة، مؤكدة دعمها الكامل لجهوده وتذليل أي تحديات يواجهها بالتعاون مع الجهات المعنية في مصر.

واستعرضت وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات، أنشطة عمل الوزارة المختلفة خاصة فيما يتعلق بالأنشطة المجتمعية وما يتعلق بذوي الاحتياجات الخاصة، وتمكين المرأة وكذلك دعم المواطنين المتواجدين على الأراضي الإماراتية، مشيرة إلى وجود مصاهرة بين المصريين والإماراتيين، مما يضعهم في إطار الاستفادة بشكل مباشر من الجهود التي تقوم بها الوزارة تجاه المواطنين، حيث إنهم يحصلون على الدعم المالي المقدم للأسر، لأنهم يعتبرون المصريين متواجدين في بيتهم، وهذا انعكاس لعمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين.

كما أشادت السيدة حصة بنت عيسى بوحميد، بالسيرة الذاتية للسفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، والاستفادة من خبراتها الكبيرة في ملفات حقوق الإنسان وتمكين المرأة، ومشاركتها في إنشاء هيئة الأمم المتحدة للمرأة، وتفاوضها باسم 135 دولة ومن بينهم دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث إن الإمارات تعمل على ملف تمكين المرأة بشكل كبير، وهناك مساع مستمرة لأن تحصل المرأة على حقوقها كاملة في المجتمع الإماراتي، بصفتها عضو لجنة مكافحة التمييز ضد المرأة وحضورها لاجتماعات اللجنة في چنيف.

وأعربت عن فخرها بانتماء مصر للعالم العربي لما تمتلكه من إرث حضاري وثقافي عظيم، حيث إنها تعتز بالحضارة والثقافة المصرية، وسعادتها بحضور الاحتفال العظيم لموكب المومياوات الملكية وكذلك قامت بزيارة المتحف القومي للحضارة، مضيفة أن حب مصر باق في نفوسنا، فهي وصية الشيخ زايد لكل الإماراتيين.

وشهد اللقاء الاتفاق على التنسيق والتعاون المستمر بين الوزارتين والسفارة المصرية بالإمارات، للتعامل مع أي نوع من التحديات قد تواجه المصريين هناك.

وفي ختام اللقاء أهدت السفيرة سها جندي، درع وزارة الهجرة، للسيدة حصة بنت عيسى بوحميد، وزيرة تنمية المجتمع بدولة الإمارات ، تقديرا لجهودها.