الثلاثاء 31 يناير 2023 11:49 صـ 10 رجب 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
أسامة شرشر يكتب: نتنياهو وإبادة الشعب الفلسطينىإضرابات واحتجاجات تضرب فرنسا في الجولة الثانية من معركة معاشات التقاعدالدبابات الغربية تتدفق إلى أوكرانيا لمواجهة التقدم الروسيالمبعوث الأمريكي الخاص لطهران: الخيار العسكري مع إيران مطروح على الطاولة إذا فشل المسار الدبلوماسي التفاوضيصفقة فيرنانديز قد تضع تشيلسي على قمة الصفقات بين أندية الدوري الإنجليزيروجوف: الجيش الروسى يحبط هجوما أوكرانيا على محور زابوروجيه6 طلبات إحاطة لوزيرة البيئة حول تفعيل منظومة المخلفات الصلبة وزراعة الكافوركفرالشيخ تعلن الطوارئ بعد موجة الطقس السيئ.. والتنمية المحلية تتابعرفع درجة الطوارئ بالمحافظات تحسبا للطقس السىءتفاصيل إحياء شيرين عبد الوهاب حفل عيد الحب 2023 في لبنانبوشيلين: القوات الروسية تتحرك إلى الأمام رغم تعزيز المواقع الأوكرانية في أراضي على طول خط المواجهةكارول سماحة مستنكرة الهجوم عليها بعد عضويتها بنقابة الموسيقيين: أنا مواطنة مصرية منذ 4 سنوات

المحافظات

مدير مكتبة الإسكندرية يخفض سعر كتاب مارك 21 الببليوجرافي لطلبة الجامعة

صدَّق الدكتور أحمد زايد مدير مكتبة الإسكندرية على تخفيض سعر كتاب (مارك 21: صيغة البيانات الببليوجرافية الطبعة العربية الأولى) الذي أصدره قطاع المكتبات بنسبة 30% بمنافذ البيع بالمكتبة، وذلك لكافة طلاب الجامعات بجمهورية مصر العربية، ويتسق قرار مدير المكتبة مع اتجاهات الدولة لتخفيف العبء المادي على الطلاب وذويهم، لما يمثل من دعم مؤسسات الدولة لفئات الشعب المختلفة في ظل تحديات الظروف الاقتصادية المحلية والعالمية.

يتكون كتاب مارك 21 الببليوجرافي من ثلاث مجلدات حيث تغطي الترجمة العربية المطبوعة التحديثات حتى التحديث 19، مع مختارات من التحديثين 20، و21. ويمثل هذا الكتاب مصدر غاية في الأهمية للطلاب؛ كونه أحد المصادر المرجعية الأساسية في علوم المكتبات والمعلومات، بالإضافة إلى أنه النسخة العربية الأولى الكاملة لصيغة مارك 21 قامت عليها مكتبة الإسكندرية بالتعاون مع عدد من الخبراء المتخصصين في مجال المكتبات والمعلومات، تحت إشراف الأستاذ الدكتور محمد فتحي عبد الهادي أستاذ المكتبات والمعلومات في كلية الآداب بجامعة القاهرة، وأيضًا بدعم من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.

قام التعريب على عدة أسس أهمها الالتزام الدقيق بالنص الأصلي وترجمته ترجمة كاملة مع إدخال بعض التعديلات التي تناسب طبيعة أوعية المعلومات العربية، فضلًا عن تزويد النص بأمثلة ونماذج عربية إضافة إلى الأمثلة والنماذج الموجودة بالمعيار؛ من أجل مساعدة المفهرسين العرب على التطبيق الصحيح والدقيق للمعيار، وأيضا الحرص على المتابعة المستمرة للتحديثات.

معيار مارك أنشأته مكتبة الكونجرس في أواخر الستينات من القرن العشرين، وأخذت تطور فيه من وقت لآخر حتى وصل إلى مارك 21 (MARC 21) عام 2000؛ كنتيجة للاتفاق بين الولايات المتحدة وكندا لدمج صيغ مارك القومية لهما، وهو يتطور ويراجع ويحدث منذ ذلك الوقت.