الإثنين 3 أكتوبر 2022 01:34 مـ 8 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
مران الأهلي| «كولر» و«عبد الحفيظ» يجتمعان باللاعبينالخطيب يتفق مع شركة الكرة على آلية العمل والملفات الجديدةبدء الدراسة بكليتى الأسنان والعلاج الطبيعى فى الجامعة الأهلية بحلوان الترم الثانىهشام آمنة: الرئيس السيسي يولي أهمية كبري لقضايا التعليم وبناء الإنسانعالم سويدي يحصد جائزة نوبل للطب.. اكتشف قصة جينات البشروزير القوى العاملة: الخميس المقبل إجازة للقطاع الخاص بمناسبة ذكرى انتصارات أكتوبرالأمم المتحدة: 5.7 مليون باكستانى سيعانون من أزمة غذاء بسبب الفيضاناتاقتصادية قناة السويس توقع عقدًا مع «أجيليتي» الكويتية لتطوير الخدمات والأعمال الجمركيةبولندا تستدعى السفير الروسى للاعتراض على ضم مناطق أوكرانيةتلسكوبا جيمس ويب وهابل تكشف أولى صورهما لاصطدام مركبة DART بالكويكب ”ديمورفوس”شكرى يؤكد ضرورة تحلى المشاركين بمؤتمر شرم الشيخ بروح المسئولية الجماعيةالخارجية الأمريكية تحذر إيران من عواقب الاستمرار في قمع شعبها

المحافظات

افلة طبية مجانية من جامعة مدينة السادات بقرية ” تلوان ” ضمن مبادرة حياة كريمة

نظمت اليومالإدارة العامة لخدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة مدينة السادات، قافلة طبيه تخصصيه، ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة بقرية "تلوان" مركز الباجور بمحافظة المنوفية، وذلك برعاية الدكتور أحمد بيومى رئيس الجامعة والدكتور خالد جعفر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وإشراف المهندس حمدى الشامى مدير عام الإدارة العامة لخدمة المجتمع وتنمية البيئة.

وأكد الدكتور أحمد بيومى رئيس الجامعة، أن القافلة تمت بالتعاون بين الإدارة الطبية بالجامعة ومعهد الهندسة الوراثية، وذلك في إطار الدور المجتمعى الذى تقوم به الجامعة، لخدمة القرى الأكثر احتياجاً بالتعاون مع مؤسسة حياة كريمة، ولتخفيف العبء عن كاهل المواطنين، حيث تم الكشف و صرف العلاج بالمجان.
وأشار نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، إلى أن هذه القافلة تأتى ضمن خطة عمل قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالتعاون مع مؤسسة حياة كريمة، لتلبية احتياجات المجتمع وبالأخص القرى الأكثر احتياجاً، وذلك ضمن القوافل المتكاملة التي تطلقها جامعة السادات بصفة مستمرة، حيث تهدف إلى تقديم كافة الرعاية الطبية لمختلف الفئات فى شتى المجالات فى القرى موضع التنفيذ.
وأشار المهندس حمدى الشامى مدير عام الإدارة العامة لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، أن القافلة تركت أثراً إيجابيا كبيراً لدى الأهالي ووضعهم الصحى، واستشعروا من خلالها بحجم العمل التطوعي من أعضاء القافله من الجامعة المشاركين فيها، والخدمات المجانية التى تقدمها القوافل الطبيه المتخصصه لجامعة السادات، وأن القافلة لاقت إقبالاً كبيرآ من القرية متمنين مزيداً من تلك القوافل لخدمة أهالى القرية، وبلغت إجمالى الحالات المستفيدة ١٩٥حالة، منها اطفال ٣٥حالة، وعظام ٥٢حالة، ، وتحاليل ٢٤حالة، باطنة ٣٧حالة. جلديه ٤٧حالة