الخميس 29 سبتمبر 2022 05:58 صـ 4 ربيع أول 1444 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس التحريرأسامة شرشر
وزيرة الخزانة الأمريكية تخطر البيت الأبيض باستعدادها لمواصلة عملها بعد الانتخابات النصفيةحكومة دراجي تتوقع تراجعا حادا في النمو وانخفاض نسبة العجز بإيطاليا خلال 2023فرنسا: سفينة تحمل 1000 طن مساعدات عينية لأوكرانيا تغادر مرسيلياواشنطن: عواقب استخدام الأسلحة النووية ستكون غير مسبوقةباكو تنفي اتهامات يريفان بانتهاكها وقف إطلاق النارمحافظ الشرقية ينعي ضحايا حادث إنقلاب سياره ملاكي بترعة قنتير بطريق فاقوسالمنستيرى التونسي يتواصل مع المدير التنفيذى للأهلى للتنسيق بشأن وصوله لتونساتحاد المنستيري: الأهلي أحد عملاقة الكرة الإفريقية ونتطلع لتحقيق نتيجة إيجابيةجامعةالزقازيق تنعى طلاب كلية الطب بفاقوس الذين وافتهم المنية إثر حادث أليمجامعة مدينة السادات تحصد المركز الأول في المسابقة القمية للبحوث الإجتماعيةجامعة السادات تطلق قافله طبيه متخصصه بقريه ”العطف” مركز الباجور محافظة المنوفية ضمن مبادرة حياة كريمةدورة تدريبية عن الإسعافات الأولية بأنواعها بمركز شباب المنزلة

المحافظات

مياه اسيوط: الالتزام بالمعايير القياسية للمياه الخارجة من المحطات

تواصل شركة مياه الشرب والصرف الصحي بأسيوط والوادي الجديد عن حالة الاستعداد القصوى وإعلان حالة الطوارئ بمعامل الشركة حتى نهاية إجازة عيد الأضحى المبارك لتأمين جودة المياه وكفاءة وصولها للمواطنين .
أكد المهندس هشام درة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للشركة على أهمية انتظام العمل بجميع المحطات والشبكات التابعة للشركة واستمرار العمل بنظام الورديات المستمرة على مدار 24 ساعة بجميع معامل الشركة والتي تضم عدد (11) معمل رئيسي بكل محطة مرشحة ، وعدد (5) معامل فرعية يتولون متابعة المياه المنتجة بعدد ما يقرب من 275 محطة على مستوى الشركة لتأمين جودة ووفرة المياه المقدمة للمواطنين طوال إجازة العيد.
وصرح درة بجاهزية كافة معامل الشركة بمختلف ما تحوية من أجهزة معملية لإجراء الفحوصات الكيميائية والبكتريولوجية للخروج بمنتج مطابق للمواصفات والمعايير القياسية التي تقرها وزارة الصحة، وأضاف أنه يتم تكثيف الخطط الدورية لغسيل وتطهير الشبكات هذا بالإضافة إلى زيادة عدد العينات المسحوبة من مآخذ وطرود المحطات وعلى مدار الساعة حرصاً على سلامة المياه المقدمة للمواطنين.
كما شدد "درة" أيضا على كفاءة تشغيل معامل الصرف الصناعي أثناء إجازة العيد للاطمئنان على مدى الالتزام بضوابط والمعايير القياسية للمياه الخارجة من محطات الصرف حتى لا تتاثر طبيعة عملها الأمر الذي يعود بالسلب على المواطنين من الناحية الصحية ويعكر صفو حياتهم اليومية.