1 يوليو 2022 13:48 2 ذو الحجة 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
المنوفية: انتحار تاجر أعلاف بسبب تراكم الديون بقرية تلوانة في الباجور”زراعة الشرقية” بالتعاون بحوث وقاية النباتات تنظم ندوة ارشادية عن الآفات التي تصيب المحاصيل الزراعيةوزير الشباب يفتتح نادي وادي دجلة بأسيوطتموين وتجارة الإسكندرية ترفع درجة الاستعداد لاستقبال عيد الأضحى المباركالدقهلية: شاب بالثانوي الأزهري ينتحر بإلقاء نفسه بالبحر الصغير بسلامون القماشالشرقية: ” تموين بلبيس” يشن حملات تفتيشية على محال الجزارة والمخابزتطور الحرب: أسراب الطائرات بدون طيار تسيطر على سماء المعاركوول ستريت جورنال: كيف تحقق الصين استفادة من الصراع الروسي الأوكراني؟البنتاغون يراجع مقترحات قدرات أسلحة جديدة لقتال أوكرانيا ضد روسياتعرف على حكام مباراة المقاولون والجونة بكأس مصروول ستريت جورنال: كيف تحقق الصين استفادة من الصراع الروسي الأوكراني؟فايننشال تايمز: ارتفاع قيمة الدولار تؤثر على الاقتصادات الناشئة وتجعل العالم أكثر فقرًا
أهم الأخبار

الإعلام الإيطالى عن ترشيح ”بسام راضى” سفيراً لمصر بروما: رسالة مهمة من القاهرة

النهار

تناقلت وسائل الإعلام الإيطالية بشكل واسع خبر صدور القرار الجمهوري بترشيح متحدث رئاسة الجمهورية بسام راضي كسفير فوق العادة لمصر فى روما.

وتحت عنوان "ترشيح المتحدث الرسمي للرئيس السيسي سفيراً لمصر في روما"، وصف الإعلام الإيطالي الترشيح "الرفيع المستوى" بأنه يعتبر بمثابة إرسال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إشارة مهمة لإيطاليا باقتراح بسام راضي المتحدث باسم الرئاسة ليمثل مصر في العاصمة روما خلال السنوات المقبلة، وهو الواجهة الرسمية لمؤسسة الرئاسة المصرية أمام منصات ووسائل الاعلام المصرية والعالمية منذ عام ٢٠١٧ اصدر خلالها العديد من البيانات الرئاسية تناولت قضية مقتل الطالب الإيطالى جوليو ريجيني تضمنت جميعها نفس الرسائل : الرئيس السيسي يريد "العدالة في القضية" … "أعطى تعليمات لإزالة جميع العقبات أمام التحقيقات" …. يؤكد "دعمه الكامل للتعاون بين السلطات المصرية والإيطالية المختصة "، وهي البيانات التي توقفت عن تناول قضية ريجينى منذ ديسمبر عام ٢٠٢٠ عندما أغلق المدعي العام المصري رسميًا التحقيقات من جانب مصر.

ونشرت الصحف الإيطالية السيرة الذاتية للسفير بسام راضي كاملة حيث وصفتها بـ"الكثيفة"، مركزة على طول مدة عمله في مؤسسة الرئاسة المصرية منذ عام ٢٠١٧ في فترة غاية في الأهمية ومشاركته في جميع الأنشطة والاجتماعات الرئاسية الخارجية والداخلية يومياً لمدة خمس سنوات اطلع واستوعب جيداً خلالها استراتيجيات وسياسات الدولة المصرية فى كل الملفات الخارجية والداخلية.

وبحسب الصحف الإيطالية، فقد كان "راضى" عمل من قبل في السفارة المصرية بروما كسكرتير أول ويجيد التحدث باللغة الإيطالية, وهو من عائلة سياسية، فوالده وزير الري وعضو مجلس النواب السابق في الثمانينيات والتسعينيات المهندس عصام راضى.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري