24 يناير 2022 13:33 21 جمادى آخر 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
أفريقيات

الاتحاد الأفريقي يرفض حظر السفر بسبب متغير Covid-19 الجديد

النهار

حذر الاتحاد الأفريقي دول العالم من فرض حظر سفر سريع على المسافرين من القارة، في أعقاب ظهور نوع جديد من فيروس كوفيد -19 قيل إنه أكثر عدوى. حيث صرح الدكتور جون نكينجاسونج مدير المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (Africa CDC)؛ إن تاريخ الوباء قد أشار إلى أن حظر السفر لم يحقق سوى تقدم ضئيل في إدارة انتشار الفيروس. وبدلاً من ذلك؛ فان الاتحاد القاري يشجع على المزيد من المراقبة وتبادل البيانات بين البلدان، بالإضافة إلى زيادة التطعيم للسكان "المعرضين لخطر كبير".
في بيانه قال د. نكينجاسونج "لا يشجع مركز مكافحة الأمراض في أفريقيا؛ بشدة فرض حظر السفر على الأشخاص القادمين من الدول التي أبلغت عن هذا المتحور. في الواقع خلال فترة هذا الوباء؛ لاحظنا أن فرض الحظر على المسافرين من الدول التي تم الإبلاغ عن متغير جديد فيها لم يسفر عن نتيجة ذات مغزى. بدلاً من ذلك، يجب إعطاء الأولوية لتطبيق PHSM." حيث يشير PHSM إلى الصحة العامة والتدابير الاجتماعية مثل ارتداء أقنعة الوجه، والتباعد الجسدي، وتعقيم اليدين، والتهوية الكافية التي قال الجسم الأفريقي إنها أثبتت فعاليتها إلى جانب التطعيم في الحد من الوباء.
جاء موقف مركز السيطرة على الأمراض في إفريقيا بعد يومين من إعلان المعهد الوطني للأمراض المعدية في جنوب إفريقيا (NICD) أنه اكتشف متغيرًا جديدًا، يُنظر إليه على أنه نسخة خارقة من SARS-COV-2 ، الفيروس المسبب لـ Covid-19. تم تصنيفها رسميًا على أنها B.1.1.529 وأطلقت عليها منظمة الصحة العالمية اسم Omicron.
ولكن بعد ساعات من اكتشافه فرضت دول غربية؛ بما في ذلك المملكة المتحدة وألمانيا والولايات المتحدة، حظرًا على الطيران على جنوب إفريقيا وستة من جيرانها حيث تم اكتشاف المتحور. كما فرضت كندا والمغرب وروسيا والعديد من الدول الأخرى حظراً على دول جنوب إفريقيا.
وحذرت جنوب إفريقيا أيضا؛ من أن الحظر السريع قد يقلل من تبادل المزيد من المعلومات حول النتائج العلمية حول الفيروس، مما يجعل من الصعب على العالم التعافي. حيث قالت ناليدي باندور وزيرة العلاقات الدولية والتعاون في جنوب إفريقيا: "بينما نحترم حق جميع الدول في اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لحماية مواطنيها، علينا أن نتذكر أن هذا الوباء يتطلب التعاون وتبادل الخبرات".

التسلسل الجيني
ووفقًا لها، فإن الحظر يرقى إلى معاقبة المجتمع العلمي في الدول المكتشف بها الطفرات وتكنولوجيا التسلسل الجينومي المتقدمة في البلاد التي سمحت للعلماء باكتشاف المتغير. وقالت في بيان: "يجب الإشادة بالعلماء المتميزين وعدم معاقبتهم ... لم يكن لكل حالة من هذه الحالات صلات حديثة بجنوب إفريقيا، لكن رد الفعل تجاه تلك الدول يختلف تمامًا عن الحالات في جنوب إفريقيا" محذرة من أن القرارات المفاجئة ستضر بالاقتصادات المحلية التي كانت قد بدأت للتو في التعافي.
كما أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن المتحور الجديد لـ Covid-19 مثير للقلق، لكنها لم توصي بعمليات الإغلاق. وبدلاً من ذلك؛ أوصت بإجراء مزيد من التحقيقات الميدانية، وتعزيز اللقاحات والالتزام الكامل بإرشادات الصحة العامة.

المزيد من الطفرات
الجدير بالذكر إن متغير Omicron صرح أنه يحتوي على المزيد من الطفرات أو التغييرات في الهيكل التي يمكن أن تساعده على تفادي الاستجابات المناعية للجسم وجعله أكثر عدوى. تم اكتشافه بين عدة أشخاص في مقاطعة جوتنج بجنوب إفريقيا حيث تقع العاصمة بريتوريا والعاصمة التجارية جوهانسبرج.
لكن حتى الدول التي فرضت قيودًا على جنوب إفريقيا أبلغت نفسها عن ارتفاع حالات الإصابة بفيروس Covid-19، مما دفع المنتقدين إلى اتهام تلك الدول بالابتعاد عن المشكلة الحقيقية واستخدام هذا المتحور للتشويش. قالت إنغريد كاتز باحثة فيروس نقص المناعة البشرية والأستاذة المشاركة في كلية الطب بجامعة هارفارد: "نحن نعرف ما نعرفه (عن أوميكرون) لأن جنوب إفريقيا استثمرت في التسلسل الجيني المتقدم. نحن مدينون لهم بدين الامتنان - وليس العقاب. الشفافية أمر بالغ الأهمية في جائحة عالمية. نحن بحاجة إلى دعم هذه الجهود بشكل تعاوني ".

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري