24 أكتوبر 2021 00:53 17 ربيع أول 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
عربي ودولي

في 31 أكتوبر.. الشرطة الأسكتلندية تتربص بالرئيس رئيسي بتهمة انتهاك حقوق الإنسان والإبادة الجماعية في إيران

النهار

تقدّمت مجموعة إيرانية معارضة بشكوى لدى الشرطة الأسكتلندية تتّهم فيها الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي بانتهاك حقوق الإنسان وبالإبادة الجماعية، وفق ما كشف أعضاء فيها الأربعاء في غلاسكو.

وفي مؤتمر صحفي قال حسين عبديني العضو في "المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية"، وهو ائتلاف يضم أحزابا معارضة، إن رئيسي يجب أن يحاسَب لضلوعه في مجزرة راح ضحيتها نحو 30 ألف سجين سياسي في العام 1988.

وشدد عبديني على "وجوب أن يتحرّك المجتمع الدولي للتحقيق في مجزرة العام 1988 وبالدور الذي أداه رئيسي فيها".

وطالب المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بتوقيف رئيسي، المحافظ المتشدد الذي انتُخب رئيسا للجمهورية الإسلامية في أغسطس، إذا ما حضر إلى جلاسكو للمشاركة في قمة الأمم المتحدة للمناخ المقرّرة في 31 أكتوبر.

وقال عبديني "يجب عدم السماح بأن تطأ قدمه دولا خارج إيران، لذا تم التقدّم بطلب رسمي لدى شرطة اسكتلندا لتوقيف رئيسي بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية إذا ما قرر المشاركة في قمة كوب26 في جلاسكو"، في إشارة إلى "مؤتمر الأطراف السادس والعشرين" الذي تنظّمه الأمم المتحدة حول التغيّر المناخي.

وتم التقدّم بشكوى مماثلة في إنجلترا، علما بأن النظام القانوني فيها منفصل عن ذاك القائم في اسكتلندا.

وتطالب منظّمتا العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش بمحاكمة رئيسي بتهم انتهاك حقوق الإنسان وارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري