28 مايو 2022 10:35 27 شوال 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
عربي ودولي

المحاكمة في اعتداء «نيس 2016» بين 5 سبتمبر و15 نوفمبر 2022

النهار

قرر القضاء الفرنسى اليوم الأربعاء أن تقام المحاكمة في اعتداء نيس الذي خلف 86 قتيلا وأكثر من 400 جريح عند "جادة الإنجليز" في المدينة عام 2016، خلال الفترة الممتدة بين 5 سبتمبر و15 نوفمبر 2022.

وتم إبلاغ المحامين عن جلسات المحاكمة أمام محكمة الجنايات الخاصة في باريس صباح الأربعاء بعد جلسة الاستماع في قضية اعتداءات 13 نوفمبر، وفق ما أكده مصدر قضائي لوكالة فرانس برس.

وشهدت نيس في 14 يوليو 2016 اعتداء خلال الاحتفالات بالعيد الوطني، أدى إلى مقتل 86 شخصا. وصدم المهاجم محمد لحويج بوهلال وهو فرنسي تونسي يبلغ 31 عاما، بشاحنة أطفالا وعائلات كثيرة وسياحا أجانب في أربع دقائق، قبل أن ترديه قوات الأمن.

وستنظر محكمة الجنايات الخاصة في مسئولية ثمانية آخرين، منهم أفراد من محيطه ومنهم وسطاء متورطون في تهريب أسلحة له.

وسيحاكم المتهمون الرئيسيون الثلاثة، وهم شكري شفرود ورمزي عرفة ومحمد غريب، بتهمة "الانتماء إلى عصابة إرهابية إجرامية".

وطالبت جهات مدنية بمحاكمتهم بتهمة "التواطؤ" في الجرائم التي ارتكبها بوهلال وذلك بهدف معاقبتهم بالسجن مدى الحياة. لكنّ المتهمين الثلاثة الذين يدفعون ببراءتهم، لم تكن لديهم "معرفة دقيقة بالمشروع الإرهابي" أو "توقيته"، بحسب تقدير قضاة التحقيق.

وأفرج عن محمد غريب عام 2019 تحت إشراف قضائي وما زال الآخران رهن الحبس الاحتياطي.

وبالنسبة إلى المتهمين الخمسة الآخرين، بمن فيهم امرأة، المتورطين في تهريب الأسلحة، لم تتمكن التحقيقات من إثبات أنهم كانوا على دراية بالهجوم المخطط له. لذلك، تم استبعاد التوصيف الإرهابي وستتم محاكمتهم لمخالفات جرمية للقانون العام.

وأحد هؤلاء هارب وآخر ألباني يبلغ 28 عاما ألقي القبض عليه في منتصف أبريل في إيطاليا. وانتحر ابن عم الأخير الذي احتجز في إطار هذه القضية عام 2016، في السجن في 8 يونيو 2018.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري