23 مايو 2022 14:20 22 شوال 1443
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
الجامعة العربية تهنئ الاتحاد الأفريقي بيوم أفريقيابرعاية رئيس الوزراء.. انطلاق أعمال منتدى التكامل الاقتصادي العربي بالقاهرة وسط حضور واسعمركز السينما العربية يعلن أسماء الفائزين بجوائز النقاد للأفلام العربية في مهرجان كانمستشار الرئيس الأوكراني: أوروبا مازالت ترسل مليار يورو يوميًا إلى روسياالدفاع الروسية: ضربات جوية على عشرات الأهداف في شرق أوكرانياالصحة الألمانية تتوقع المزيد من الإصابات بمرض جدري القردة في أوروباالمنيا: 113 ألف طالب يؤدون امتحان مادة الإنجليزي بالشهادة الإعداديةالمنيا: مصرع طالب غرقا أثناء تعلم السباحة بالبحر اليوسفي في العدوةاستمرار أعمال الرصف والتطوير بمراكز أسيوطدورة تدريب المدربين (‏TOT‏) لمديري إدارات المخلفات الصلبة بمراكز وأحياء أسيوطالمنوفية: متابعات ميدانية لأعمال الرصف والتطوير بمدخل قرية شما وطرق ”21” و”23” بأشمونبمشاركة الزمالك.. تعرف على مواعيد مواجهات نصف نهائى بطولة أفريقيا للسلة
سياسة

قصة 36 ساعة لنواب التنسيقية على الحدود المصرية الفلسطينية خلال مشاركتهم في أكبر قافلة طبية للشعب الفلسطيني

النهار

لم يخالط النوم جفونهم طوال 36 ساعة، قضوها في الاستعداد لقيادة أكبر قافلة غذائية وطبية أهداها الرئيس عبد الفتاح السيسي للشعب الفلسطيني، لمساندتهم في الصمود أمام ما يواجهونه من ضربات تشنها قوات الاحتلال.

جرى التجهيز للقافلة قبل ساعات من نجاح الجهود المصرية في وقف إطلاق النار على الأراضي الفلسطينية، والذي تم في تمام الساعة الثانية فجر أمس الجمعة الموافق 21 مايو الجاري، لتصبح القافلة فأل خير وسلام على الشعب الفلسطيني العريق.

انطلقت القافلة من القاهرة الجديدة وفي مقدمتها نواب وأعضاء مثلوا تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وهم النائب محمد عزمي عضو مجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، والنائب محمود بدر عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، والأستاذ نور الشيوخ والأستاذ رامي عبد الخالق عضوا تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

وصلت القافلة ضهر أمس الجمعة، إلى معبر رفح الفاصل بين الأراضي المصرية والفلسطينية، وكان في استقبال وفد التنسيقية القائد للقافلة التي اشترك في تجهيزها أحزاب مستقبل وطن والشعب الجمهوري وحماة الوطن، اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، وعدد من نواب وقيادات تنفيذية للمحافظة، وعدد من المسئولين بالهلال الأحمر الفلسطيني.

أثنى المسئولون بمحافظة شمال سيناء والمسئولون عن الهلال الأحمر الفلسطيني، على جهد تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين والأحزاب المعاونة، في تسيير قافلة بهذا الحجم وهذا التمثيل الرسمي الكبير، والذي يؤكد الدعم الشعبي للقضية الفلسطينية، ودعم الكيانات السياسية للقرارات القيادة السياسية في كل ما تتخذه من خطوات لمساندة الشعب الفلسطيني.

بعدها بدأ وفد تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، في الاطمئنان على اجراءات دخول المصابين الفلسطينيين للمعبر، وعلاجهم بأقصى سرعة ممكنة، كما التقوا عدداً من أسر المصابين المتواجدين داخل سيارات الإسعاف المصرية وفي طريقهم للمستشفيات لتلقي العلاج، مؤكدين لهم أنهم لن يتوانوا عن الوقوف بجوارهم حتى النفس الأخير، ولن يتخلوا عن مساندتهم أبد الدهر، قبل أن تبدأ رحلة عودة وفد التنسيقية للقاهرة، بعد تسليمهم القوافل للمسئولين عن توصيلها حتى الأراضي الفلطسينية.

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري