20 يونيو 2021 11:45 10 ذو القعدة 1442
النهار

رئيس التحرير أسامة شرشر

  • بنك مصر
حوادث

اعترافات المتهم بقتل الطفلة جنى في الفيوم شاركت في البحث عنها بعد غرس السكين في جسدها

النهار

ونجح فريق البحث الجنائى بقيادة اللواء صبري العزب مدير المباحث الجنائية والعميد ياسر صلاح رئيس المباحث الجنائية بالفيوم، والعقيد مصطفى حسن رئيس فرع البحث الجنائى لقطاع غرب الفيوم، وضم المقدم محمد عثمان مفتش مباحث قسم شرطة مركز أبشواي والرائد هيثم طلبة رئيس مباحث المركز، في ضبط المتهم بقتل الطفلة جنى والتخلص من جثتها.

بمواجهة المتهم بالمعلومات والتحريات التي توصل إليها فريق البحث الجنائى، اعترف بأنه حضر من القاهرة يوم سوق القرية للعمل على تروسيكل يملكه، وأنه طلب من الطفلة شراء علبة سجائر له وأنها عادت لتخبره بعدم وجود سجائر لدى المحل القريب من منزلها وبعدها طلب منها الدخول للمنزل لمساعدته فى ترتيب المنزل، وعقب ذلك وضع يده على الفتاة وحاول مداعبة جسدها، إلا أنها رفضت وحاولت الصراخ، فوضع يده فى فمها لاسكاتها حتى لا يسمعها الجيران، خاصة أن المسافة بين منزل المتهم والقتيلة لا يتعدى 3 أمتار.

وقال المتهم فى اعترافاته أنه بعد ذلك ضرب الطفلة على رأسها، ثم عاجلها بطعنات بسكين، إلا أن نصل السكين انفصل داخل جسد الطفلة، وتبقى في يده مقبض السكين فقط فترك النصل في جسد الضحية، وبعدها قام بلفها ببطانية وضعها فى غرفة وأغلق على الباب، موضحًا: "كسرت السكين في جسدها ولفيتها في البطانية".

وتابع المتهم: شاركت في البحث عن الطفلة بصحبة أسرتها وجيرانها، وبعد 48 ساعة وقبل سفري للقاهرة، انتظرت آخر الليل، ووضعت جثة الفتاة داخل بطانية وألقيتها في منطقة حوض "واصف" بمحيط قرية قصر بياض على بعد 5 كيلومترات من منزل القتيلة، ثم حرقت البطانية للخلاص من الدماء وتخلصت من مقبض السكين فى البحر، وهربت إلى القاهرة لإبعاد الشك عني".

قرر السيد أحمد حمزة وكيل نيابة أبشواي حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق في الواقعة ويراعي التجديد له في الموعد المحدد

البنك الأهلي المصري
البنك الأهلي المصري