النهار
الجمعة، 27 نوفمبر 2020 06:54 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

رئيس وفد مراقبي البرلمان العربي: انتخابات مجلس النواب المصري نزيهة وشفافة وتمثل نقلة نوعية في طريقة إدارتها

النهار

أكد رئيس البرلمان العربي عادل العسومي أن تجربة المرحلة الاولى من انتخابات مجلس النواب كانت نزيهة وشفافة ومنظمة وتمثل نقلة نوعية في طريقة إدارتها خاصة في ظل جائحة كورونا، مشيرا إلى أن هذه الانتخابات تمثل تجرية رائدة.

وقال رئيس البرلمان العربي - في مؤتمر صحفي عقده بالقاهرة لعرض ملاحظات وفد البرلمان العربي الذي قام برئاسته بمتابعة المرحلة الأولى لانتخابات مجلس النواب 2020 - إن مصر شعباً ودولة أثبتت قدرتها من خلال، هذه الانتخابات الأخيرة ، حيث أجريت بشكل منظم ومتميز على جميع المستويات، مشيرا إلى ان كثيراً من الدول مغلقة بسبب جائحة كورونا، ولكن مصر، قبلت التحدي والتزمت بالدستور الذي يحدد المدة الزمية لبدء العملية الانتخابية، ونظمت انتاخبات شارك فيها الملايين،نوجه كل التحية والشكر، ليس لمصر فقط، وفد البرلمان العربي لمتابعة انتخابات عربية

وقال إن بعثة البرلمان سترفع اليوم تقريرها إلى رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، وهو بمثابة تقرير أولي والتقرير النهائي سيرفع في المرحلة الأخيرة.

وأشار إلى أن مشاركة هذا الوفد في متابعة الانتخابت المصرية، تأتي تأكيداً ً على أن البرلمان العربي شريك للدول العربية في كل الفعاليات الديمقراطية.

ووجه الشكر لمصر على نجاحها هذا التحدي، وقال إن الجميع كان يتحلى بالمسؤولية لإنجاح هذا العرس الديمقراطي، مشيرا إلى أن الناخبين كانوا على قدر كبير من المسؤولية في التعاون لتخرج الانتخابات الصمرية على أكمل وجه.

وقال لم يرصد وفد متابعة الانتخابات الممثل للبرلمان العربي أي مخالفات جسيمة، مضيفاً "لقد تأكدت من جميع أعضاء الوفد لكي ننقل في تقريرنا أي سلبيات أو إيجابيات"،

وأضاف : لم يكن هناك أي تدخل في مهمة وفد البرلمان العربي في متابعة الانتخابات، وفي الوقت ذاته تم توفير كل الإمكانات وعملنا بكل أريحية وشفافية، ولم نرصد أي شئ غير صحيح، أو سلبي، وقال " كان هناك بعض السلوكيات الفردية لا تؤثر على الانتخابات، ولكن قضاة اللجان تعاملوا بشكل سريع وحازم مع هذه السلوكيات".

وتابع قائلا" الانتخابات كانت نزيهة وشفافة، والناخب كان يدلي بصوته لمن يريد أو لمن يتماشى بقناعاته، وتأمين المقار الانتخابية كان يتم بشكل سلس، ولم يكن هناك تزاحم في عملية التصويت، الكل كان ملتزماً بالتعليمات التي وضعتها الهيئة الوطنية للانتخابات.

وأضاف "الإقبال كان ممتازا، وأردف قائلا" كنت متوقع أن يكون الإقبال أقل خوفاً من جائجة كوورنا، لافتا إلى أن الإقبال في اليوم الثاني كان أكثر من الأول لأن الناس اطمأنوا لعملية التنظيم ، وأنهم لن يتعرضوا لأي خطر من الجائحة خلال مشاركتهم، وساعدعم على الإقبال وأن يدلوا بصوتهم بسلاسة.

وتابع "لم نلاحظ أي مشاحنات أمام مقار اللجان الانتخابية، حتى بين المرشحين، وهذا يمثل نقلة نوعية، وأي ملاحظة كانت توجه أي طرف يتم الالتزام بها.

وقال "لاحظنا إن بعض الناخبين ليس عندهم معلومات كاملة عن طريقة الإدلاء بالصوت ، مشيرا إلى أن هناك حاجة لزيادة توعية الناخبين، معتبرا أنه كان تطور كبير مقارنة بالانتخابات السابقة.

وأضاف "إننا سنشارك في متابعة المرحلة التالية بوفد لايقل حجما ونوعية عن الوفد الحالي، مشيرا إلى ان البرلمان العربي دائما يمد أيادي التعاون مع الأطراف العربية خاصة البرلمانات المحلية، ورسالتنا أن البرلمان العربي سيكون قريباً من الجميع.

وأشار إلى البرلمان العربي أولى اهتماماً خاصاً لهذه الانتخابات عبر مشاركة وفد كبير برئاسة رئيس البرلمان، وذلك لدور مصر باعتبارها أكبر دولة عربية ومجلس نوابها هو أقدم مجلس نيابي عربي ، ويمثل بلدا كبيراً وعريقاً، وقال "لقد تعاملنا مع حجم هذا الحدث، فمصر لها دور كبير في حماية والدعم والدفاع عن كل الدول العربية، فمصر هي صمام الأمان للدول العربية.

وحول بعض الإدعاءات التي تظهر في بعض القنوات بشأن الانتخابات.. قال رئيس لبرلمان العربي لن يتم التأثير علينا في اتجاه معين، وهذا الاستهداف نعلم ماذا وراءه ، لقد اختاروا مصر لأن عندها مبادئ وقيم وهي حامية للمنطقة، ولن تتردد في الدفاع عن أي بلد عربي، والتركيز في هذه المرحلة على مصر، ولكنه استهداف لكل الدول العربية.

وأردف قائلا "كلنا ثقة في مصر والرئيس السيسي بأنه لن تؤثر بها هذه المناوشات، ومصر ستتصدى لكل المحاولات التي تستهدف جميع االدول العربية وهي محاولات لاتأتي من قنوات فقط بل من دول أيضاً، ولكن لا خوف على مصر في ظل رئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي.