النهار
السبت، 28 نوفمبر 2020 04:37 صـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

مقتل ثلاثة مدرسين فى انفجار قرب حدود كينيا مع الصومال

النهار


ذكر تقرير للشرطة اطلعت عليه رويترز اليوم الاثنين أن 3 مدرسين قتلوا فى كينيا قرب الحدود مع الصومال فى هجوم يشتبه أنه من تدبير حركة الشباب الصومالية. وفى حال تأكيد ضلوعها، سيصبح الهجوم أحدث عملية للحركة منذ بداية العام. وأوضح التقرير أن حركة الشباب هاجمت أيضا مركزا للشرطة المحلية ودمرت برجا للاتصالات فى الهجوم الذى وقع فى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين فى منطقة جاريسا.

كانت حركة "الشباب" المتمردة قد أعلنت مسئوليتها، الأربعاء الماضى عن الانفجار الذى استهدف اليوم نقطة تفتيش أمنية بالقرب من القصر الرئاسى بالعاصمة الصومالية مقديشيو. وقالت الحركة - فى بيان نقله راديو (شابيلى) الصومالى، اليوم الأربعاء - "إن الهجوم يهدف إلى إظهار أن الحكومة لم تؤمن بالكامل الشرايين الرئيسية لمقديشيو".

وقد أسفر الانفجار، الذى وقع بواسطة سيارة مفخخة، عن مصرع 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين.. ويأتى بعد أيام من الهجوم الذى شنته عناصر الحركة المتمردة على قاعدة عسكرية تستخدمها القوات الأمريكية فى منطقة "لامو" الساحلية بكينيا؛ مما أسفر عن مقتل 3 مواطنين أمريكيين.


بينما لم تقتصر هجمات الحركة المتطرفة على الداخل الصومالى فى الآونة الأخيرة، وإنما امتد إلى خارج الحدود، حيث أعلن مسئول حكومى كينى، الأسبوع الماضى، مصرع أربعة أشخاص في غارة شنها متطرفون يشتبه بأنهم ينتمون لحركة "الشباب" فى مقاطعة جاريسا بشرق البلاد، ونقلت شبكة (ايه.بى.سى.نيوز) الأمريكية اليوم الثلاثاء، عن نائب مفوض المقاطعة كيبيت بوين قوله إن المسلحين استهدفوا ضباط الشرطة عند حاجز على الطريق قرب قرية ساريتو، فيما تمكنت الشرطة من قتل اثنين من المتطرفين، بينما قتل المدنيين الأربعة برصاص طائش خلال القتال.