النهار
الخميس، 14 نوفمبر 2019 04:03 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

شرايين مصر

مليونيه صوفية في حب السيد البدوي بطنطا

النهار

.. أكثر من مليون زائر من أنحاء الجمهورية

..محافظ الغربية ومدير الأمن والقصبي يرحبون بضيوف البدوي

شهدت مدينة طنطا بمحافظة الغربية ، مساء الخميس مليونية حب صوفية للعارف بالله سيدي أحمد البدوي ، حيث زار المدينة أكثر من مليون زائر من أنحاء الجمهورية يتقدمهم أنصار الطرق الصوفية ومحبي ومريدي السيد البدوي.

ونظمت محافظة الغربية حفلها الختامي بمولد العارف بالله سيدي أحمد البدوي في ساحة المسجد الأحمدي بطنطا بحضور اللواء هشام السعيد محافظ الغربية، والدكتور عبد الهادي القصبي رئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية وزعيم الأغلبية بمجلس النواب واللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية واللواء أسامة بكير رئيس هيئة الرقابة الإدارية بالغربية وحامد هبيلة السكرتير العام للمحافظة والعقيد عبد المنعم فتحي المستشار العسكري ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية وأعضاء مجلس النواب

أكثر من مليون زائر في رحاب البدوي

وتواجد أكثر من مليون من مريدي العارف بالله سيدي احمد البدوي ، داخل خيام الطرق الصوفية لسماع المنشدين والمشايخ ، والتمايل على الأوراد الخاصة بكل طريقة ابتهاجا بالاحتفال بمولد العارف بالله وانتشرت حلقات الذكر في كل شوارع المدينة ، وفي خيام الصاري بمنطقة سيجر

فرحة الغلابة ورزق المساكين بالنفحات أرز ولحمة وفول نابت

وعبر الآلاف من رواد البدوي " الغلابة " عن فرحتهم بالرقص والتهليل والتصفيق ، والمشاركة في كافة فعاليات الاحتفالات ، كما أقدم الآلاف من المساكين علي الطعام والشراب الذي يقدمه الأثرياء ومشايخ الصوفية ويطلقون عليها النفحة ، وتتنوع النفحات من خيمة إلي خيمة أخري ، فبعضها يقدم أرز ولحم ، والبعض الآخر يقدم فول نابت ،وبليلة ومشروبات روحية دافئة ، من القرفة والزنجبيل والينسون .

زحام علي محلات الحمص والحلوي ولعب الأطفال

وتشهد محلات الحمص والحلوي ولعب الأطفال ، بجوار مسجد السيد البدوي في مدينة طنطا ، حالة من الزحام الجماهيري الشديد من زوار البدوي ، وتكدس المواطنون بالطوابير في انتظار دورهم بينما استعانت معظم المحلات بعمالة زائدة بعد تزايد نسب البيع والزحام.

أكثر من 100 خيمة صوفية تمتلئ بحلقات الذكر والمديح

أكثر من 100 خيمة صوفية ، تتمايل فيها الأجساد بشكل بديع ، وتأتي الناس من كل حدب وصوب ، تعلو تنهدات الهائمين في حب آل البيت ، تمتلئ الشوارع والحواري والأزقة في مدينة شيخ العرب " طنطا " بينما تشهد السرادقات آلاف من الصوفيين يتمايلون على أنغام مديح المنشدين، في حلقات الذكر، بحضور كبار المنشدين ، وقراء القرآن الكريم ، والحكائين .

وفي المقام حكايات

في مقام البدوي كتل بشرية تتحرك بقوة اندفاع رغما عنها وتختلط نوبات البكاء الهيستري ، بنوبات الضحك ، والدعاء ، والصراخ والعويل ، وحالات مناجاة خاصة للبعض منهم مع صاحب المقام ، ويكثر وجود خدام آل البيت من سقيا الماء المزود بالمورد ، وتوزيع الحلوي ، والأطعمة، كما تستقبل صناديق النذور أموالا لا حصر لها ، بينما تقدم بعض السيدات علي التبرع بالحلي لصاحب المقام.

d41f41fa8c19d710efdc9ffc525d95bc.jpg
النهار, أسامة شرشر