النهار
السبت، 19 أكتوبر 2019 02:58 مـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

شرايين مصر

"تحديات الأمن القومي المصري في العصر الحديث" في ندوة بجامعة المنوفية

النهار

نظمت جامعة المنوفية ندوة توعوية ضمن سلسلة ندوات العبور الجديد تزامناً مع إحتفالات مصر بإنتصارات حرب أكتوبر المجيدة، بحضور الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة واللواء أركان حرب ناجي شهود أحد أبطال حرب أكتوبر والمستشار بأكاديمية ناصر العسكرية العليا.
بدأت الندوة بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء الوطن. 
من جانبه، رحب الدكتور عادل مبارك باللواء أركان حرب ناجي شهود فى رحاب جامعة المنوفية، مؤكدا على هدف الندوة لعرض نماذج وحكايات حقيقية لنماذج مشرفة من الضباط المشاركين في الحرب، وأهمية التواصل مع الأجيال لتوطيد روح الوطنية والقيم والانتماء للوطن، ومعرفة تاريخ وشجاعة وبسالة جنودنا وقواتنا المسلحة في حرب أكتوبر المجيدة لاسترداد الأرض ورد الكرامة فى حربهم ضد العدو الصهيونى فى ملحمة تاريخية وقف أمامها العالم ليتعلم منها، مؤكدا أن مصر ستظل  صامدة قوية بأبنائها وشعبها وجيشها.  

وأكد اللواء أركان حرب ناجى شهود على أن حرب أكتوبر كانت ملحمه تاريخية على مر العصور، نفذها عدد من جنود القوات المسلحة دفاعاً عن أرض سيناء الحبيبة، لإسترداد الأرض المغتصبة من جانب العدو، وأن ما تحقق من إنتصار في حرب أكتوبر تحقق ليتمتع به الأجيال الحالية، وناشد المصرييين بضرورة توخي الحظر فيما ينشر على صفحات وسائل التواصل الإجتماعي، والهاتف المحمول من صور وفيديوهات قد يتخللها السم في العسل على حد وصفه.

مضيفاً  أن المصريين يخوضون تحدي كبير منذ 2011 وهو ما يعرف بحرب الجيل الرابع، التي تهدف إلى تآكل وهدم الدولة من داخلها، في ظل محاولات تقسيمها إلى فئات وطوائف، وذلك من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرًا إلى أن جيل أكتوبر 1973 كان جيلا متكاملاً من كافة فئات أهل مصر، وهذا التكامل يعد من أهم أسباب الإنتصار، وأن القوات المسلحة هي الدرع المسئول عن تنفيذ ما يطلبه الشعب المصري وقت الأزمات.
وقام بإستعراض عدد من الخرائط التوضيحية لأرض سيناء والقدس، وكيف يحاول الكيان الصهويني تقسم الأرض العربية وتملكها من أيدي المسلمين، كما أوضح معالم حرب أكتوبر وكيف نجحت القوات المسحلة في هزيمة العدو، وتنفيذ الخطة ببراعة وبسالة.
وأكد شهود على أهمية توعية الشباب المصري بحقائق حرب أكتوبر المجيدة وتبصيرهم بثقافة المصريين الذين رفضوا الانكسار وأصروا على تجاوز الهزيمة، كما طالبهم بضرورة الإستفادة من عقليات أعضاء هيئة التدريس والحصول على خبراتهم العلمية قبل التخرج، وعدم الإلتزام فقط بالمقررات الدراسية، لتحقيق الإستفادة القصوى من سنوات الدراسة حتى تضيف لهم عقب التخرج في الواقع العملي.

هذا وقد أهدى مبارك درع الجامعة للواء شهود، تكريماً على حضوره لإلقاء الندوة، والتواصل مع طلاب جامعة المنوفية.

شارك فى تنظيم الندوة رعاية الشباب بالجامعة وحضرها الدكتور أسامة مدني عميد الآداب والمستشار الإعلامي لرئيس الجامعة، والدكتور نعيم سلامه عميد كلية التربية الرياضية، الدكتور عبد الرحمن الباجورى عميد الطب البيطرى، الدكتور أبو الخير عطيه عميد الحقوق، الدكتور أيمن حافظ عميد الزراعة، المستشار طارق منصور، وعدد من عمداء الكليات، المقدم محمد أبوجريدة، مدير إدارة التربية العسكرية، محمد شاهين مدير عام رعاية الشباب، ولفيف من أعضاء الجهاز الإداري، وطلبة وطالبات الجامعة، وقام بتقديم الندوة الدكتورة دعاء الشاعر.

النهار, أسامة شرشر