النهار
الجمعة، 18 أكتوبر 2019 03:49 صـ
النهار

منحازون... للحقيقة فقط

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

عربي ودولي

بعد غد ..مجلس الشباب العربي للتنمیة المتكاملة يكرم الفائزين بمسابقة ”الشباب النموذج”

النهار


تشهد جامعة الدول العربية بعد غد الخميس حفل تتويج الفائزين بمسابقة "الشاب النموذج" في نسختها الثانیة تحت شعار "الطریق نحو الانتماء"،والذي ينظمه  مجلس الشباب العربي للتنمیة المتكاملة بالتعاون والتنظيم المشترك مع قطاع الشؤون الاجتماعیة بالأمانة العامة لجامعة الدول العربیة (إدارة منظمات المجتمع المدني–إدارة الشباب والریاضة) .

واوضحت  الدكتورة مشيرة أبوغالي مؤسس ورئيس مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة  "إن هذه المسابقة تعد أول مسابقة في الوطن العربي تعمل على إبراز القدوة الشابة والرمز الشبابي الذي یعد نموذجاً للشباب، وتهدف إلى إبراز الشاب القدوة بالدول العربیة، وترسیخ الانتماء بالهوية الوطنیة والعربیة، واستنفار الهمم وغرس القیم لدى الشباب، والتمسك بالعادات والتقالید العربیة الأصیلة".

وقالت في تصريحات للصحفيين  أنه وبعد أن قام الشباب العربي بترشیح من یراه من وجھة نظره شاباً نموذجاً وقدوة في 15 دولة عربیة من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالمسابقة www.alshab-alnamozg.com وفق المعاییر والشروط الموضوعة، قامت اللجنة المشرفة على المسابقة بحصر وفرز الترشیحات في المرحلة الأولى للمسابقة والذي وصل عددها إلى (3530) مرشحا تم تصفيتهم بعد مطابقة المعايير والشروط على المرشحين ورفع الترشيحات التي توافرت فيها الشروط والمعايير للتصویت عليها إلكترونيا للتصفية الأخيرة وتحديد فوز مرشح واحد عن كل دولة.

وأكدت أن عملية التصويت شهدت منافسة كبيرة بين الشباب بالدول العربية، مشيرة إلى أن العدد الإجمالي للأصوات التي شاركت في عملية التصويت النهائية للمسابقة بلغت نحو 65 ألف صوت من 16 دولة عربية.

وأوضحت أن نتیجة التصویت أسفرت عن فوز كل من: یوسف الفلحات من المملكة الأردنیة الهاشمیة، وحامد الحامد من دولة الإمارات العربیة المتحدة، وحصة راشد حمد الجار من مملكة البحرین، وأیمن القمري من تونس، وبدر الدين شوطي من الجزائر، وعبد العزیز محمد النازح من المملكة العربیة السعودیة ، ومهند علي حسین القریشي من العراق، ومجادة هاشم صالح شولي من فلسطین، وشمس الدین سید علي من جمهوریة القمر المتحدة، ومحمد سعد لافي المطیري من الكویت، ومنار عبد العاطي كیلاني من لیبیا،وعبد الله مصطفى الباطش من مصر، وأسامة السعودي من المملكة المغربیة، ومحمد عبد الله احمدو من موریتانیا، ومحمد عبد الله سعید الجابري من الیمن.

وأشارت إلى أنه سيتم تكريم بعض الشباب الذين أحرزوا تقدما كبيرا بالمسابقة أثناء عملية التصويت النهائية، وهم: شيخه ناصر الكربي من الإمارات، وعبير علي مهنا قاسم من فلسطين ونسمة محمد الشاطر وأبو المعارف أحمد أبو المعارف من مصر.

وأضافت أن مسابقة "الشاب النموذج" أطلقها مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة كمبادرة في 17 سبتمبر 2017 تحت رعاية جامعة الدول العربية وبالتعاون والتنظيم المشترك مع الأمانة العامة لجامعة الدول العربية (قطاع الشئون الاجتماعية - ادارة منظمات المجتمع المدني وادارة الشباب والرياضة).

وقالت إنه خلال الإطلاق قدم مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة 27 شابا وشابة من أعضاء مكتبه التنفيذي من 19 دولة عربية كنماذج قدوة للشباب العربي تم تكريمهم في حفل الإطلاق، وقد أعلن مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة خلال الحفل عن تغير مسار المبادرة لتصبح مسابقة تمنح فيها الفرصة لكل شاب عربي في ترشيح من يراه من وجهة نظرة شابا نموذجا وقدوة في دولته وفق المعايير والشروط الموضوعه للمسابقة.

وأضافت أنه بدءا من العام الجاري 2019 تم تعميم مسابقة" الشاب النموذج" بجميع الدول العربية عبر جامعة الدول العربية ومجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة ومكاتبه بالدول العربية، يختار فيها شباب كل دولة عربية الشاب القدوة والنموذج عن دولتهم في عرس ديمقراطي تبرز فيه نماذج رائعه من شباب الوطن العربي مؤكدة أنه سيتم تنظيم المسابقة سنويا على أن يتم تدويل الاحتفال بتكريم الشاب النموذج كل عام بدولة عربية.

وأكدت حرص مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة على العمل على هذه المسابقة في هذه الحقبة الزمنية الصعبة والحرجة التي استهدفت فيها قوى الشر والمؤامرة شباب الأمة العربية للتلاعب بفكرهم وقيمهم وسلوكهم ومعتقداتهم وعقائدهم بهدف التأثير على الأجيال الحالية والقادمة في محاولة لتغيير ثقافة الأمة العربية العريقة من خلال تغيير ثقافة شبابها، وهذا ما ظهر بشكل واضح خلال الحقبة الزمنية الحالية في سلوكيات بعض الشباب العربي، حيث ظهرت سلوكيات مغايرة للقيم العربية بما تحمله من عادات وتقاليد ومعتقدات وأساليب تعامل تربت عليها أجيال حملت بين طياتها الرقي والطيبة والانتماء والولاء والإبداع والحفاظ على الهوية واحترام القيادات والرموز العربية من أجل الحفاظ على هيبة الوطن.

وأوضحت أن مبادرة (الشاب النموذج) تركز على توجيه رسالة من الشباب إلى الشباب وإبراز النموذج الشاب الذي يمثل القدوة والرمز للشباب العربي والعمل على استنفار الهمم وغرس القيم والخلق الحسن وغرس الانتماء وضمان الاستقرار والأمن والسلام.

وقالت الدكتورة مشيرة أبوغالي" إنه حفاظا على هذه المبادرة القيمة التي لاقت استحسانا واسعا بالدول العربية، قرر مجلس إدارة مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة تطوير مبادرة "الشاب النموذج" وتحويلها إلى مسابقة يدعو فيها الشباب العربي بكل دولة إلى ترشيح الشاب النموذج عن دولته وبهذا يكون الشباب العربي هم من اختاروا من يرونه النموذج والقدوة من بينهم".

النهار, أسامة شرشر