النهار
الإثنين 22 يوليو 2024 07:45 صـ 16 محرّم 1446 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر

فن

300 مليون دولار بشباك التذاكر العالمي لفيلم ويل سميث Bad Boys: Ride Or Die

Bad Boys: Ride Or Die
Bad Boys: Ride Or Die

بلغت إيرادات فيلم Bad Boys: Ride Or Die إلى 300 مليون و577 ألف دولار منذ طرحه يوم 7 يونيو الجارى، ووصلت مدته إلى ساعة و55 دقيقة، ومن إنتاج شركة سونى وقد انقسمت إيرادات فيلم Bad Boys: Ride Or Die بين 157 مليونًا و750 ألف دولار فى شباك التذاكر الأمريكى، و142 مليونًا و827 ألف دولار فى شباك التذاكر العالمى.

كان هذا بعد تحقيق أحدث أفلام النجم العالمى ويل سميث Bad Boys: Ride Or Die نجاحًا كبيرًا فى شباك التذاكر فى عطلة نهاية الأسبوع الافتتاحية، بعد طرح العمل عالميا يوم 6 يونيو الجارى.

بالإضافة إلي التقييمات الإيجابية بشكل عام، حيث حقق الفيلم 56 مليون دولار في شباك التذاكر المحلي، و104.6 مليون دولار على مستوى العالم، ومع ذلك، انتقد موقع NME الحبكات الفرعية للفيلم.

فيلم Bad Boys: Ride Or Die يقوم ببطولته كل من سميث ومارتن لورانس، ويمثل عودة سميث الثانية إلى الشاشة الفضية بعد حادثة صفعة الأوسكار سيئة السمعة في عام 2022، وقد لاقى الفيلم استقبالًا إيجابيًا وقد حقق فيلم Ride Or Die، الذى بلغت ميزانيته 100 مليون دولار، عطلة نهاية أسبوع ناجحة على مستوى العالم، حيث جمع 19.3 مليون دولار في أوروبا.

في سياق متصل، تم إصدار الفيلم الأول في سلسلة Bad Boys في عام 1995، وظهر فيه لورانس وسميث في دور محققي المخدرات في ميامي، مايك لوري وماركوس بورنيت. حقق الفيلم الأول أكثر من 141 مليون دولار في شباك التذاكر مقابل ميزانية قدرها 19-23 مليون دولار، لكنه تلقى آراء متباينة من النقاد.

طرح Bad Boys II وهو الجزء الثاني لسلسلة في عام 2003، وكان عاشر أعلى فيلم من حيث الإيرادات في ذلك العام، حيث تجاوز 273 مليون دولار في جميع أنحاء العالم.

وقد تم إطلاق الجزء الثالث من سلسلة Bad Boys بنجاح، حيث حقق 246 مليون دولار في شباك التذاكر العالمي، ومع ذلك، تم قطع عرضه فجأة عندما تم إغلاق المسارح بسبب فيروس كورونا في 2020.