الخميس 23 مايو 2024 02:33 مـ 15 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
تطبيقات الصحة والسلامة المهنية بالمنشات الحكومية.. ورشة عمل بمركز النيل للإعلام بشبين الكوم ارتفاع معدلات توريد القمح المحلى بالبحيرة إلى ٢١١ ألف طن كولر يستقر على قائمة الأهلي استعداداً لمواجهة الترجي بنهائي دوري أبطال إفريقيا نادى سينما أوبرا دمنهور يعرض فيلم ”رحلة 404” ختام فعاليات ملتقى «التمكين بالفن» بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط ” زراعة الشرقية ” إستمرار الحملة القومية لمكافحة القوارض ”أحاديث القبور” فن إسلامى حديث عن عالم الروح للدكتورة وفاء ياديس رئيس مركز الداخلة يعقد لقاء جماهيرى مع أهالى قرية الشيخ مفتاح للاستماع الى مقترحاتهم ومطالبهم وشكاواهم الأعلى للثقافة يلقى الضوء على التنوع البيولوجى وما تهدده من مخاطر ضبط 4 سيارات نقل بمقطورة تلقي بالمخلفات على أرض زراعية بالقلج بمدينة الخانكة ”جولة ميم المملة” ينافس في المهرجان الدولي للأفلام الوثائقية المستقلة بروسيا بعد الحكم بالإعدام... حجز قضية اتهام سائقين بقتل شخص لسرقة سيارته بقليوب ليونيو المقبل

منوعات

سامح نفسك وابدأ من جديد.. خطوات لتجاوز الماضي والذكريات المؤلمة والمضي قدما

هناك سؤال يطرحه الكثير منا على أنفسنا في كل مرة نشعر فيها بألم في القلب أو ألم عاطفي: كيف تتخلى عن آلام الماضي وتمضي قدمًا؟

إن التمسك بالماضي يمكن أن يكون قرارًا واعيًا، تمامًا كما أن ترك الماضي والمضي قدمًا يمكن أن يكون قرارًا واعيًا.

يمكن لبعض العادات، بما في ذلك ممارسة اليقظة الذهنية والحفاظ على مسافة جسدية، أن تساعدك على التخلص من تجربة مؤلمة عاطفيًا، كذلك التحدث مع أخصائي الصحة العقلية يمكن أن يساعد أيضًا.

خلال هذا التقرير سنعطيك حلولا لترك الماضي وتجاوزه والمضي قدما، وفقا لموقع health line.

سامح نفسك

يمكن أن نكون قاسيين على أنفسنا بشكل لا يصدق عندما نرتكب الأخطاء، هذا صحيح بشكل خاص إذا كنت منشد الكمال، قد تواجه صعوبة في قبول إمكانية ارتكاب الأخطاء.

قد تخشى ارتكاب الأخطاء لأسباب عديدة، سواء كان ذلك بسبب الإحراج أو الشعور بمتلازمة المحتال في مكان العمل الجديد، عندما تكون قاسيًا على نفسك، فإن احترامك لذاتك يتلقى ضربة كبيرة.

مثلما يفترض بك أن تتعلم من أخطائك، يجب أن تتعلم كيف تسامح نفسك، أنت بحاجة إلى ممارسة التعاطف مع الذات.

إن القسوة على نفسك هو خطأ يجب أن تتعلم منه، نحن كلنا بشر وكلنا معرضون لارتكاب الأخطاء.

تعلم أن تسامح نفسك حتى تتمكن من الاستفادة من الدروس المستفادة من أخطائك لبناء مستقبل أكثر سعادة.

تحمل المسؤولية

من السهل جدًا إلقاء اللوم على الآخرين بسبب نتائج أفعالنا، إن اتباع هذا النهج لن يحررنا من صراعنا مع أنفسنا.

هذا لا يعني أنك بحاجة إلى إلقاء اللوم على نفسك، ببساطة اعترف بدورك، من خلال تحمل المسؤولية، يمكنك فهم الخطأ الذي حدث بشكل كامل، واتخاذ الخطوات اللازمة لمنع حدوثه مرة أخرى.

تعلم القبول

في بعض الأحيان نجد صعوبة في قبول صدمات الماضي، لكن الماضي لا يمكن تغييره، يجب أن تتصالح مع كل حدث سلبي تشعر أنه يثقل كاهلك، كما إن الاعتراف بالماضي وقبوله يسمح لك بالحزن والتخلي عن مشاعرك السلبية.

تذكر أنه لا بأس إذا كنت بحاجة إلى وقت إضافي لقبول الأحداث الماضية، ومع ذلك، لا تستمر في الحديث عنهم، سوف تؤذي نفسك فقط، كن صادقًا مع نفسك طوال عملية الحزن.

فقط تنفس

تدرب على الشهيق والزفير، يمكنك أن تغمض عينيك أو تجلس في صمت، الأمر متروك لك تمامًا، إذا ظهرت أفكار سابقة، دعها تبقى لفترة قصيرة قبل مطاردتها.

تعلم هواية إبداعية

ليس هناك وقت أفضل من الحاضر لتعلم شيء جديد، اختر هواية إبداعية، مثل الرسم أو الرسم أو النجارة، عندما تقوم بالإبداع، تصبح منخرطًا بشكل كامل في اللحظة الحالية، يصبح عقلك يركز على المهمة التي بين يديك.