الخميس 25 أبريل 2024 07:12 صـ 16 شوال 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الشباب والرياضة بالدقهلية تحتفل بيوم اليتيم بإدارة شباب طلخا بحضور ١٠٠ عالم مصرى وعربي انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثاني لدعم صناعه الدواجن بالغردقة ”وكيل وزارة الشباب والرياضة” بالقليوبية يشهد برنامج دورة التنمية السياسية للشباب مصرع سيدة التهمتها ماكينة حصاد القمح في الفيوم إبداع تلاميذ مدرسة ساحل طهطا المتميزة لغات بسوهاج في عروض حفل نهاية العام الدراسي.. صور هيئة سلامة الدواء والغذاء الأمريكية تُحذر الأمريكيين من العثور علي عينة حليب بها أنفلونزا الطيور رئيس جامعة الزقازيق يستقبل وفد هيئة فولبرايت لبحث جهود الدمج والاتاحة لذوى الإعاقة نائب محافظ البحيرة تناقش مع مساعد وزيرة البيئة دعم منظومة النظافة والمخلفات الصلبة تكريم كورال جامعة مدينة السادات في ختام فعاليات الملتقى الفني الحادي والعشرين للجامعات بـ جنوب الوادي المشدد 5 سنوات لشقيقين لإحداثهم عاهه لشخص بسلاح نارى بشبرا الخيمة السيطرة على حريق التهم فدانين ونصف بأسيوط ملك مصر السابق أحمد فؤاد الثاني يتفقد مكتبة الإسكندرية

عربي ودولي

الصين تضخ 4 مليار دولار في تعدين الذهب والنحاس بصربيا

مقر الشركات الصينية في صربيا
مقر الشركات الصينية في صربيا

تعهدت الصين ضخ مليارات الدولارات في منجم للذهب والنحاس في شرق صربيا، ما يمثل قفزة في استثمارات بكين في الدولة البلقانية التي تقع في جنوب شرق اوربا ووقعت مجموعة زيجين الصينية للمناجم المملوكة للدولة، مذكرة تفاهم نهاية الأسبوع الماضي بمدينة شيامن الصينية، لاستثمار 3,8 مليارات دولار في مجمع للتعدين في مدينة بور الصربية شرق البلاد.
وقالت دوبرافكا جيدوفيتش وزيرة المناجم والطاقة الصربية، "بفضل هذه المذكرة (..) ستنضم صربيا إلى (قائمة) أكبر منتجي النحاس والذهب في أوروبا، كما ستؤمن فرصا جديدة للاستثمار".

وكانت المجموعة الصينية للمناجم، استحوذت في عام 2018 على الحصة الأكبر في عملية تعدين النحاس والذهب في مدينة بور، بعد أن فشلت بلغراد لسنوات في طرحها للقطاع الخاص.

ويذكر أن شركة التعدين الحكومية في صربيا، كانت إحدى ركائز القطاع الصناعي قبل انهيار يوغوسلافيا السابقة، في أوائل التسعينات.

إلا أنها أصبحت عبئا على اقتصاد البلاد المتعثر، نتيجة سوء الإدارة والعقوبات الدولية التي فرضت خلال نظام الرئيس الراحل سلوبودان ميلوشيفيتش.

ويعد معدن النحاس، من العناصر الرئيسية في مجال الطاقات المتجددة والتقنيات الخضراء، نظرا لخصائصه في التوصيل الحراري والكهربائي، الأمر الذي ساهم في زيادة حجم الاستثمار في عمليات التعدين في جميع أنحاء العالم.

وفي السنوات الأخيرة، وظفت بكين استثمارات بالمليارات في صربيا ودول البلقان، لزيادة نفوذها الاقصادي في وسط أوروبا وفي ظل سعيها لجذب المستثمرين، سارعت صربيا للاستفادة مما تحققه الصين من مصالح وسط الصراع المستمر بين الشرق والغرب، حول تعزيز النفوذ في منطقة البلقان.