الخميس 25 أبريل 2024 05:28 صـ 16 شوال 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
الشباب والرياضة بالدقهلية تحتفل بيوم اليتيم بإدارة شباب طلخا بحضور ١٠٠ عالم مصرى وعربي انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي الثاني لدعم صناعه الدواجن بالغردقة ”وكيل وزارة الشباب والرياضة” بالقليوبية يشهد برنامج دورة التنمية السياسية للشباب مصرع سيدة التهمتها ماكينة حصاد القمح في الفيوم إبداع تلاميذ مدرسة ساحل طهطا المتميزة لغات بسوهاج في عروض حفل نهاية العام الدراسي.. صور هيئة سلامة الدواء والغذاء الأمريكية تُحذر الأمريكيين من العثور علي عينة حليب بها أنفلونزا الطيور رئيس جامعة الزقازيق يستقبل وفد هيئة فولبرايت لبحث جهود الدمج والاتاحة لذوى الإعاقة نائب محافظ البحيرة تناقش مع مساعد وزيرة البيئة دعم منظومة النظافة والمخلفات الصلبة تكريم كورال جامعة مدينة السادات في ختام فعاليات الملتقى الفني الحادي والعشرين للجامعات بـ جنوب الوادي المشدد 5 سنوات لشقيقين لإحداثهم عاهه لشخص بسلاح نارى بشبرا الخيمة السيطرة على حريق التهم فدانين ونصف بأسيوط ملك مصر السابق أحمد فؤاد الثاني يتفقد مكتبة الإسكندرية

تقارير ومتابعات

نائب وزير التربية والتعليم لـ ”النهار”: 3 مليون دارس في التعليم الفني بمصر.. و500 مدرسة للبنين تحت اشراف قوات الدفاع العسكري

محرري النهار مع نائب وزير التربية والتعليم لشؤون التعليم الفني
محرري النهار مع نائب وزير التربية والتعليم لشؤون التعليم الفني

مجاهد: 52 مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية ونتوقع وصولنا أكثر من 120 مدرسة عام 2030

نائب وزير التربية والتعليم: اكتمال حوالي 70% من مناهج التعليم الفني .. موكداً لدينا عجز في معلمي التعليم الفني يبلغ حوالي 16 ألف معلم

يشهد التعليم الفني في مصر ثورة حقيقية ورؤية جديدة من أجل انشاء قوى عاملة ماهرة تتمكن من مواجهة تحديات سوق العمل وبرامج التنمية الاقتصادية والاجتماعية للدولة، وهناك تطوير ملحوظ تقوم عليه وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني من أجل الاستدامة وتحقيق برامج تنمية شاملة، واضعة في الاعتبار بأن التعليم الفني هو رأس الحربة في التطور الاقتصادي الحر بالأسواق المصرية والعالمية، مع تفعيل دور المدارس التطبيقية التكنولوجية.

تواصلت "النهار" مع الدكتور محمد مجاهد نائب وزير التربية والتعليم لشؤون التعليم الفني، لعمل حوار خاص عن مستقبل التعليم الفني في مصر والتحديات والمواجهات التي تقع أمام الطالب والوزارة لضمان جودة التعليم وما بعد مرحلة الدبلومة الفنية من الانضمام لسوق العمل أو استكمال التعليم الأكاديمي.


*ماهي خطة الوزارة لتطوير المناهج في التعليم الفني وانشاء جيل من الطلاب لديه مهارات فنية تواكب سوق العمل من خلال الدراسة في مدارس التعليم الفني بنوعيتها المختلفة ؟

تحسين جودة التعليم الفني وتم انشاء هيئة جديدة مستقلة لضمان جودة التعليم الفني ‏والتقني والتدريب المهني باسم (اتقان) تابعة لرئاسة الوزراء، تحويل المناهج الدراسية إلى مناهج قائمة على منهجية الجدارات ورقمنة المحتوى،
بالإضافة مشاركة أصحاب الأعمال في تطوير التعليم الفني من خلال إنشاء هيكل تنظيمي جديد للتعليم الفني يحوي 3 إدارات مركزية: مدارس التعليم الفني - تطوير التعليم الفني - أكاديمية معلمي التعليم الفني بدلًا من قطاع التعليم الفني سابقًا.
ويأتي هذا بالإضافة إلى تحسين مهارات المعلمين من خلال التدريب والتأهيل، وتحسين الصورة الذهنية النمطية عن التعليم الفني.

*=هل نجحت الوزارة في تغير الصورة الذهنية للطلاب وأولياء الأمور للاقبال على دخول المدارس الفنية وخاصةً مدارس التكنولوچيا التطبيقية؟*

بالفعل تعمل الوزارة على تحسين الصورة الذهنية عن التعليم الفني في مصر، ووصل الحجم الكلي لمنظومة التعلم والتدريب التقني والفني والمهني 3 مليون دارس منهم 2,3 مليون بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني للعام الدراسي 2023.

كما تقوم وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع شركاء التنمية GIZ,EU-TVET,USAID بدعم مفهوم مدارس التكنولوچيا التطبيقية التي تخدم قطاع صناعي كامل لتصبح مراكز للتميز، ويلتحق الطلاب الحاصلون على مجاميع مرتفعة من الشهادة الإعدادية بمدارس التكنولوچيا التطبيقية وهو ما يمثل نقلة إيجابية في النظرة المجتمعية للتعليم الفني، ووصل العدد لأكثر من 4000 طالب ملتحقين بمدارس التكنولوجيا التطبيقية خلال عام2020.

*= ما شروط الالتحاق بالمدارس التطبيقية ؟ وهل عدد الطلاب المقبولين لهذه المدارس مناسب للمقارنة بمدارس التعليم الفني الآخرى ؟*

تعتمد مدارس التكنولوچيا التطبيقية في الأساس على التطبيق العملي بمشاركة شركاء العمل، ولضمان الجودة فمن الأفضل الإلتزام بالأعداد المطلوبة والمتفق عليها بين الوزارة وشركاء العمل، وعن الشروط أولها حصول الطالب على الشهادة الإعدادية بمجاميع مرتفعة تتراوح بين 210 و250 درجة فيما فوق، واجتياز اختبارات القبول التي تضعها الوزارة والمقابلة الشخصية والكشف الطبي وفقًا للمدرسة التي سيتم الالتحاق بها.

*=ماتم انجازه في تطوير المناهج ورؤيتكم المستقبلية للتعليم الفني والمدارس التكنولوچية في مصر؟*

اكتمال حوالي 70% من مناهج التعليم الفني، 400 مدرسة فنية تطبق حاليا 2012-2022 المناهج المبنية على الجدارات، وأكثر من 3200 مدرس تم تدريبهم على منهجية الجدارات، أكثر من 600 محقق تم تدريبهم على أعمال التحقق، سبتمبر 2022 تم تحويل معظم مناهج التعليم الفني إلى منهجية الجدارات، ومن المقرر في سبتمبر 2024 سيتم تنفيذ المناهج المطورة في معظم المدارس الفنية.

*=أبرز التحديات التي تواجهه التعليم الفني في مصر ومدارس التكنولوچيا التطبيقية ؟ وهل تواجه الوزارة مشكلات من أجل الاستدامة في ظل ضعف الإمكانيات المادية والبشرية؟*

بالطبع الشراكات التي اثبتت نجاحها هي الشراكات بين وزارة التربية والتعليم والكيانات الخاصة الكبيرة، ولكن تفتقر تجربة المدارس التكنولوجيا التطبيقية إلى الانتشار الجغرافي، وتبحث الوزارة إمكانية عقد شراكات مع تحالفات مكونة من عدد من شركات القطاع الخاص الراغبة في التعاون مع الوزارة ودراسة شروط تكوينها واستدامتها، مع وجود حاجة متزايدة لدراسة العلاقة بين مدارس التكنولوچيا التطبيقية ومراكز التميز القطاعية التي سيتم انشاءها بالتعاون مع شركاء التنمية وكذلك المدارس الفنية الخاصة التي تخطط الوزارة لانشائها في المستقبل القريب بناء على طلبات القطاع الخاص.
ولدينا تحديات في الاستخدام المكثف للرقمنة في المناهج والمتابعة والتقييم، كما لدينا عجز بمعلمي التعليم الفني ويبلغ حوالي 16 ألف معلم.

*=ما الهدف من تحويل بعض المدارس التعليم الفني إلى "فنية عسكرية" في المحافظات، ومدى تأثيره على الطلاب؟*
ما شهدته الدولة المصرية خلال حركة يناير وما بعدها جعل الطلاب في حالة فوضى إلى حد كبير، فقامت وزارة التربية والتعليم بعمل بروتوكول تعاون مع قيادة قوات الدفاع الشعبى والعسكرى بوزارة الدفاع لتحويل المدارس الفنية لمدارس تأسيس عسكري عن طريق تدريس التربية العسكرية بالسنة الأولى «بنين» كفترة تأسيس عسكرى للطلاب، وكان له تأثير إيجابي من انتظام وانضباط بين الطلاب والمعلمين أيضًا بالمدارس.
كنا بدأنا في 27 مدرسة واقتربنا على 500 مدرسة بنين للتعليم الفني بكافة نوعياته (صناعي – تجاري – زراعي – فندقي).

*=يواجه بعض طلاب خريجي المدارس التطبيقية الالتحاق بالجامعات، ما الخطوات التي تعمل عليها الوزارة لحل هذه الأزمة؟*

ينص القانون الحالي أن الجامعات التكنولوچية يلتحق بها 80% من طلاب التعليم الفني، كما هناك تعاون مع وزارة التعليم العالي على توفير كليات أكثر لاستيعاب هؤلاء الطلاب.

*=وأخيرًا مع التطور التكنولوچي بالعالم هل لدينا مدرسة تعتمد في منهجها على الذكاء الاصطناع؟*

بالفعل لدينا مدرسة HST للتكنولوچيا التطبيقية هي أول مدرسة متخصصة بمجال تكنولوچيا الذكاء الاصطناعي في مصر - وتكنولوچيا المراقبة والإنذار - وتكنولوچيا الألعاب والفنون الرقمية، وتمنح الطباب دبلومة فنية في أحد التخصصات (الأنظمة الأمنية الذكية، الفنون الرقمية).

كما يمكن للطالب الالتحاق بالجامعة من خلال تنسيق الدبلومات الفنية (مدارس التكنولوچيا) وفق القواعد وشروط القبول بالجامعات.

موضوعات متعلقة