الإثنين 20 مايو 2024 06:22 صـ 12 ذو القعدة 1445 هـ
جريدة النهار المصرية رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرأسامة شرشر
”غرفة الإسكندرية” تبحث سبل التعاون مع الجانب الأمريكي لزيادة حجم الاستثمارات بمصر مصدر أمني ينفي زعم جماعة الإخوان حدوث سرقات بالمطار الداخلية: استحداث دوران بشارع الماكينة لتيسير حركة المرور في ابو صوير بالإسماعيلية الأهلي يعلن إصابة علي معلول بقطع جزئي في وتر أكيلس.. ويخضع لجراحة طبية غدًا سبوتنيك: التليفزيون الإيراني يقطع البث ويذيع القرآن الكريم حسام وإبراهيم حسن يقدمان التهنئة لنادي الزمالك بعد التتويج بالكونفدرالية الزمالك يعلن تفاصيل إصابة أحمد حمدي في مباراة نهضة بركان الأهلي يهنئ الزمالك بالتتويج بلقب الكونفدرالية للمرة الثانية في تاريخه ممدوح عباس: زيزو مُستمر مع الزمالك.. والجمهور هو صانع البطولات الخارجية: مصر تتابع بقلق بالغ ما تم تداوله بشأن مروحية الرئيس الإيرانى وزير الرياضة يهنئ الزمالك وجماهيره بحصد الكونفدرالية.. ويؤكد: ننتظر فرحة الأهلي توقيع بروتوكول تعاون بين اتحاد المستثمرات العرب والاتحاد النسائي الروسى ….واختيار ” هدى يسي ” سفيرة سيدات أعمال تتارستان

المحافظات

الاجتماع الدوري لمتابعة أعمال اللجنة العليا لتأمين الخدمات الطبية بمحافظة الإسماعيلية

عَقد اللواء أركان حرب شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية، مساء أمس الأحد، اجتماعًا لمتابعة أعمال اللجنة العليا لتأمين الخدمات الطبية بمحافظة الإسماعيلية، بعد بداية تشغيل منظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظة الإسماعيلية منذ بداية العام المالي الجاري.

وذلك بحضور المهندس أحمد عصام الدين نائب محافظ الإسماعيلية، اللواء محمد أنيس السكرتير العام للمحافظة ودكتور أحمد دندش عضو مجلس النواب، ودكتور علي حطب وكيل وزارة الصحة والسكان بالإسماعيلية، دكتور أحمد السقا عميد كلية الطب جامعة قناة السويس، دكتور عادل حسن مدير عام مستشفيات جامعة قناة السويس، دكتورة مروة عرابي نائب المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، دكتور أحمد البرعي رئيس فرع الهيئة العامة للرعاية الصحية بالإسماعيلية، دكتور محمد غزال مدير فرع هيئة الرقابة والاعتماد، دكتور أحمد بركات مدير عام التأمين الصحي، دكتور عادل إسماعيل مدير عام مستشفى أورام الإسماعيلية، دكتور حسين كساب مدير عام فرع هيئة الإسعاف المصرية.

وخلال الاجتماع تم مناقشة الموقف التنفيذي لمنظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظة الإسماعيلية، بالتنسيق مع جامعة قناة السويس، ومديرية الشئون الصحية بالإسماعيلية، وهيئة الرعاية الصحية، وهيئة التأمين الصحي، والتنسيق من أجل تحديد نوعية الخدمات الطبية المقدمة من خلال مستشفيات جامعة قناة السويس، ومستشفيات مديرية الشئون الصحية، ومستشفى الأورام وإدراجها بمنظومة التأمين الصحي الشامل.

وأوصى "بشارة" بسرعة تشغيل مستشفيات التل الكبير والقصاصين والقنطرة غرب التي يتم تجديدها حتى يتم إدراجها ضمن المنظومة وسرعة تقديم الخدمات الطبية للمواطنين في كافة أنحاء المحافظة.

مشيرًا إلى مراعاة مرضى وحالات مستشفيات القنطرة شرق من الروتين الورقي وتقديم الخدمات الطبية لهم بشكل عاجل ودون انتظار.

مؤكدًا على ضرورة التعاون بين هيئة الرعاية الصحية والمستشفيات الجامعية في قطاع تدريب الكوادر الطبية لتغذية المستشفيات والوحدات والمراكز بالكفاءات الطبية في جميع التخصصات خاصة تخصص طب الأسرة.

ودعا محافظ الإسماعيلية لبحث ودراسة عدد أسِرَّة العناية المركزة بجميع مستشفيات المحافظة وكذلك دراسة عدد الحضانات الموجودة على مستوى المحافظة مدى تناسب ذلك مع عدد السكان والاحتياج الفعلي.

كما تطرق الحديث حول مدى استعداد وقدرة المستشفيات الخاصة للانضمام لمنظومة التأمين الصحي الشامل لتقديم الخدمات الطبية بسهولة ويسر وفي أقرب مكان طبي للمريض.

و كشف د.علي حطب وكيل وزارة الصحة بالأسماعيلية عن قرب تشغيل مستشفي القصاصين المركزي و التي أوشكت الأعمال فيها علي الإنتهاء و تشغيلها طبقا لمنظومة التأمين الصحي الشامل بالتعاون مع مديرية الشئون الصحية و هيئة الرعاية الصحية، حيث تعد اضافة لأهالينا في القصاصين و المناطق القريبة و تضم ٥٠ سرير داخلي و ١٦ سرير عناية مركزة و ١٠ حضانات و ٢٤ سرير غسيل كلوي.

بالإضافة الي ١٥ وحدة صحية و مركز طبي تم نقل أصولهم لهيئة الرعاية الصحية و سيتم دخولهم للخدمة لتخفيف الضغط علي الوحدات و المراكز الحالية و التي تقدم الخدمة للمواطنين .

ومن جانبه، أعرب "دندش" عن شكر اللجنة الطبية بمجلس النواب لمحافظ الإسماعيلية التي كانت في زيارة تفقدية خلال الشهر الماضي للوقوف على مدى تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل وبحث بعض المشكلات والعمل على إيجاد حلول لها، مشيدين بجهد محافظ الإسماعيلية في تفعيل لجنة تأمين الخدمات الطبية بالمحافظة والعمل على إيجاد الحلول الجذرية والواقعية من خلال الاجتماعات الدورية لها.

واختتم "بشارة " أن هدفنا هو المواطن وصحته إيمانًا برؤية القيادة السياسية ووضع ملف صحة المواطن المصري على رأس الأولويات، من خلال تفعيل المنظومة بشكل كامل ومُرضي للمواطنين مع ضرورة تقديم كافة الخدمات الطبية بشكل سريع دون توقف.

موجهًا بضرورة توافر كل البيانات المتعلقة بالمرضى والمستشفيات والقدرات الاستيعابية لها على الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة المهنية من خلال تواجد المندوب الصحي بصفة مستمرة وأن يكون مُلمًا بكل البيانات الدقيقة من جميع المستشفيات بالمحافظة.